النسخة الورقية
العدد 11183 الخميس 21 نوفمبر 2019 الموافق 24 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

الوقت!!

رابط مختصر
العدد 9881 الخميس 28 ابريل 2016 الموافق 21 رجب 1437

أول الكلام: فئة من الناس إذا نطقت ألسنتهم انشلت عقولهم. (حمد محمد النعيمي)


 أصعب المواقف عندما تكون في جلسة عامة يتكلم فيها شخص ما عن جميع الامور الرياضية ويفتي، ويعتقد بانه (ابو العريف)، تجده يتحدث في كل شي يتعلق بفن الادارة وتحليل الامور الفنيه والغير فنية، ومن ثم يتدخل في ذمم الناس ويطلق الكلمات السامة الغير مقبولة، كيف يكون موقفك وأنت تجالس هؤلاء البشر الذين يبحثون عن المشاكل والتفرقة في وقت تعلمنا من الرياضة أنها وسيلة تقريب وإصلاح لا فتنة ولا هدم. يبدو ان مقولة العقل السليم في الجسم السليم انتهت بلا رجعة وأصبح المثل الجديد العقل المريض في الجسم السليم.


] التواضع.. واحدة من أهم الصفات الطيبة للشعب البحريني التي التصقت به تمامًا.. لم يختلف الناس على قيمة هذه الصفة ولم يطالبوا البحرينيين بضرورة تعديلها او التخلي عنها الا عندما سيطرت لغة المال في العقول. خصوصا في دولنا الخليجية فاصبح البعض يشتغل معتمدا على المقابل المادي أو المظهر الخارجي، بل صار المظهر أجدى من الشهادات، والتعالي افضل من التواضع. كل ذلك من اجل بروز الذات والمكاسب الشخصية للاسف الشديد (وياكثرهم)!


 الرياضة مدرسة مليئة بالدروس والعبر، والوقت احد أركانها الأساسية، والدليل أن المنافسات دائمًا محددة بالوقت، إلا انه وللأسف مازال الكثير من أعضاء مجالس إدارات الأندية والاتحادات واللاعبين لا تحترم الوقت ولا تعترف به، (التغيير المستمر لمواعيد المسابقات خير دليل على ذلك).


 في نهاية كل موسم نسمع دائمًا مسؤولي بعض الاندية والاتحادات بان الموسم المقبل سيكون أفضل. هذه الاسطوانة تتكرر في كثير من الاندية والاتحادات لكن متى يأتي هذا الموسم الله العالم.!!!


 لا أعلم لماذا البعض يحور الكلام الذي نقوله في صورة مغايرة ولا اعلم لماذا يملكون كل ما هو سيئًا برغم علم الجميع إنهم أسوأ من أهل السوء!! وأقول لهؤلاء أدعوا الله سبحانه وتعالى أن يشفيكم من مرض النقص والعقد.

 

 دائمًا يكون المدرب هو الضحية، قاعدة ثابتة في قوانينا الرياضية لدى إداريي الأندية والفرق، فهل سمعتم إقالة أو استقالة لإدارة أو جهاز إداري بسبب سوء الاختيار؟


 أكثر ما يؤلمك عندما تثق بأحد ثقة عمياء، ثم يثبت لك هذا الشخص إنك فعلاً أعمى.


آخر الكلام: من دلائل العقل، النطق بالثواب. (الإمام علي بن أبي طالب) (ع)

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها