النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10936 الثلاثاء 19 مارس 2019 الموافق 12 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:24AM
  • الظهر
    11:46AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    5:48PM
  • العشاء
    7:18PM

كتاب الايام

المجد والتاريخ

رابط مختصر
العدد 10844 الاثنين 17 ديسمبر 2018 الموافق 10 ربيع الآخر 1440

** كل الأوصاف يمكن أن تطلق على لقاء القمة العربية لكرة القدم بمدينة العين التي تحولت إلى اللون البنفسجي؛ تعبيراً عن احتضانها الموقعة الكروية الهامة التي أصبحت حديث الشارع الرياضي العربي والقاري والعالمي، كونها ضمن منافسات كأس العام للأندية في تجربتنا الرابعة من حيث الاستضافة بعد أن تحولت المباراة بين الزعيم وبطل افريقيا العنيد، الزعيم واصل تفوقه وكتب التاريخ من أوسع الابواب بمعنويات عالية وبدعم من قادة النادي ومحبي العين، حيث تحولت كل الجماهير وبمختلف ألوانها لمؤازرة ممثل الوطن، حيث تنتظر الكرة الإماراتية بطولة عالمية جديدة عن طريق المجد «العيناوي» وهو متهيئ تماماً، حيث تتوفر كل العناصر لنجاح عالمي جديد، فقد تأهلا إلى المربع الذهبي لكأس العالم للأندية لكرة القدم عبر فوز مثير على شقيقه الترجي التونسي بثلاثية رائعة في المباراة الثانية للبطولة ليلتقي فريقنا في المربع الذهبي مع ريفر بليت الأرجنتيني «المرعب» بطل كوبا ليبيرتادوريس.
بينما يلتقي الترجي في مباراة تحديد المركز الخامس مع ديبورتيفو جوادالاخارا المكسيكي
ويشارك العين في البطولة بصفته ممثلاً للدولة، حيث توج الفريق بلقب الدوري في الموسم الماضي، واليوم ضمن المنافسين والمرشحين بعد الانتهاء من الدور الاول من دوري المحترفين، حيث تتوقف المسابقة قرابة شهر ونصف استعداداً لكأس آسيا، فقد خطفت نجومية لاعبي العين الاضواء بل ان الكثيرين طالبوا لاعبي منتخبنا بأن يؤدوا كما فعل العين في هذه البطولة، فالنتائج ستعطي دفعة قوية لنا وتؤكد ايضا بأن الكرة الاماراتية ما زالت بخير، وقادرة على ان تكون لها بصمة فالصعود للمربع الذهبي حافز كبير للاعبي منتخبنا الوطني.


 ** برغم الخسارة نقول للأشقاء ولا يهمكم فقد شارك الترجي بعد تتويجه بلقب دوري أبطال افريقيا على حساب الأهلي المصري، هي المشاركة الثانية للترجي بعد تجربته في 2011،
 وقدم مباراة كبيرة إلا انه عجز من هز شباك الحارس الاول خالد عيسى أحد نجوم البطولة اليوم بينما يظهر البنفسج في مونديال الأندية للمرة الأولى ليسجل العين فوزه الثاني على التوالي ويصعد مع الاربعة الكبار في انتظار موقعة أخرى غداً.


** اليوم ونحن نحتفل، أتذكر نصائح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان خلال استقباله الأسرة العيناوية سابقاً صاحبة الإنجازات الرياضية، وأكد على أهمية الثقافة ونقل الصورة الحضارية للمجتمع عبر الرياضة وكرة القدم على وجه الخصوص، فحصول لاعب واحد على ميدالية ذهبية في بطولة دولية تعادل في تأثيرها ما يرصد بميزانية الترويج والتسويق للدولة اعلامياً لسنوات عديدة، لافتاً سموه الى ان النصر والنجاح لا يقدران بثمن، مؤكداً التمسك بالقيم والعادات الوطنية الاصيلة والابتعاد عن كل ما يسيء الى شخصية الرياضي، وعلى أهمية أن يكون الرياضي قدوة حسنة ونموذجاً طيباً للآخرين سواء في محيطه الرياضي او العائلي او المجتمعي، واليوم نحن نحتفل بانتصارات فريق العين وبشعار العام الجديد «التسامح»، لابد أن ندرك أهميته، فنادي العين تتمتع أسرته بالتفاني والاخلاص أدعوهم الى مضاعفة الجهد لتحقيق النجاح والتألق والتميز.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها