النسخة الورقية
العدد 11091 الأربعاء 21 أغسطس 2019 الموافق 20 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:49AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:09PM
  • العشاء
    7:39PM

كتاب الايام

خط أحمر!!

رابط مختصر
العدد 10769 الأربعاء 3 أكتوبر 2018 الموافق 23 محرم 1440

** بدأت الساحة الرياضية محلياً كانت أو عربية نقرأ كلمة خط أحمر أي عدم التجاوز السرعة وفقاً لإشارات المرور، وفي الرياضة اليومية هو عدم تجاوز الحدود، وأن تقف من بعد هذه الكلمة «الزم حدودك»، فهي بمثابة التحذير والتنبيه والإنذار لمن يريد ان يتجاوز باللفظ أو الإيذاء بدنياً أو نفسياً، فيخرج علينا البعض ويهدد بأن فلانا أوعلانا خط أحمر، ولا يقبل بأن ينتقد أو حتى اللوم لأنه دخل وأصبح في دائرة أو البيت الأحمر!!
** قلناها من زمان ونكررها اليوم وغداً كيف يقود إداريون هواة للاعبين محترفين ويصبح في أيديهم الأمر في الصرف والدفع دون مراعاة الخط الأحمر، وفي النهاية يفشل أصحاب التوقيعات الإدارية الهواء بعد ثلاث جولات من دوري المحترفين ويطير اللاعب الأجنبي وربما يبعده المدرب ويبقى هو جالس وثابت على كرسيه لا يتحرك.. اذاً أين الخط الأحمر؟ ولماذا لم يشمله التغيير؟!! فالخطوط الحمراء المتعارف عليها هي لحماية والدفاع عن الحق والصواب وليس الدفاع عن الخطأ، وأتساءل مجدداً هل لدينا لجنة فعلية للاحتراف في أنديتنا أم الاعتماد الكلي على المدير التنفيذي، والذي عليه التزامات تشغيلية يومية تتابع اللاعبين المواطنين والأجانب عن الحصص التدريبية التي يخوضها اللاعب أم متروكة للأهواء والأمزجة؟ وبالمناسبة بعض المدربين يقبضون (كيمشن) من اللاعبين الأجانب في عقود أخرى بعيداً عن العقود الأصلية، وبالمناسبة هذه هي قضية الساعة في كثير من أماكن الدوريات الكروية، حيث ظهرت قضية ثقافة الفساد الكروي، ومن يتابع التطورات الجارية يدرك معنى العمولة التي يحصل عليها المدربون والمديرون من النجوم الذين تتعاقد معهم الأندية، فالقضية هذه كانت قبل سنوات شهيرة جداً في الدوري الإنجليزي، وكانت «فضيحة بجلاجل» والأزمة كانت كبيرة وأصبحت حديث العالم وليس بريطانيا وحدها، وكشفتها هيئة الاذاعة البريطانية هل أصدرنا «الخط الأحمر» لمثل هذه الفئات!!
 ** ما يحزنني هو أننا نطلق كلمة خط أحمر دون أن ندري ما الذي يجري في الساحة الكروية، فهي أساس القصور والخلل؛ لأنها تأكل الأخضر واليابس، فهل لدينا لجنة احترافية بالأندية تقوم بمتابعة جميع منتسبي الدوري الاحترافي وتوجه خصومات وعقوبات للاعبين المحترفين الذين لا يلتزمون بالتدريبات الصباحية والمسائية؟ وتنشر العقوبات في الصحف شهرياً وفهل لدينا تدريبات صباحية أم لمجرد ثلاث ساعات في المساء فقط؟!!..
** الخط الأحمر ذكرتني بالزميل محمد علي حسين الإعلامي البحريني المخضرم قبل سنوات وفي أحد الفنادق البحرينية أقام حفلاً قدم فيها كتابه الجديد تحت عنوان (الأحمر هو اسمي) وسط حضور من القيادات الرياضية والإعلامية، وكانت لديه رؤية وفكرة جديدة هي إصدار صحيفة تحت اسم (المملكة الرياضية)، والمعروف ان زميلنا القدير لا ننسى إسهامات كبيرة في الرياضة الإماراتية على صعيد التحكيم والتدريس والتعليق والصحافة والتليفزيون، فهو بحق إعلامي من نوع آخر، له فلسفة احترامها واجب... والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها