النسخة الورقية
العدد 11088 الأحد 18 أغسطس 2019 الموافق 17 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:12PM
  • العشاء
    7:42PM

كتاب الايام

وزارة الشباب Bravo

رابط مختصر
العدد 10825 الأربعاء 28 نوفمبر 2018 الموافق 20 ربيع الأول 1440

زاد الحديث في الآونة الاخيرة عن الشد والجذب الذي يحدث بين بعض الاندية ووزارة الشباب والذي يتعلق بكيفية إدارة مجالس الإدارات لهذه الاندية، الكثير من الضبابية احاطت بهذه القضية وخصوصا في ظل عدم توضيح الأمور من الجهات المختصة، ورافق ذلك هجمة إعلامية موجهة للوزارة ومحاولة كسب التعاطف من بعض الاندية من خلال اشياء شبيهة بالاعتصامات وايضا المناشدات للمسؤولين عن الرياضة في المملكة.
وزارة الشباب اخيرا بدأت تضع يدها على الجرح في رياضتنا، وهي الاندية التي تمثل قاعدة الرياضة في المملكة، فإذا صلح حال هذه الأندية صلح حال الرياضة والعكس صحيح.
الإجراءات المتخذة من الوزارة، وان جاءت متاخرة كثيرا، لكنها صحيحة في وقف الصرف الكبير جدا للأندية والذي لا يتماشى مع مداخيلها مما سبب ديونا تاريخية للأندية البحرينية، وايضا وقف المخالفات المالية ( مخالفات وليست سرقات) وايضا المخالفات الإدارية.
رسالة اوجهها للوزارة بأن عليهم ان لا يستجيبوا للضغوطات وأن يعيدوا الاندية للمسار الصحيح عن طريق جمعيات عمومية حرة لا يسيطر عليها مجلس الادارة نفسه، وان تقام الجمعيات العمومية سنويا كما ينص عليه القانون، ايضا يجب ان تسن قوانين جديدة للأندية خصوصا وأن القانون الحالي مضى عليه ما يقارب 30 سنة وان يكون شاملا بحيث يمنع الاندية من الصرف فوق مدخولها، ومن يخالف هذا القانون يعرض نفسه للمساءلة القانونية.
ما يعيب عمل الوزارة في هذا الجانب هو العمل بعيدا عن وسائل الاعلام، مما يجعل الامر غامضا لدى الشارع الرياضي.

 

كرات ثابتة:
أتمنى ان تصيب عدوى الديموقراطية المسؤولين في الاندية والاتحادات وان يتركوا الدكتاتورية قليلا.
ان صح موضوع تهديد احد المسؤولين في الاتحادات لأحد رؤوساء الأجهزة عبر اتصال هاتفي فنحن لا نزال نعيش في العصور الوسطى ويجب التدخل من السلطة العليا للرياضة.
اتحاد الطائرة يوقف احد المسؤلين في الاندية ويمنعه من دخول الصالة دون اي تقرير ودون قرار من لجنة الانضباط ودون حق للاستئناف ان وجدت لجنتي انضباط واستئناف. (حتى في المكسيك وجمايكا عندهم)

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها