النسخة الورقية
العدد 11091 الأربعاء 21 أغسطس 2019 الموافق 20 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:49AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:09PM
  • العشاء
    7:39PM

كتاب الايام

أهلاً بالأصدقاء!!

رابط مختصر
العدد 10888 الأربعاء 30 يناير 2019 الموافق 24 جمادة الأول 1440

أهلاً باليابان فقد صعدت عن جدارة واستحقاق لنهائي كأس أسيا لكرة القدم، فهي حاملة اللقب أربع مرات (رقم قياسي)، للمباراة النهائية لبطولة كأس آسيا 2019 بعد هزيمتها -بقسوة- المنتخب الايراني بثلاثية أهداف نظيفة لتصعد للمرة التاسعة في دور قبل النهائي، مؤكدة علو كعبها في بطولات القارة، حيث وصلت النهائي للمرة الخامسة بعد تتويجها في 1992 برغم تواضعها في النهائيات التي سبقت دورة هيروشيما عام 88 التي فازت بها، يومها خسرت من الامارات بهدف دون مقابل في الدوحة و2000 في لبنان تألقت وحافظت على إنجازاتها

 في2004 و2011، فيما انتهى الحلم الإيراني بالوصول الى النهائي بعد ألقاب ثلاث مرات في بداية الستينات وأواخر السبعينات لتحرمها وتلغي حلمها الذي ظل 43 عاما، وتقدم مدربها البرتغالي كيروش باستقالته بعد أن ظل لمدة سبع سنوات متتالية إلا انه قال حان وقت الرحيل!! فما رأيناه بالأمس من تفوق الكمبيوتر داخل أرضية الملعب في مدينة العين كان امرًا مثيرًا للغاية، حيث تألق الفريق بأسلوب رائع لم نره من قبل في هذه النهائيات، وظهرت القوة والمستوى الفني الكبير الذي يقدمه طلبة المدارس، فالمنتخب الحالي لاعبوه يتمتعون بثقافة وعلم ودراية وهم جميعا على مستوى عال من التحصيل العلمي فالغالبية من هذا الفريق المشارك من طلبة المدارس وجاؤوا من دوري المدارس القوي الذي يعتبر قوته أقوى من دوريات عربية فهناك البداية الحقيقية تبدأ من المدارس وبعدها ينتقل اللاعب الى الاندية عند العمر 18 سنة فيأتي اللاعب جاهزا ببيئة صالحة وبالمواصفات الثقافية والفنية والرياضية لا يعرفون المقاهي والأسواق والدلع!! 

في تصفيات كأس العالم عام 92 كنت مرافقا صحفيا للمنتخب الوطني بتصفيات المونديال بطوكيو وجلست مع أمين سر الاتحاد الياباني قال لي عن موازنة اتحاد الكرة كانت تقدر بنصف مليار دولار والرقم كبير في ذلك الوقت تأتيهم من التسويق والاستثمار، نترك الشأن المالي على جنب دعونا نتابعهم عبر تصريحاتهم للتعبير عن مواقفهم (الانتخابات) تشعر بأن الاداريين محنكون ودبلوماسيون بدرجة سفير على عكس (ربعنا) العرب، التصريحات جاهزة (على أفا من يشيل) ويبيعون الهوى والأوهام، فقد حددت اليابان عن الإعلان الشهير الذي أطلقه الاتحاد الكروي قبل سنوات عدة، أنهم يخططون للفوز بكأس العالم عام 2050، حيث تعمل كل الجهات من أجله، فالكرة اليابانية تعمل منذ سنوات طويلة لتحقيق هذا الوعد الذي اخذوه على عاتقهم، حقا انها الكرة الأكثر نموذجا ومثالية فهل نتعلم منهم! فأهلا بالأصدقاء اليابانيين.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها