النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10878 الأحد 20 يناير 2019 الموافق 14 جمادة الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:06AM
  • الظهر
    11:49AM
  • العصر
    2:50PM
  • المغرب
    5:12PM
  • العشاء
    6:42PM

كتاب الايام

إدارتا البحرين والبسيتين أوت بأمر الوزارة

رابط مختصر
العدد 10784 الخميس 18 أكتوبر 2018 الموافق 9 صفر 1440

يمكن تعريف الحب على أنه عطاء عميق وتأثر عاطفي بشخص آخر والشعور برباط دافئ، وهو مودة عميقة كما هو الحال بين الأب وابنه والأصدقاء، وبالنسبة إلى علماء النفس فتعريف الحب ينطوي على سؤال فلسفي أو روحي، ويتعلق في بيولوجيا التعلق التي تبين أن هناك مجموعة من الهرمونات والنواقل العصبية التي تتشارك في تطوير الروابط الفسيولوجية بين الأمهات والأبناء، ويعمل هذا النظام بالطريقة ذاتها بين البالغين، ويتم تفعيله عن طريق اللمس الفعلي، وقضاء أوقات اجتماعية مكثفة من التواصل.
الحب من أسمى العلاقات، فهو يلبي حاجات الشخص من الحنان والراحة النفسية، شريطة أن يكون في الحلال، وبعيدا عما يغضب الله، فالحب الحلال له طعم وتأثير أجمل وأنقى من الحرام، ليكون بين المحبين مودة ورحمة، وليكون المحب سندًا لمحبوبه ويقف معه في ظروفه الصعبة، ويعيش معه حياة (هنيئة) غايتها السامية رضا الله سبحانه وتعالى. وقد يكون الحب أنانيًا وساذجًا في بعض الأحيان، إذ يمكن لطرف فيه استخدام أساليب الخداع والمكر ليصل إلى غايته، ويوهم الطرف الآخر بحبه ليتمكن من النيل منه، ويلعب بمشاعره البريئة ويأخذ ما يسعى إليه وينتقل إلى فريسة أخرى دون أن يرف له جفن، بينما يبقى الطرف المخدوع في وهمه وحبه المزعوم معتقدا بأنه الحب الأول والأخير لمحبوبه حسب ما أوهمه.
هناك أخبار أوضحت أن وزارة الشباب والرياضة قد طلبت من كل من إدارتي نادي البحرين ونادي البسيتين -حتى الآن- تقديم استقالتهما، ويرجح سبب ذلك الطلب أنه للحال المتراجع للناديين الكبيرين على مستويات عدة، تلك الادارات التي استماتت بحبها وتعلقها لمحبوبها الآخر وهو النادي بالرغم من سوء النتائج التي ترتبت على مسيرتهما، إلا أن تلك الإدارات ظلت متمسكة بالمناصب، وبإيضاح أن الظروف المادية الصعبة التي يعملون بها هي العائق الأبرز لسوء النتائج بشكل عام، وأنهم ضحوا بالكثير من اجل انديتهم طوال السنين العديدة التي مرت عليهم وعلى رئاستهم التي لم تجلب سوى التراجع وتطورًا نسبيًا في احيان قليلة.
حب النادي والانتماء إليه والإخلاص بالعمل لتحقيق النجاح وبذل الجهود والموارد والطاقات لسنوات طويلة عمل تشكر عليه كل من ادارتي نادي البحرين ونادي البسيتين، ولكن الى حد أن يصل حال الناديين الى ما وصلا إليه الآن فهذا غير مقبول، فكلمة شكرًا لكم واجبة، وشكرًا لحبكم وجهودكم الفائتة، وشكرًا ايضا لوزارة الشباب والرياضة التي أرسلت إسعاف الوزارة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه والذهاب بالناديين الكبيرين الى غرفة طوارئ مستشفى الرياضة للعمل على إنقاذ الحالة المستعصية لمرض الناديين بإحلال دماء جديدة تساعد على تحسّن الحالة المتراجعة.
نعم، الحب والانتماء إلى النادي من أسمى العلاقات، ولكن أن يتحول الحب الى تملك وأنانية وخراب فهذا لا يجوز لا شرعيًا ولا رياضيًا.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها