النسخة الورقية
العدد 11176 الخميس 14 نوفمبر 2019 الموافق 17 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

اليد ومنصات التتويج!!

رابط مختصر
العدد 9489 الخميس 2 ابريل 2015 الموافق 13 جمادى الاخر 1436

أول الكلام: احذروا نشوة الانتصار والغرور: فانها تهدم في ساعة ما بني في اعوام. (الامام علي بن ابي طالب (ع).
] اليد البحرينية دائما كما عودتنا تعتلي مكانها الصحيح والمناسب. في كل المشاركات الخارجية تكون لعبة الانجازات حاضرة وتحافظ على بقائها في منصات التتويج رغم الظروف ورغم محدودية الإمكانيات. وما النتائج الأخيرة التي تحققت في البطولة العربية لخير برهان على ذلك. فالنجمة بهزيمة واحدة فقط نال فضية العرب، وباربار ايضا بهزيمة واحدة فقط نال البرونزية فقط، أما الميدالية الذهبية فقد كانت لبطل افريقيا النجم الساحلي التونسي وهو الوحيد الذي استطاع ان يفوز على النجمة وباربار، وتلقى أيضاً هزيمة واحدة فقط على يد النجمة البحريني مما يؤكد علو كعب اللعبة وحضورها في حصد الانجازات على أعلى صعيد.
] أما الاهلي وهو صاحب الرقم القياسي في الفوز ببطولة الخليج فقد حقق البرونزية رغم انه كان قريبا من اللعب على الذهب ولكن قدر الله وماشاء فعل، ولم يخرج من البطولة الخليجية خالي الوفاض بل عاد بميدالية كعادة الفريق في تقديمه مباريات كبيرة وبشهادة المعلقين الذين تكلموا عن انجازاته وصولاته الخليجية. فشكرا لكل من ساهم في تحقيق كل هذه النتائج الايجابية ورفع شأن الرياضة البحرينية.
] وقبل ذلك علينا أيضاً تهنئة طائرة الاهلي بطلة العرب وثالث الخليج والتي عادت بالبرونز من جدة في البطولة الخليجية على الرغم من نظام البطولة الغريبة جدا والذي لا نعلم من هو مبتكر هذه الفكرة غير المجدية التي اضرت بجميع الاندية بل وقتلت روح المنافسة بينها.
] والان بعد كل ما تحقق من نتائج متميزة، الا تستحق لعبة اليد واندية اليد الدعم الاكبر بدلا من تخفيض ميزانيات الاندية والاتحادات اليس هذا امر غريب ان يقوم الانسان بتخفيض اي عمل يعود باسم الوطن عاليا!!!
] أقترح على اتحاد كرة اليد اقامة بطولة شاطئية مفتوحة وان يفسح المجال لمشاركة الاندية والشركات والوزارات ويتم وضع بعض الضوابط في عملية تسجيل اللاعبين حيث يسمح لكل ناد او مؤسسة بضم لاعبين اثنين فقط من المسجلين بكشوفات الاتحاد حتى يتم اكتشاف لاعبين متخصصين في اللعبة دون أن يكون هناك أي تأثير على سير مسابقة الدوري كما هو حاصل الان. (مجرد اقتراح).
] حقا قد تبدو عيوننا مفتوحة وعقولنا نشطة واجسامنا تتحرك، لكن بصيرتنا لا ترى وضميرنا نائم في سبات عميق، فهناك بعض الكلمات في قاموس البشر نريد ان نتذكرها لكنها سقطت تقريبا في رياضتنا، مثل الكرامة. الحنان. العطاء. الود. الانسجام. الطيبة. الاحترام. الاعتدال. الاحساس. الضمير، هذه الكلمات ضاعت، وعند دخولك في بعض المواقع لا تجد لها أي مكاناً ولكنك ستسمع كلمات يخجل الانسان من سماعها.
آخر الكلام: القبر المأزق الوحيد الذي لم يتمكن احد، حتى الان ان يخرج منه.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها