النسخة الورقية
العدد 11092 الخميس 22 أغسطس 2019 الموافق 21 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:08PM
  • العشاء
    7:38PM

كتاب الايام

الواجهة البحرية

رابط مختصر
العدد 10579 الثلاثاء 27 مارس 2018 الموافق 10 رجب 1439

 

بتوجيه سامٍ من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة العليا للتخطيط العمراني، باعتماد المخطط العام للمرحلة الأولى من الواجهة البحرية من المنامة الى المحرق بمسافة 14 كم، والتي ستضم مضامير للمشي والجري والدراجات الهوائية والمساحات الخضراء والمرافق السياحية والترفيهية والمطاعم والخدمات، وهذا التوجيه افرح الشعب البحريني الذي تربطه علاقة وطيدة وتاريخية بالبحر، وتعتبر البحرين أرخبيل من عدة جزر طبيعية وصناعية، وهذا ما يدل على ان البحرين بلد ساحلية بامتياز، وكما هو متعارف عليه ان شعوب البلدان التي تطل على البحر يتمتعون بعدة خصائص رائعة، ومنها التسامح والتعاون وايثار النفس والروح الطيبة والمرح، وغيرها من الصفات التي تنعكس من البحر الى الانسان، ناهيك عن ان البحر مصدر رزق أساسي في الماضي، حيث اعتمد اهل البحرين على البحر في مصدر رزقه وذلك بصيد اللؤلؤ والتي اشتهرت مملكتنا بها، وصيد السمك، ونقل البضائع والعديد من فوائد البحر، فجزيل الشكر لسمو ولي العهد على هذا التوجيه الذي سيعيد ارتباط المواطن بالبحر والاستفادة من هذه العلاقة لما تحمل من خير لبلدنا الغالي. 

كأس العالم للشواطئ 

نظمت البرازيل بطولة العالم الشاطئية لكرة القدم وكرة اليد في عام 2006، حيث تشرفت بتمثيل المنتخب الوطني لكرة اليد في هذه البطولة والتي حققنا المركز السادس على العالم في انجاز غير مسبوق، فشهدت مدينة ريو دي جانيرو وتحديدا على شواطئ الكوبا كبانا الرائعة والتي تعتبر من اجمل شواطئ العالم استضافة البطولة والتي لاقت نجاحا باهرا على المستوى التنظيمي والمستوى الترويجي والسياحي، وذلك بما يتمتع به الشاطئ من مرافق جذب كمسارات للمشي والجري والدراجات الهوائية وركن للأطفال والمطاعم وتوافر الساحات الرملية لممارسة الألعاب الشاطئية، وهذه من اهم الأسباب التي تجعل البرازيل في الصف الأول بالألعاب الشاطئية، ناهيك عن انها وسيلة جذب قوية للسياحة الداخلية والخارجية وتقديم الخدمات لجميع شرائح المجتمع.

آخر الكلام

على وزارة الشباب والرياضة الاستفادة من توجيه سمو ولي العهد للمشروع والذي يعتبر محوريا لخدمة جميع القطاعات، ومنها الشبابي والذي يمثل ركيزة هذا البلد وذلك بالتنسيق مع الجهات المسؤولة عن تنفيذ المشروع لتخصيص مساحة رملية من ضمن المشروع للألعاب الشاطئية ليتسنى للاتحادات المعنية استحداث دوريات منتظمة، وتأسيس قاعدة للألعاب والانخراط في البطولات الدولية علما ان هناك بطولات مخصصة للشواطئ إضافة الى الألعاب الأولمبية، وان تحقق هذا الهدف فسيساهم في توسيع قاعدة الألعاب وتشجيع السياحة كون هذه الالعاب ترفيهية في المقام الأول واكتمال المشهد بشكل جميل ورائع.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها