النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

انطلاقة وتفكير وتنظيم!!

رابط مختصر
العدد 9554 السبت 6 يونيو 2015 الموافق 18 شعبان 1436

سمعت بان قرارا اسيويا، قد اتخذ فعلا من اجل ان تنهض البحرين بمسؤولياتها لتنظيم بطولة نهائيات اسيا للشباب 2016 في المنامة، بخبر افرحني بجد، كما ادخل السرور بقلوب رياضيي البحرين عامة واهل الكرة منهم خاصة، الاعتبارات عديدة والاسباب الموجبة كثيرة، قد لا تنتهي عند الحدود الرياضية في ظل افق مادي كبير وحيز ورمز اتخذته الكرة عالميا ولابد له ان يشكل في المملكة بعدا ثقافيا شبابيا مهما، يلتف حوله شباب البحرين دعما للملكتهم وامنية بان تنطلق البطولة في ظل اجواء ليست عادية، ينبغي ان ترتق للحدث البحريني والعربي بكل معانيه، فنحن الخليجيين على جادة الاختبار لتنظيم البطولات وضبط الادارت والتنظيم من كل الفعاليات الخليجية الرياضية، وصولا الى الدوحة 2022 حيث المونديال والابهة والفرح واشياء عربية اخرى، مصدر عز وفخر سوف لن تكون محصورة بحدود الدوحة ابدا..
الاخوة في الاتحاد البحريني وبعد جدب، طال امده وتحسس مراراته ومعاناته الجمهور والكرويون البحرينيون، بعد ان ابتعدوا بعيدا عن منصات التتويج، برغم المشاركات والتاريخ الكروي الاحمر، مما يجعل كاس اسيا للشباب في عامها الجديد المقبل ان تكون بحلة جديدة، بكل المعايير والمقايسس، لا ان تكون بطولة كروية فحسب، بل ينبغي ان تتحرك العقول البحرينية بكل مجالاتها لتكن عرسا كرويا وحدثا مهما، نامل ان يتحقق فيه الكاس الاسيوي الاول للاحمر..
 ذلك لا ياتي بالتمنيات والدعوات والشعارات، فليبدا الاخوان في الاتحاد البحريني بخطة عمل استراتيجية على ارض الواقع لا على الورق، تنطلق بافق تفكيري واسع، بعيد الغور والرؤى لتتحقق بها الاهداف الكبرى، فتنظيم بطولة اسيا للشباب، ليس شيئا هينا ولا يمكن ان ينظر اليه من هذه الزاوية الضيقة، وعلى كل المحبين للكرة والجماهير البحرينية ان ينطلقوا من تفكير ابعد غورا وفي نهايات لا تقبل بغير الكاس هدفا، لا من اجل الكاس بحدث ذاته، بقدر ما هي خطط استراتيجية تتجه نحو بناء منتخب احمر جديد، قد يكون قادر على اعادة امجاد سلفه البحريني بعد سنوات تعطلت به المراكب الحمراء، حدا اصبح لازما على الاتحاد الاحمر ان يجد مخرجا فعليا له، من خلال حسن التنظيم وتحقيق الاهداف، فضلا عن بلوغ مراحل من العمل التي قد تتطلب بناء ملعب اضافي دولي، وغير ذلك الكثير الكثير، مما ينقص الكرة الحمراء وهي في طريق تكاملها الرياضي الكروي كما ونوعا.. والله ولي التوفيق..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها