النسخة الورقية
العدد 11090 الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الموافق 19 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:48AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:41PM

كتاب الايام

معكم دائماً

شيخ الدبلوماسية

رابط مختصر
العدد 9691 الأربعاء 21 اكتوبر 2015 الموافق 8 محرم 1437

] الى متى يستمر الوضع في الكويت رياضية الى هذه الدرجة من الغليان التي تسببت في قطع العلاقة بين افرادها واسرتها الرياضية وصلت ذروتها فلم نعد نعرف اين يذهبون بالرياضة عامة والكرة خاصة نتيجة هذا العناد الذي اصابهم في مقتل وكنا نتفاءل خيرا ولكن يبدو ان هناك من يريد الخراب والدمار بسبب العداوة الشخصية وبسبب التدخلات الفردية كل يريد ان يقحم نفسه ويضع نفسه شرطيا وقاضيا لتضيع هيبة الرياضة وتفقد الكويت الرائدة رياضيا منذ الستينات الى مستوى يدين بها الجبين فلمصلحة من يتناطحون والضحية الشباب والرياضة كل يوم قضية لا تتوقف فالمشهد حزين وصعب بان نرى هذه الرياضة التي تعلمنا منها واحببنا منها الكرة والاعلام ولا صحافة لا نراها اليوم على الساحة سوى ساحة الازمات والمشاكل فمن المسؤول؟!!
] ونرى ان موافقة مجلس الوزراء الكويتي على الاعتذار رسميا عن استضافة «خليجي 23» لكرة القدم، هو قرار صائب داء في محلة لعلهم يدركون مدى خطورة هذا الاعتذار ومدى تاثرنا جميعا بان نخسر احد اهم اركان الكرة الخليجية والتي لعبنا فيها دورا في نقلها من خلال تاثيرنا على بعض اصحاب القرار بالكلمة ونقلها الى دار الصادقة والسلام والتي تحولت الى دار العداوة والكلام!!
] كانت «خليجي 23» مقررا أساسا في مدينة البصرة العراقية إلا أنه نقل إلى الكويت بعد أن اتفق الجميع على عدم ملاءمة الجو في البصرة للظروف الأمنية وهذه حقيقة لتنقل بالموعد جديد للبطولة بحيث تنطلق في 22 ديسمبر 2015 وتختتم في 4 يناير 2016، فقد جاء القرار المحزن ليتنفس الجميع خاصة روزنامة الاتحادات الخليجية التي بهذا الاعتذار تستطيع بان لا تلعب ببرامج مسابقاتها وهي في مصلحة الجميع الان، ، وسبق للكويت استضافة كأس الخليج ثلاث مرات، اعوام 74 الدورة الثالثة وفيها كانت النجومية والسيطرة للازرق ايام اللاعبين الكبار الذين لن ننساهم وعام 90 الدورة العاشرة آخرها في 2003 الدورة رقم 16 وفي الدورات الثلاث لي معها حكايات وقصص من الصعب ان تذهب من الذاكرة ولكن ماذا نفعل طالما العناد والتحدي اوصلنا الى هذه المرحلة الحرجة التي اتمنى بان تعيد الرياضة الكويتية هيبتها واستقرارها واحترامها لبعضها البعض حتى نتذكر الايام الجميلة في زمن الناس الطيبين لكنها مع ذلك تبقى للكرة الكويتية رونقها حيث تحمل الرقم القياسي في عدد مرات إحراز اللقب برصيد 10 مرات وهذه ليست المرة الاولى التي تلقت فيها ضربة جديدة الجمعة الماضي عندما أعلن الاتحاد الدولي «الفيفا» إيقاف الاتحاد الكويتي بعد انتهاء المهلة التي منحها للحكومة لتغيير قانون رياضي.
] واليوم الأجواء ساخنة وملتهبة والتصريحات لاتتوقف والتهديدات مستمرة على الجانبين نقول لمصلحة من يحدث هذه التكهرب متى يفيقوا فنحن يهمنا ان نرى الهدوء والامان والاطمئنان في هذه البلد الخير في ظل رعاية بوناصر حفظه الله فقد اعجبني ما دعا اليه رئيس البرلمان العربي أحمد الجروان اول امس أحد ابناء الوطن عندما دعا إلى الاستفادة من مدرسة شيخ الدبلوماسيين صاحب السمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مؤكدًا «نحن ننهل من مدرسته الكثير» جاءت هذه التصريحات على هامش مشاركته في المؤتمر الاتحاد البرلمانيين الدولي المنعقد في جنيف وبدوري أتمنى بان يتدخل شيخ وعميد الدبلوماسية لأنقاذ شباب البلد من الصراعات وصباح الخير ياكويت.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها