النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11521 الجمعة 23 أكتوبر 2020 الموافق 6 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:02PM
  • العشاء
    6:32PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

باي باي.. ميسي وكرستيان!!

رابط مختصر
العدد 9640 الإثنين 31 أغسطس 2015 الموافق 16 ذو القعدة 1436


 
في ظاهرة جديدة نوع ما على البرشا والريال خلال مواسم خمسة مضت، لم يظهر بها ميسي وكرستيان كلاً بطريقته الخاصة ليسجلا منذ البداية حضورهما القوي كما فعلا من قبل، اذ ان البرشا سجل له ضد ملقا المدافع البلجيكي فيرمالين بحضور مميز جديد غير معتاد على جماهير البرشا، كما ان الريال دشن بيتيس بخماسية شهيرة، قوية جعلت الضيف الجديد يترنح تحت وقع الخماسية التي تألق بها رودريغز، كهداف مميز قد يكون له شأن في الموسم الحالي.
وقد شعر لويس انريكي مدرب برشلونة، بسعادة كبيرة بالهدف الذي أحرزه لاعبه توماس فيرمايلين وهو الأول له مع فريقه في شباك ملقا، لكنه لم يندهش بالأداء الكبير الذي قدمه المدافع البلجيكي بعد معاناته طويلاً من الإصابات. وقال اللاعب البلجيكي بعد ذلك إنه لم يعرف كيف يحتفل بالهدف ومن ثم جاء رد فعله فاتراً كما لاحظ كثيرون. وجاءت مشاركة فيرمايلين في المباراة فقط بسبب إيقاف جيرار بيكي لكن تألقه اللافت ربما يؤشر إلى إمكانية حصوله على فرصة للعب بصفة دائمة في الموسم الحالي بينما يسعى فريقه للدفاع عن ألقاب الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا، وأضاف لويس انريكي: «فيروماليين يمثل أهمية كبيرة جداً للنادي في الكرات الثابتة وهو صاحب شخصية متميزة وصاحب خبرة كبيرة».
الغريب ان الجولة الثانية من الدوري الاسباني انتهت الآن بالنسبة لبرشلونة وريال مدريد، ولكن الشيء الذي لا يمكن تفسيره هو ان: كل من ميسي وكريستيانو لم يسجلا بعد، وهذه هي المرة الأولى على الإطلاق التي يحدث فيها هذا الامر، النجمان لا يسجلان في مباراتين متتاليتين سوياً. وكان لمهاجم الأرجنتين فرصة كبيرة ضد بيلباو، ولكن الحارس ايرايزوز تصدى لركلة الجزاء، وفي الوقت نفسه، وفقاً لمدرب ريال مدريد، فقد كان البرتغالي هو الاكثر تسديداً على مرمى الخصم، ولكنه افتقر للحظ. الآن بعد ان ينتهي اسبوع الفيفا، من المؤكد ان ميسي وكريستيانو سوف يعودان ولديهما الشوق والعطش لتسجيل الاهداف، وفقط مسألة وقت، قبل ان يعود الاثنان للتنافس، وهز شباك الخصوم، كما هو معتاد من قبل.
 المسألة الاكثر تعقيداً بالنسبة للاعبين وبعد عصف سنوات زاخر بالاهداف والبطولات والارقام القياسية، قد يتعطل على عتبة الثلاثين التي بلغها او قربا منها اللاعبان، فكرستيان عبر الثلاثين قليلاً وميسي يقترب منها، وما لها من تأثير نفسي وبدني متوقع على عطاء اللاعبين، في وقت ان المنافسة الشابة للنجوم المتواجدين بكلا الفريقين يبحثان عن فرصة حضور وظهور قد يحققون بها ما يريدون، خلال منافسات الليغا، خاصة في ظل تلك عطاء كل من كرستيان وميسي، وبزوغ نجم نميار في البرشا وردريغيز في الريال.. بما يمكن ان نسميه ولادة هداف جديد لليغا، بعد ان حجزت وتقاسمها النجمان ميسي وكرستيان بجدارة لسنوات طويلة لا يمكن ان تبقى حكراً عليهما وهذه سنة الحياة ومنهجية الملاعب..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها