النسخة الورقية
العدد 11091 الأربعاء 21 أغسطس 2019 الموافق 20 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:49AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:09PM
  • العشاء
    7:39PM

كتاب الايام

ذخر وسند

رابط مختصر
العدد 9706 الخميس 5 نوفمبر 2015 الموافق 23 محرم 1437

قبل 12 سنة وفي قصر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة كنا مع مجموعة كبيرة من الاعلاميين الذين جاؤوا لتغطية مونديال الشباب عام 2003 استثمر الاعلاميون ووجهوا الاسئلة لسموه بعد النجاح الكبير الذي حققه فريق العين عندما فاز ببطولة آسيا للاندية للكرة في نسختها الاولى، وقالوا الزملاء لماذا لا تفكرون بتنظيم بطولة العالم للاندية، ومنذ ذلك التاريخ ونحن نفكر بهذا اليوم حيث احتفلنا بها مرتين من قبل 2009 و2010 لكرة القدم، وجسّدنا شعار البطولة مقولة (كرة القدم تزدهر في بلادنا) وهو الشعار الذي حمله وفدنا الكروي إلى زيوريخ لتقديم الملف الخاص برغبتنا في استضافة البطولة. 

●هذه المقدمة نقولها للتاريخ لان بوخالد الذي يحرص على توفير كل الدعم للرياضة الاماراتية وبضرورة أن تواكب العالمية تأكيـــــد واضـــح على أن قيادتنا يسعون بأن تتبوأ الامارات المكانة العالمية على خارطة الرياضة.. والمبادرة الطيبة التي أثلجت صدورنا بالأمس أمر يسجل ويحسب لهذه الشخصية الوطنية الرائعة أن دولة الإمارات العربية المتحدة لن تدخر جهدا في دعم الأنشطة والفعاليات الرياضية التي تسهم في رفع اسم الإمارات عاليا في المحافل الرياضية الإقليمية والدولية، ونؤكد أن اهتمام سموه ودعمه للرياضة والرياضيين ليحققوا الانجازات والمكتسبات الهامة على الساحة الرياضية محليا وقاريا ودوليا، ليسهموا في تعزيز وتطوير المجالات الرياضية، وتحقيق المزيد من التقدم والريادة مع باقي القطاعات الحيوية في الدولة، ويثمن سموه الجهود التي تبذلها إدارات الاندية وحرصها على تحقيق الإنجاز بكل عزيمة وإصرار، شبابنا الذين يبذلون جهودا متميزة ومخلصة، لتظل راية الوطن خاصة ونحن نحتفل هذه الايام بيوم العلم عالية خفاقة في كافة المحافل الإقليمية والدولية. ويهدف لتشجيع الرياضيين ببذل المزيد من الجهود والاستمرار في التميز والتفوق واتباع الإعداد والتخطيط السليم المبني على أسس وقواعد علمية من أجل تحقيق النتائج الايجابية سواء داخل الدولة او خارجها.
●وكان سمو قد توج، فريق النادي الأهلي بطلاً لكأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم، في نسختها الـ 37، تحت شعار «كلنا خليفة»، بعد فوزه على فريق الشباب 4 ــ 3، في المباراة النهائية، التي أقيمت على استاد محمد بن زايد في العاصمة قبل عدة سنوات.
وتأتي هذه المبادرة لدعم ومساندة ممثلنا في هذه البطولة الآسيوية، وتلبية لرغبة المشجعين بمؤازرة الأهلي وتقديم الدعم المعنوي للاعبين، لتحفيزهم على المزيد من الجهد وتحقيق النتائج المرجوة وتمنى سموه كل التوفيق للاعبي النادي الأهلي وطاقمه الإداري والفني في مباراته، لتقديم المزيد من الانتصارات والنجاح للكرة الإماراتية.
●وبالتأكيد أشادت الإدارة الأهلاوية بهذه التوجيهات الحكيمة حيث رفع عبدالله النابودة أسمى آيات الشكر والعرفان للقائد محمد بن زايد على دعمه ومساندته لكل الأندية التي تمثل الدولة في المحافل القارية، ومبادرته بتخصيص طائرة لنقل الجماهير الإماراتية للوقوف خلف ممثل الوطن، الأهلي في مباراة إياب نهائي دوري أبطال آسيا في الحادي والعشرين من الشهر الجاري أمام غوانزو بالصين، فهذه ليست غريبة عليه فقد ظل دوماً يقف ويساند ويدعم، هذا الأمر يدل على اهتمام قيادتنا بالرياضة والرياضيين في كل المجالات، وتمنى (بوسعيد) أن يكون التتويج من نصيب الفرسان، واختتم (عبدالله) دمت لنا سيدي محمد بن زايد ذخراً وسنداً لكل أبناء الوطن، والله من وراء القصد..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها