النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11755 الإثنين 14 يونيو 2021 الموافق 3 ذو القعدة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:11AM
  • الظهر
    11:38AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:31PM
  • العشاء
    8:01PM

كتاب الايام

أين أصحاب القرار في منتدى «ليش جذي والحل شنو؟»

رابط مختصر
العدد 9587 الخميس 9 يوليو 2015 الموافق 22 رمضان 1436

سعدت بحضور مجلس الأخ جمعة هلال بتواجد نخبة من الزملاء الصحفيين الذين أعجب بمداخلاتهم في هذا المنتدى الذي كان شعاره «ليش جذي وشنو الحل؟» 

لقد تطرق الحضور لأمور كثيرة في مجال الرياضة والإعلام واثيرت مواضيع تحتاج للنظر إليها بعين الاعتبار ووضع الحلول المناسبة لتداركها اذا اردنا تطوير الألعاب الرياضية الجماعية في البحرين وأهمها لعبة كرة القدم التي أجمع الجميع أنها تعاني وتحتاج لوقفة الجميع لوضع الحلول لتطويرها للأفضل
وبالطبع كان جيدا أن يطرح الحاضرون بأن يكون للإعلام الرياضي دور في طرح جميع الأمور في الصحافة وان يبذل المسؤولون وأصحاب القرار في العمل على مناقشة هذه الأطروحات بصورة جدية ووضع الخطط المناسبة للارتقاء بالرياضة وأثير موضوع الإعلاميين الذين يتقاضون رواتب ومكافآت من اتحادات يعملون بها وهذا ما لا يتفق مع العرف المعمول به طالبوا المؤسسات الصحفية ورؤساء التحرير ورؤساء الأقسام الرياضية إيقاف مثل هذه الأمور التي تأتي كجزء من عمل العلاقات العامة والتلميع لهذه الاتحادات دون طرح الأخطاء والمشاكل الموجودة بداخل هذه المؤسسات خصوصاً وان الاعلام الرياضي بدأ يبتعد عن النقد البناء للتصليح ولجأ للتطبيل للاستفادة المادية.
أما بالنسبة للأمور الإدارية فقد وضع اللوم الأكبر على دور الجمعيات العمومية في الأندية والاتحادات لإيصال من لا يملكون الكفاءة الإدارية لإدارة الأندية والاتحادات وأنا أتفق أنه من هناك تبدأ المشكلة في التطوير ولا بد أن يعمل في هذه المؤسسات الرياضية من له الرغبة ويضع أسم البحرين أمامه بدلاً من سعيه للاستفادة من هذا الموقع لمصلحته الخاصة.
أما بالنسبة لموضوع بطولة سمو الشيخ ناصر الرمضانية التي اسدل الستار عليها الأسبوع الماضي والتي سحبت البساط من تحت اتحاد الكرة في تسويقها للبطولة وإيجاد الرعاة والتي عجز اتحاد الكرة عنه كان واضحاً اتفاق الجميع بأنه اذا كان العاملون في هذه البطولة واغلبهم ممن يعملون مع اتحاد الكرة لماذا لا يطلق الاسم على بطولة دوري كرة القدم ويقتصر بطولة سمو الشيخ ناصر الرمضانية على الناشئين تحت 23 سنة بدلا من مشاركة لاعبين كبار لا يفيدون البنية التحتية للمنتخبات رغم اتفاقي أن هذه مهمة الاندية لدعم المنتخبات الا ان الأمور المادية للأندية لا تساعدهم في جلب مدربين ذوي كفاءة للارتقاء باللاعبين الناشئين المميزين.
لذا باعتقادي أنه يجب النظر بجدية في اطلاق اسم سمو الشيخ ناصر على دوري كرة القدم اذا كان هذا سيساعد الاتحاد في ايجاد رعاة من الشركات التي اختفت في دعم اتحاد الكرة واقتصر دورها على دعم بطولة سمو الشيخ ناصر.
أمور كثيرة تم طرحها تحتاج لمزيد من النقاش والدراسة بتواجد أصحاب القرار من وزارة الرياضة والشباب – المجلس الأعلى للشباب والرياضة – اللجنة الأولمبية والاتحادات الأهلية.
إذا اردنا التطوير فليس من المعقول أن يجتمع اعلاميون لطرح الأمور في ظل غياب أصحاب القرار وقد أجمع الجميع بأن هناك قصورا واضحا في المجال الرياضي وعلينا جميعا توصيل رسالة للمجلس الأعلى للشباب والرياضة لإيجاد ميزانية للاتحادات والأندية لدعمهم بالارتقاء بالرياضة.
وعلى جميع الصحفيين الرياضيين التعاون وابراز نقاط الضعف للمسؤولين دون أي تخوف ليكونوا مرجعا للتعاون معهم لتطوير الرياضة.
ولابد أن نشكر اللاعب السابق جمعة هلال لفتح مجلسه لمناقشة الأمور الرياضية لمعرفة أسباب تدني مستوى الرياضة في البحرين ووضع الحلول.. بالطبع هذا لن يحدث إذا كان صاحب القرار غير متواجد في مثل هذه المنتديات.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها