النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11200 الأحد 8 ديسمبر 2019 الموافق 11 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

مسؤولية.. من ؟

رابط مختصر
العدد 10799 الجمعة 2 نوفمبر 2018 الموافق 24 صفر 1440

يذهب الكثير من الأخوة إلى الاعتقاد السائد والخاطئ أن المستوى الفني في الدوري وبطولة الكأس في أي لعبة هو من اختصاص عمل الاتحادات.

وفي تقديري ان هذا الاعتقاد خاطئ وتكاد تكون نظرة احادية يتيمة، لا، بل أذهب أبعد، هو التخلي عن المسؤولية ووضع الاتحاد شماعة لفشل وتعثر المسيرة الفنية والمستوى العام لأي لعبة.

وهنا لا بد أن يعلم الجميع أن المستوى الفني العام للدوري هو مسؤولية الأندية مسؤولية كاملة بكل ما يحيط بهذا الأمر، وحتى اذهب ابعد، اقول حتى المستوى الفني للمنتخبات هو مسؤولية الأندية، واعتقد الأمر واضحا لماذا..؟ سنضع النقاط فوق الحروف.

مسؤولية اختيار اللاعبين تقع على عاتق لجنة المنتخبات في الاتحادات، وهذه اللجنة تختار، وهي الطريقة المثلى تختار اللاعبين المتميزين في الدوري من خلال متابعتهم في استمرار عطائهم طيلة مسيرة الدوري وليس تميز لاعب في مباراة واحدة، ومع ملاحظة تصاعد اداء اللاعب في كل مباراة، وهذا دليل واضح على ان اللاعب لديه الكثير ويمكن أن يمثل المنتخب الوطني.

اذن لجنة المنتخبات هي من تختار، وحذارِ أن تقبل اسماء جاهزة ترسل من إدارات الأندية، بمعنى ان بعض الأندية هي من تزكي بعض لاعبيها وترشحهم لتمثيل المنتخب الوطني، فهذه العملية هي خاطئة وتعد تدخلا غير مقبول في عمل لجنة المنتخبات.

اللاعب الجيد والمتميز هو الذي يفرض نفسه، وحتما سيقع عليه الاختيار من قبل اللجنة، أما الترشيح هو الذي يسبب الكثير من المشاكل في الأندية والاتحادات.

اذن نعود الى موضوعنا الرئيسي وعلى من تقع المسؤولية.

وهذا واضح من خلال المقدمة، لجنة الانتخابات تعتمد على اللاعبين المتميزين في الدوري، فاذا كان مستوى العطاء متميزا، والمستوى الفني جيد، فهذا حتما سينعكس على المستوى الفني للمنتخب، واذا كان الاختيار للاعبين على ان هذا هو الموجود وهؤلاء أحسن الموجودين اداء فهذه العملية سلبية وحتما سيؤثر هذا الأمر على المنتخب.

ايضا نعود خطوة اخرى ونتناول الدوري ونؤكد على أن الأندية تتحمل المسؤولية الكاملة عن المستوى العام للدوري...

أما الاتحاد فهو جهة تنظيمية وهي مهمته الأولى.

ومن ثم تطويرية في مسألة فتح الدورات التأهيلية للمدربين والحكام والاداريين، أي ليس من اختصاصها فتح دورة لتطوير المنتخبات وايضا ليس من اختصاصه تطوير مستوى الدوري العام فنيا.

الاتحاد هو من ينظم كل ما يتعلق بالدوري والبطولات الخارجية سواء للاندية او المنتخبات فقط.

أما المستوى الفني فهو من مسؤولية الأندية.

لكن ما يحصل في بعض الاتحادات في المرحلة الراهنة بأن بعض الاتحادات تجد فشلا كثيرا من الأندية في تقديم لاعبين يمكنهم تمثيل المنتخب الوطني تمثيلا ذا مستوى فني عالٍ يمكنهم تحقيق نتائج متميزة، لذا تقوم بالتدخل عبر برامج عديدة وقنوات من أجل تحسين اداء اللاعبين خلال مباريات الدوري منها تشجيع الجماهير من اجل الحضور ومساندة الأندية، مع العلم ان هذه ليست من مسؤولية الاتحادات الرياضية ابدا.

ايضا تعلن عن فتح ابواب الملاعب والدخول مجانا، وهذا يسبب لها خسائر مادية، لا بل تذهب ابعد في تهيئة جوائز نقدية ومادية ومعنوية وايضا يقودها الأمل في أن تذهب أبعد وتلجأ الى تشكيل لجان متخصصة وتطلب الدعم من مؤسسات تجارية؛ من أجل تحسين المستوى الفني لفرق الأندية في الدوري، وهذه العملية حصرا هي من اختصاص الأندية وليست من مسؤولية الاتحادات، لكن تلجأ إليها الاتحادات من أجل المصلحة العامة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا