النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11317 الجمعة 3 ابريل 2020 الموافق 10 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

غوارديولا.. غلطة الشاطر بثلاثية!!

رابط مختصر
العدد 9525 الجمعة 8 مايو 2015 الموافق 19 رجب 1436


قبل العاصفة الكاتلونية المسوية بوجه الباريين بدقائق اي عند الدقيقة 75 تقريبا من مباراة البرشا والباريين في دوري الابطال، ذكر عصام الشوالي معلق المباراة، ان المباراة تسير نحو التعادل او انها تؤجل الحسم الى موقعة الاريزينا في المانيا للاسبوع المقبل، مضيفا ان الوقت المتبقي لن يكفي بافضل الاحوال اكثر من هدف لاحد الفريقين، وان انتهت بهدف لاي منهم، وكلاهما قادران على التعويض في المباراة المقبلة، مستبعدا تحقيق الفوز بهدفين بربع ساعة متبقية، معتقدا ان نتيجة الهدفين ستكون تقريبا حاسمة وتنهي المرحلة، فيما لم يكن في خلده ان ما تبقى من دقائق مجنونة، يحولها ميسي الى اشبه بالاعصار الكاتلوني الذي اغرق مراكب غوارديولا بعد ان سجل هدفين جميلين وصنع ثالثا يعتقد اغلب محللي ومتابعي الكرة العالمية، انه كاف لانهاء رحلة الباريين في الشامبيوزليغ وربما رحلة غوارديولا في مع الباريين ايضا !!
أغدق اندريس انييستا في مديح زميله ميسي، واصفا إياه ب»الفريد» وأنه «لن يتكرر» بعد أن قاد البرسا الليلة لوضع قدم في نهائي دوري أبطال أوروبا بتسجيله هدفين وصناعته لثالث امام بايرن ميونخ.  وقال إنييستا: «يجب رفع القبعة لميسي، يفعل أشياء تبدو سهلة، ولكن لا يستطيع أحد فعلها، في أي لحظة يحسم المباريات ويغير النتيجة، ووجوده معنا ضمانة للنجاح». محذرا من الغرور والاطمئنان: «علينا الاستمرار ولا يمكن أن نتوقف، لأنه إذا توقفنا، فخصومنا جيدون علينا العودة للقيام بالامور بشكل جيد لكي نكون في النهائي».  من جانبه راكتيش قال ً:» ميسي هو الفرق بين لاعب عظيم ولاعب رائع، وليس هناك شيء استطيع قوله عن ميسي لأننا سعداء للغاية على ما فعله اليوم».  نيمار قال «النتيجة جيدة، ولكن يجب أن ننتبه لكل شيء، نحن نواجه فريقا جيدا جدا، ويمتلك الكثير من الجودة». واختتم «ميسي الأفضل، أنا هنا أتعلم منه دائما».
اما قائدي الموقعة فجاءت ردود افعالهم كحالتهم النفسية بعد المباراة، فغوارديولا قال: «حاولنا التحكم في الكرة، وأن نجعل المباراة ضد برشلونة هي مباراة العودة، لقد سيطرنا على الجزء الأول، لكن مع 1-0,2-0 هناك تثبيط ولديك خيارات، ولكن 3-0 الأمور أكثر صعوبة «. مضيفا «برشلونة فريق كبير، وليس ميسي فقط، هم أقوياء جدا، ويعملون بشكل جيد جدا في كل الخطوط، المشكلة أننا لم نأت بكل اللاعبين، والهدف الثالث كان يمكن تجنبه». ثم ختم قائلا: «أنا فخور للغاية بالفريق، ليس لدي أي لوم، الفريق مر بظروف صعبة للغاية، النتيجة أمر مؤلم، طريقتي في اللعب هي الحصول على الكرة، لا أعرف أي طريقة أخرى، أهنئ برشلونة من القلب، نراكم في ميونيخ». من جانبه اكد انريكي: (لو لم نكن فريقا لما كنا لنصل إلى أي شيء.. لقد كان أداؤنا فعالا للغاية». مضيفا: «نحاول على الدوام.. بنفس الفلسفة مهما كان المنافس.. كنا نعرف قدرة بايرن والطريقة التي يمكن أن يغير بها خططه».  واختتم: «الفريق لعب بطريقة جيدة وباستثناء فرصة ليفاندوفسكي لا أذكر لهم فرصة أخرى، هذا يعني أننا لعبنا بفعالية ونجحنا في استعادة السيطرة وهذا هو الهدف».
 في استوديو التحلليل من قناة بي ان سبورت ذكر المصري احمد ميدو ان غوارديولا يتحمل الخسارة كاملة لانه، فتح المباراة بعد هدف ميسي الاول وكان عليه ان لا يفعل فالخسارة بهدف لا تعني شيء الكثير وممكن التعويض في العودة، كما انه نسى او تناسى ميسي الذي قال عنه قبل المباراة بانه لا يمكن ايقافه، نبيل معلول من جانبه لم يقبل هذا الوصف القاسي على بيبي فقال:(ماذا يفعل غوارديولا اذ لم يحسن اللاعبين التصرف، لقد اخطا نوير والدفاع، اما تغيير الخطط مسؤولية اللاعبين والظروف داخل الميدان، وهذا لم يحسنه لاعبو الباريين بتركهم ميسي بلا رقابة).. من جانبه نواف التمياط قال: (ان غوارديولا كان بامكانه القبول بخسارة هدف ومحاولة التعويض بالعودة، الا انه تصرف بسرعة ويمكن ضغط المباراة جعله يقرأ خطأ.. في الختام الفرنسي ابيدال نجم البرشا السابق وضع الامور في نصابها: (انها مباراة كبيرة ونجوم كبار، ممكن ان يحدث كل شيء بلحظات، لانهم قادرون على عمل شيء بسرعة، ميسي كان كلمة الفصل وسيبقى هكذا)..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها