النسخة الورقية
العدد 11179 الأحد 17 نوفمبر 2019 الموافق 20 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:34AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

فاست بريك

طفح الكيل؟!

رابط مختصر
العدد 10539 الخميس 15 فبراير 2018 الموافق 29 جمادى الاول 1439

أول الكلام: أن أقوم بأعمال صحيحة لا أشكر عليها، خير لي من أقوم بأعمال خاطئة ولا أعاقب عليها. (كارلوس كاتو).

] لا أريد أن أتطرق لموضوع التحكيم ولجنة التحكيم باتحاد اليد، ولكن بعد ان طفح الكيل لا استطيع ان اتغاضى عما أراه في مباريات الدوري فالمشاكل بدت تكبر والاخطاء لا تعد ولا تحصى وتكرار الحكام على بعض الأندية اكثر من اللازم أدى الى نتائج سلبية وأوقع الحكام في حرج مع الفرق التي تتكرر عليهم إدارة مبارياتها، وبسبب هذه التعيينات أصبحنا لا نعرف ما هو دور لجنة الحكام وما هي الآلية التي تضعها في تعيين الحكام، ثم هل انحصر دورها في عملية توزيع الأطقم التحكيمية على المباريات دون مهمات أخرى، وهل اقتصرت واجبات اللجنة على هذا الأمر فقط لا غير؟؟ 

] الغريب في الامر ان لدى الاتحاد مصور خاص لتصوير المباريات وباجهزة حديثة ويتم بيع المباريات على الاندية، في الوقت الذي لا تكلف فيه لجنة الحكام نفسها باقتناء اي شريط من هذه المباريات للتناقش مع الحكام والمراقبين عن الاخطاء التي تحدث أو القيام بعملية التقييم المستمر، فاذا تجاهلنا هذا الأمر عن اي تطوير نتكلم في الجانب التحكيمي!! 

] هل يتكفل احد بالرد ويقول لنا ما هو دور لجنة الحكام؟!!!

] من الممكن ان يتم الاستعانة بفني الدارت فش للمنتخب الكبتن رضا الموسوي والتعاقد معه الى جانب عمله مع المنتخبات بعمل دارت فش لجميع المباريات، وتحليل الحالات التحكيمية التي تثير جدلا في قراراتها، وأتمنى أن يخصص الاخوة في لجنة الحكام وقتا لأنفسهم لايملكون الوقت لمشاهدة الكم الهائل من الأخطاء التحكيمية المتكررة. 

] طفح الكيل لدى الجميع فبعض الحكام يريدون فرض شخصيتهم بطريقة خاطئة واسلوب خاطىء، وشخصيا احمل لجنة الحكام المسؤولية الكاملة لما يحدث لان اللجنة لم تقم بدورها الصحيح.

] أخيرًا لم أكن اتمنى ان اكتب كلمة في موضوع التحكيم مراعاة لأمور عدة، ولكن ما يحدث هذا الموسم أمر مختلف بتاتا مع خالص امنياتي ان يصحو الاخوان في لجنة الحكام من سباتهم العميق.

] آخر الكلام: أسوأ العقول من تحول الاختلاف الى خلاف.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها