النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11523 الأحد 25 أكتوبر 2020 الموافق 8 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:01PM
  • العشاء
    6:31PM

كتاب الايام

كاسياس.. اذهبوا للجحيم!!

رابط مختصر
العدد 9528 الأثنين 11 مايو 2015 الموافق 22 رجب 1436

 
 مع ان الليغا لم تحسم بعد بشكل رسمي والحظوظ متفاوتة متداخلة، في عالم كروي لا يمكن التنبا باحواله ومفاجآته، الا بعد اطلاق صفارات الحكام، الا ان مباراة فالنسيا الريال، كان لها ان تكون مفتاح فوز الريال باليغا لصعوبة مهمة البرشا المرتقبة امام اتلتيكو وهذا ما حلله واشار اليه اكثر من راي مطلع، مما جعل من تعادل الريال وفقدانه اغلى نقطتين خلال الموسم الحالي، جعل الانظار تتجه نحو كاتالونيا والبلوغرانا كابطال للموسم الجديد، الذي لا يفصلهم عنه سوى ثلاث نقاط، يمكن ان يحصلوا عليها من مباراتين، ان لم تكن في اتلتيكو فان النقاط امام ديبورتيكو لكرونيا قد تكون ممكنة ميسرة لنجوم البرشا المبهرين في موسمهم الحالي خصوصا مبارياتهم الاخيرة.
 رفض الايطالي كارلو انشيلوتي مدرب ريال مدريد بطل دوري ابطال اوروبا، الاستسلام بعد أن ترك التعادل 2-2 مع فالنسيا آمال الفريق في تجاوز برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم، معلقة بخيط رفيع. وقال انشيلوتي في مؤتمر صحفي: «الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لنا الان لكننا سنواصل اللعب». وأضاف: «تتبقى مباراتان ويجب أن نحاول الفوز بهما». وقال انشيلوتي إن فريقه اذا لعب ضد يوفنتوس مثلما لعب في الشوط الثاني أمام فالنسيا، ستكون لديه فرصة كبيرة في بلوغ النهائي في برلين. مضيفا للصحفيين: «النتيجة لم تكن جيدة لكن الطريقة التي لعبنا بها كانت جيدة جدا، أتيحت لنا العديد من فرص التسجيل، قاتلنا حتى النهاية وكنا نستحق الفوز، الأمر ستسير في صالحنا امام اليوفي.»
من جهة اخرى ونتيجة حتمية لتداعيات سوء النتائج وغضب الجماهير، فان تعكير العلاقات قائم بين جميع صفوف الرياليين بسبب ضياع الكاس وربما اليغا قريبا، فقد اكدت تقارير اعلامية ان إيكر كاسياس، حارس مرمى فريق ريال مدريد، حامل لقب دوري ابطال اوروبا ووصيف الدوري الاسباني الحالي لكرة القدم، لم يتقبل بشكل جيد صافرات الاستهجان من جماهير النادي الملكي التي اطلقتها بعد تلقي الدولي الإسباني لهدفين خلال الشوط الاول. وكشفت إذاعة «كادينا كوبي» ان إيكر كاسياس اهان جماهير ريال مدريد بعد سماعه للصافرات، وفي نفس السياق فإن الاذاعة الاسبانية اوضحت ان الكاميرات التقطت لحظة إهانة كاسياس للجماهير خلال الشوط الاول. وحسب الاذاعة الإسبانية، فقد توجه كاسياس إلى جماهير ريال مدريد بهذه العبارات بعد سماعه لصافرات الاستهجان: «هذا يكفي.. إذهبوا للجحيم..»، يذكر انها ليست المرة الاولى التي يتلقى فيها كاسياس صافرات الاستهجان على ملعب سانتياغو برنابيو، إذ منذ بداية الموسم والجماهير تظهر عدم رضاها على المستوى الذي يقدمه قائد الفريق.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها