النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11312 الأحد 29 مارس 2020 الموافق 5 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:13AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:53PM
  • العشاء
    7:23PM

كتاب الايام

سحنة سمراء بلا هوية برازيلية!!

رابط مختصر
العدد 9567 الجمعة 19 يونيو 2015 الموافق 2 رمضان 1436

كل من يقرأ او يعرف او شاهد تاريخ الكرة البرازيلية بماضيها العريق ونتاجها الكروي المهيمن عالميا، لا يسعه الا وان يقف حائرا على ما بلغ حالها الكروي المزري بكل الاتجاهات، فقد كانت منطقتنا العربية عامة والخليجية خاصة زاخرة بالمدربين البرازيليين ممن وضعوا اسس المدارس الكروية هنا، وكان لهم اثر واضح في اوربا واسيا وافريقيا وامريكا وبكل مكان تقريبا، فضلا عن وجود نجوم البرازيل ونكهات الكرة العالمية باغلب الاندية المحترفة التي تعاقدت مع نجوم السامبا بصورة تدلل معنى ما كانوا عليه من حرفنة ومهنية عالية استحقوا من خلالها تبوؤ المراكز الاولى بكل شيء كرويا.
فيما اليوم وما كانوا عليه خلال بطولة كاس العالم الاخيرة في ريو دي جانيرو التي شكلت فضيحتهم التي لا تنسى، مع خسارتهم الاولى في كوبا امريكا تشيلي 2015 التي اوقعتها بهم كولومبيا بفريقها الجسور والاعصار الاصفر الذي اجبر البرازيل بلحمها وشحمها على التراجع باوقات متعددة كانت الغلبة لهم فيها من دون منازع، كما اثبتت وقائع المباراة ان البرازيل تعاني من شحة المواهب الحقيقية الجديرة بارتداء قميص البرازيل في البطولات الكبرى، فقد ثبت امام كولومبيا ان دونغا لم يكن قادرا على جمع احد عشر لاعبا فقط، من كل البرازيل لخوض غمار بطولة يراد لهم فيها محو فضيحة ريودي جانيروا، في وقت كانت البرازيل قادرة على ان تلعب باربعة او خمسة منتخبات بآن واحد، واذا به يخفق من عليائه، الذي لم يكن نجما فيه غير نيمار - مع كل مشاكساته غير المحببة - الا انه كان ابن السامبا والامازون الحقيقي -اما الاخرون وكانهم طارئون على المشهد ولا يمتون بصلة الى منتخب نجوم السامبا برغم سحنتهم السمراء باصول برازيلية..
دونجا من جانبه شن هجوما حادا على الحكم التشيلي إنريكي الذي طرد لاعبه نيمار في نهاية مباراة شابها العنف وانتهت بمشاجرة أمام كولومبيا التي انتهت بخسارة البرازيل المباراة 1-صفر.
وقال دونجا: «ليس من الجيد على الإطلاق أن نتحدث عن الحكم بعد المباراة. أعتقد أنكم لو نظرتم لما حدث فستخلصون إلى أن شيئا ما على صلة بالحكم».وأضاف: «حدثت مشكلة مشابهة في مباراة لكورنثيانز أدارها نفس الحكم» في إشارة لمباراة أقيمت مؤخرا في كأس ليبرتادوريس للأندية الأبطال حين طرد أوسيس اثنين من لاعبي كورنثيانز البرازيلي أمام جواراني القادم من باراجواي«.
مع ان نميار لم يظهر بنفس المستوى الذي قدمه أمام بيرو في أولى مباريات البرازيل وسقط لاعب برشلونة أرضا في كل احتكاك مع لاعبي كولومبيا. الا ان ما قدمه من فنون كروية ومهارات عالية وان لم تجن ثمارها بشكل صحيح، الا انها دلت على هويته البرازيلية الاصيلة. وقد اعرب نيمار دا سيلفا عن استيائه من تعامل حكام مباريات بطولة كوبا أمريكا 2015 معه قائلا: »عليهم أن يطبقوا اللوائح علي«.وأضاف نيمار منتقدا الحكم انريكي أوسيس: »الكرة ارتدت واصطدمت بيدي دون قصد وحصلت على بطاقة صفراء.. تعيين حكم ضعيف هو ما يتسبب في هذه الأمور«.وتابع: »لقد كان هناك ارتباك ولكن لم يكن في حاجة لأن يطرد الجميع.. لقد تعرضت للدفع ولم أشاهده عندما قام بطردي».
: «أعترف أننا لم نكن جيدين وأنا لم ألعب بشكل جيد.. أتحمل المسؤولية بأكملها«. مختتم: «لا يوجد هناك لاعب لا يهزم.. من الطبيعي أن تخسر في إحدى المرات.. أثق في زملائي»، في إشارة لمباراة المنتخب البرازيلي الحاسمة أمام فنزويلا والتي لن يتمكن نجم برشلونة من المشاركة فيها للإيقاف.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها