النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

الأفق الريالي .. هجرة تثير المخاوف !!

رابط مختصر
العدد 9571 الثلاثاء 23 يونيو 2015 الموافق 6 رمضان 1436

بعد ايام على رحيل المدرب الايطالي انشلوتي عن ملعب البيرنابيل حتى بدات المشاكل تعصف بالجسد الملكي، خصوصا بعد ان خرج الفريق بلا بطولة في الموسم الماضي، مع رحيل انشلوتي وقدوم بنيتز ذو النهج الكروي والعقلية التدريبية المختلفة عن سلفه، مما اشاع اجواء غير تفاؤلية في البيت الريالي بدات بالاشاعات وهاهي اخبار التعاقدات تكاد تعصف باهم اركان البيت الذي بناه مورينهو منذ ثلاث سنوات وحصد نتائجه انشلوتي في الموسم الماضي، فيما اليوم يعيش الرياليون حالة من الهلع والنفرزة من تشرذم البيت على يد القادم الجديد..
في ذات الوقت وعلى لحن قريب من الموضوع، شن والد الارجنتيني غونزالو هيغواين مهاجم نابولي الإيطالي هجومًا لاذعًا على رئيس نادي ريال مدريد الإسباني فلورنتينو بيريز، مشيرًا إلى ان هذا الرجل يكره اللاعبين الأرجنتينين، وله تاريخ كبير في الاستغناء عن خدماتهم منذ توليه المسؤولية. اذ قال «أعتقد أنه واضح للجميع أن بيريز يكره لاعبي التانغو، لقد استغنى عن العديد من النجوم الذين تألقوا في صفوف فريقه، رغم قوتهم، هذا دليل واضح على توجهات رئيس النادي الملكي».وأضاف: «على سبيل المثال، استغنى بيريز عن خدمات ابني رغم تألقه بالإضافة إلى أنخيل دي ماريا وفرناندو ريدوندو وستيفان كابياسو وسانتياجو سولاري، ولم يعط الفرص لغيرهم في سوق الانتقالات».
من جهة اخرى فان راموس قد يكون القشة التي قصمة ظهر الملك، فقد فجرت صحيفة (آس) الاسبانية في عددها الالكتروني الاخير مفاجأة من العيار الثقيل بعدما كشفت أن البرتغالي كريستيانو رونالدو والاسبانيين سيرجيو راموس وايكر كاسياس اقتربوا من اعتزال اللعب مع النادي الملكي، بسبب خلافات شخصية مع رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز. وعنونت الصحيفة الاسبانية بالخط العريض: «سيرجيو راموس يريد ترك ريال مدريد» بينما اشارت إلى رونالدو وكاسياس في صلب الموضوع. واشار التقرير أن سيرجيو راموس قد يكون طرفا في صفقة تبادلية سيعقدها الميرينغي مع مانشستر يونايتد للحصول على خدمات حارسه الاسباني ديفيد دي خيا.
مع ان رحيل ايكر كاسياس اذا ما حدث لا يشكل صدمة لجماهير ريال مدريد، حيث ان القديس فقد الكثير من مستواه، الامر الذي ساهم بخروج اللوس بلانكوس من الموسم الماضي بخفي حنين، ومن المرجح ان ينتقل كاسياس الى احد فرق المقدمة المنافسة في الدوريين الانجليزي أو الايطالي. الا ان خروج كاسياس اذا ما حدث فانه فعلا، سيشكل ضجة لن تنتهي برحيله وسيتذكرها الرياليون، مع كل هدف يهز شباكهم، اما بالنسبة لصاروخ ماديرا كرستيان رونالدو، انه لا يزال يتذكر جيدا الحملة الشرسة التي شنتها الجماهير ووسائل الاعلام عليه، على خلفية اقامة عيد ميلاده بعد السقوط المدوي امام اتلتيكو مدريد برباعية نظيفة، في الوقت الذي لم تتحرك فيه ادارة النادي للدفاع عن نجم فريقها الاول، وهو ما اثار امتعاض رونالدو. مما يلوح بهجرة جماعية تلوح في الريال..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها