النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11521 الجمعة 23 أكتوبر 2020 الموافق 6 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:02PM
  • العشاء
    6:32PM

كتاب الايام

اللهم لا شماتة.. الموقوف بلاتر!!

رابط مختصر
العدد 9739 الثلاثاء 8 ديسمبر 2015 الموافق 26 صفر 1437


منذ أكثر من ثلاث عشرة سنة، يتعرض العراق الى حصار رياضي كامل، لم يستطع منتخب عراقي واحد أو أي فريق آخر فيه أن يلعب على أرضه وبين جماهيره، منذ سنوات طويلة خصوصًا بعد تغيرات 2003، التي ظلت فيها الجماهير العراقية، تعاني التهميش والحصار المضروب على الكرة والملاعب العراقية، صحيح أن الاوضاع الامنية غير مستقرة وتتعرض بين الحين والحين لهزات معينة، إلا أن تخفيف الحصار بصورة ما، لم يكن صعبًا عصيًا على المؤسسة الدولية الكروية لو أرادت ذلك، لكن بلاتر وجلاوزته الذين بدوا يتساقطون خلف القبضان - بحمد الله - أصر على أن يعزل كرة العراق عن محيطها، برغم مشاركتها الفاعلة والعديد من إنجازاتها التي حققتها بشرف وعز للكرة العراقية برغم ما تتعرض له، ويكفيها شرفا تحقيق كأس آسيا 2007 من وسط النار والدخان كما قيل حينها..
منذ أسابيع يقبع بلاتر رئيس الفيفا الموقوف تحت ملفات التحقيق بالفساد والتعصب، وما زالت الملفات تترى، فقد ذكر تقرير إخباري الاثنين أن مكتب التحقيقات الفيدرالي بالولايات المتحدة الأمريكية يجري تحقيقات بشأن تورط السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الموقوف حاليا، في فضيحة تتعلق برشوة قيمتها 100 مليون دولار. وأوضحت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في تقرير نشرته الاثنين أن شركة «آي.إس.إل» للتسويق الرياضي دفعت رشاوى إلى عدة مسؤولين، من بينهم جواو هافيلانج الرئيس السابق للفيفا وعضو اللجنة التنفيذية ريكاردو تيكسييرا، من أجل حقوق التسويق التلفزيوني في التسعينيات من القرن الماضي. وكان هافيلانج قد تولى رئاسة الفيفا بين عامي 1974 و1998 قبل أن يحل بلاتر مكانه.
وأشار التقرير إلى أن: «هافيلانج كتب خطابا يتحدث فيه عن المبالغ التي حصل عليها، ويؤكد أن بلاتر لديه معرفة كاملة بكل الأنشطة». وذكر التقرير أن مكتب التحقيقات الفيدرالي أرفق الخطاب مع طلب موجه إلى السلطات السويسرية للحصول على مساعدة، فيما رفض بلاتر الرد عن تلك المزاعم، حسب ما ذكرته هيئة الإذاعة البريطانية. وكان بلاتر (79 عاما) المحاصر بالمشكلات أعلن في وقت سابق أنه سيرحل عن منصب رئاسة الفيفا في 2016. ويقضي بلاتر حاليًا فترة الإيقاف المؤقت لمدة 90 يومًا وسيخضع لجلسة استماع أمام لجنة القيم بالفيفا في منتصف ديسمبر الحالي في قضية منفصلة تتعلق بمبلغ صدق على تحويله إلى الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) الموقوف أيضا.
من جانب آخر فان الجماهيبر العراقية وإعلامها وكروييها تتمنى ان لا يبرأ بلاتر تحت اي ضغط وبعذر كان، لانه أضرهم وآلمهم، ويتمنون انتهاء عهده وإبداله بشخصية عربية قادرة على ان تحقق مطالبهم العادلة وأن تتيح الفرصة الجديدة بعودة الملاعب العراقية امام جماهيرها المتعطشة، ولو بالصورة التي تتلاءم والاوضاع الامنية الحالية - باقل تقدير - وذلك ما جعلهم يتطلعون الى الانتخابات الفيفوية المقبلة وامكانية الفوز العربي بها، خصوصًا بما يتعلق بالشيخ سلمان بن ابراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي المرشح الساخن لتحقيق الفوز وإمكانية التطلع العراقي للانصاف الكروي، والله من وراء القصد..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها