النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10880 الثلاثاء 22 يناير 2019 الموافق 16 جمادة الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:05AM
  • الظهر
    11:49AM
  • العصر
    2:52PM
  • المغرب
    5:13PM
  • العشاء
    6:43PM

كتاب الايام

الحب في البحرين

رابط مختصر
العدد 10843 الأحد 16 ديسمبر 2018 الموافق 9 ربيع الآخر 1440

تحتفل مملكة البحرين بأعيادها الوطنية إحياء لذكرى قيام المملكة الحديثة في عهد المؤسس أحمد الفاتح في العام 1783، وتأتي هذه الاحتفالات التي تتزامن مع الروح الجديدة في المسيرة الديمقراطية الزاهرة، في ظل الدعم الذي تقدمه القيادة الحكيمة والحكومة للسلطة التشريعية والتعاون المستمر بين السلطتين، فقد أصبحت للبحرين في عهد الملك حمد بن عيسى منذ العام 2001 حتى الآن، إنجازات حضارية كبرى ومتنوعة، لكل مشاريع التطور والنهضة في مدينة «الحب» على مختلف المستويات، ويسعدنا أننا نلتقي في مجموعة واحدة في كأس آسيا لكرة القدم، متمنيا للمنتخبين الشقيقين النجاح والتأهل معا، ومن الوفاء اليوم أن نذكر بأن المدرسين الأوائل من أبناء البحرين الذين جاؤوا الى الامارات أسهموا في وضع اللبنة الاولى في مجالات التربية والتعليم والتدريس والاعلام والرياضةـ بل إنهم أسهموا في تشكيل بعض الأندية، فقد حان الوقت لنقول للجميع شكرا، إذ كوّنوا فريق كرة قدم مع أبناء الفريج بمساعدة مجموعة من المدرسين البحرينيين الذين كانوا يدرسون في مدارسنا، وأسهم عدد من أبناء البحرين في فوز فريق الخالدية بأبوظبي ببطولة كأس الشيخ زايد طيب الله ثراه عام 71، وأيضا لعب المدرس البحريني دورا في إحضار بعض المعدات الرياضية من بلاده عقب عودتهم من الإجازات، منها القمصان (الفنايل) من النوعيات الجيدة.
** في عام 1968 اجتمعت مجموعة من شباب مدينة العين واتفقوا على تكوين فريق كرة قدم، في تلك الفترة كان هناك نشاط كروي بين فرق الجاليات، كما كانت بلدية العين تنظم العديد من المنافسات الرياضية، ولعب بعض من ابناء البحرين في فريق العين لكرة القدم منذ تأسيسه، واليوم يمثل الوطن في كأس العالم للأندية إذ خاض أمس مباراة مع الترجي التونسي، ومن بين المدرسين علي المالود ومعه بومجيد يعملان في المجال التربوي بمدينة العين، ولعبا أمام فريق الإسماعيلي المصري الفائز ببطولة أفريقيا، خلال جولته في المنطقة، وكانت العين إحداها، وجرت أحداث المباراة بملعب بلدية العين. وأدارها المدرس البحريني «جاسم الأمير»، وانتهت لصالح الإسماعيلي 7/‏‏1، وهناك عدد من حكام الكرة من المملكة شاركوا في التحكيم الكروي، أمثال جاسم مندي وقد اشتهر بإدارته أهم المباريات منها لقاء سانتوس البرازيلي بقيادة بيليه أمام النصر بدبي في فبراير عام 73، وعمل «مندي» مدرسا للتربية الرياضية في عجمان وكان يدير أهم المباريات بجانب جعفر الثقفي وهو من رجال الفكر والثقافة حاليا إذ أسهم في سلك التحكيم، بالإضافة الى الزميل محمد علي حسين الموسوعة الاعلامية فلا ننسى دوره الكبير. وتعجبني في الرياضة البحرينية العريقة أنها لا تنسى القدامى، فقد أصدر أحد المدرسين كتابا يحمل أسماء البعثة التعليمية التي جاءت الى أبوظبي، كما أن الاعلامي المتألق يوسف محمد إسماعيل صدر له كتاب رائع عن العلاقة بين البلدين الشقيقين، فهذه السياسة الجميلة يتبعها الاحبة منذ زمن وأصبحت عادة طيبة، فالجانب الانساني خاصة بين أفراد الاسرة الواحدة. حفظ الله البحرين وهي رائدة علما وثقافة وتربية ورياضة منذ عشرات السنين، وأهلها يبقون أوفياء نبادلهم الحب والتقدير، وكل عام والمملكة بعز ومجد، فالحب في البحرين.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها