النسخة الورقية
العدد 11119 الأربعاء 18 سبتمبر 2019 الموافق 19 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    3:00PM
  • المغرب
    5:40PM
  • العشاء
    7:10PM

كتاب الايام

مخصصات أو إعانات هي مسؤولية الوزارة

رابط مختصر
العدد 10946 الجمعة 29 مارس 2019 الموافق 22 رجب 1440

ذكرت وزارة الشباب ان المشاركات الخارجية في يد الاتحادات، اذ انها تضع معيارا جديدا لمشاركات الاندية الخارجية في جميع الالعاب بضرورة موافقة اتحاد اللعبة على مشاركة النادي، وذلك بتقديم رأيه الفني للوزارة على تلك المشاركات.

الخبر الذي صدر من الوزارة ليس بجديد، فقبل 7 سنوات نشر على صفحات الملاحق الرياضية تعميما من اللجنة الأولمبية البحرينية للاتحادات الرياضية تطلب فيه إعداد خطة المشاركات الخارجية للاتحادات وفق آلية جديدة تركز على ضرورة وضع الأهداف الفنية الواضحة من المشاركة في مختلف البطولات الإقليمية والقارية والدولية، وقد أكد القائم بأعمال المدير التنفيذي للشؤون الرياضية في اللجنة الأولمبية أن هذه الخطوة تأتي انطلاقا من الأهداف الاستراتيجية للجنة الرامية إلى دعم الاتحادات الرياضية في مشاركاتها الخارجية لتحقيق الإنجازات الرياضية المتميزة في مختلف المشاركات الخارجية، وذلك من خلال التحضير والإعداد المبكر لتلك المشاركات، والتأكيد على وضع الخطط العملية القابلة للتطبيق على أرض الواقع، وأن الآلية الجديدة لخطة المشاركات الخارجية ترتكز بصورة أساسية على ضرورة تحديد الأهداف من المشاركات في الدورات والبطولات الخارجية ومعرفة الرأي الفني بشأنها.

لا ندري لماذا الوزارة اعادت صيغة الخبر من جديد، وبتغير طفيف الا وهو ان مسؤولية مشاركة الاندية من مهام الاتحادات، هل تريد الوزارة ان ترمى الكرة في ملعب الاتحادات، وتكون الاتحادات هي المسؤولة عن تلك المشاركات، وأن على الاتحادات أن تتحمل نفقة المشاركات الخارجية، أي بما معنى (اللي يبي يشارك هو يتحمل مصاريف الفريق او النادي)، الوزارة غير مسؤولة عن المشاركات والنفقات، هذا اذا عرفنا ان مسؤولية المشاركات والمصروفات تقع على عاتق الوزارة وليست مسؤولية الاتحادات او الاندية، وهذا الشيء متعارف عليه وليس بجديد، فكانت مؤسسة الشباب والرياضة قبل ان تتغير الوزارة هي من تدعم مشاركات الاندية بمبالغ مالية وتذكر الارقام ايضا، وقد تطرق الزميل العزيز عبدالله البابطين في عموده بأن ليس هناك مخصصات للأندية بل اعانات، وقد استدل بالمادة 48 للائحة النموذجية للنظام الاساسي، وذكر (بوخالد او بوشيخة الله يحفظهم) ان الاعانات ليست ثابتة.

علما بأن طوال تلك السنوات كانت تكون المشاركات تحت بند او مسمى مخصصات، وهذا الشيء ينشر في الصحف من قبل مؤسسة الشباب والرياضة، لربما بعد ان تغيرت التسمية لوزارة اصبحت إعانات! الله اعلم، اخيرا وليس آخرا نقول اذا كانت الجهات المعنية غير قادرة على دعم الأندية للمشاركات الخارجية فمن الأفضل وقف جميع المشاركات الخارجية للأندية، حتى لا تكون على حسب المزاج (هذي يشارك وذاك ما يشارك)، وللأمانة نقولها إن وزارة الشباب كانت وما زالت تقوم بدور ايجابي وفعال تجاه جميع الأندية الوطنية وتحاول في اكثر من مناسبة تذليل الصعاب.

 

همسة:

مبروك التأهل التاريخي لمنتخبنا الاولمبي لنهائيات كأس آسيا تحت 23 عاما، التي ستقام في تايلند مطلع العام المقبل، يستأهلون شباب الاحمر التأهل الذي اتى عن جدارة واستحقاق وبالعلامة الكاملة، وعلى اثرها غرد احد اعضاء اتحاد الكرة تغريدة بتوتير لا نريد ذكر محتواها، ولكنه ختم نهايتها برمز قلم وربطة دولارات، كأنها توحي الى الإعلام الرياضي أنه لا بد من ( دسم حق التطبيل).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها