النسخة الورقية
العدد 11096 الإثنين 26 أغسطس 2019 الموافق 25 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

كتاب الايام

نصف نهائي متساو.. ومن سيدفع الثمن؟

رابط مختصر
العدد 9460 الأربعاء 4 مارس 2015 الموافق 13 جمادى الاول 1436

جميعنا ينتظر يوم الجمعة بعدما اكتمل عدد الفرق التي وصلت الى الدور النصف النهائي من كأس جلالة الملك حفظه الله، حيث سيلتقي فريقا الرفاع والحد، والمحرق والبسيتين، ومن حيث القراءة الأولية لكلا اللقاءين نتوقع أن نرى مباريات ذات أداء جيد، وهذه القراءة طبعاً على الورق وقبل انطلاق المباريات، خاصة وأن مستوى جميع الفرق المتبارية متساو ولا يوجد هناك فوارق فنية بينهم. لعل من تابع دورينا هذا الموسم سوف يكتشف التذبذب الغير طبيعي والغير مبرر من جميع الفرق التي وصلت الى الدور النصف النهائي، ولو رجعنا الا نتائج الفرق في الدوري سوف نكتشف بأن ليس هناك أية ثبات في مستوى الفرق، كما ليس هناك فريق بينهم استطاع الفوز في ثلاث مباريات متتالية، وبالطبع هذا مؤشر يعطينا ودون الحاجة الى الخوض وإبراز البراهين أن جميع الفرق تعاني وتعيش نفس الظروف والمعاناة، مع أفضلية نسبية للرفاع والمحرق كونهم يأتون في صدارة الترتيب العام بعد المنامة والرفاع الشرقي. مع كل ما ذكرت نأمل بل نتوقع أن يتحسن أداء جميع الفرق التي وصلت الى الدور النصف النهائي وتكون تلك هي البداية الحقيقية. لتحسين أدائهم بشكل عام، خاصة وأن فرق الحد والرفاع والمحرق قد أنهوا تعاقدهم مع مدربيهم وتم التعاقد مع مدربين جدد لإنقاذ ما يمكن إنقاذه طالما فرقهم في طليعة الفرق المتصدرة بالدوري، ومن المفترض أن يستفيد فريق البسيتين من تلك الجزئية كونه الفريق الوحيد المستقر من ناحية الاستقرار على الجهاز الفني بتواجد المدرب القدير خليفة الزياني منذ بداية الدوري. أكرر تمنياتي بالتوفيق لجميع الفرق التي وصلت للدور النصف النهائي من كأس جلالة الملك، واستغلال تلك الفرصة لتكون الانطلاق الحقيقية لهم في انعكاس ذلك إيجابياً لما تبقى لهم من مباريات بالدوري العام، كذلك نحذر جميع الفرق بأن الخسارة من تلك المباريات ستكون لها انعكاسات سلبية كبيرة أيضاً، لأن في مثل تلك المباريات والتذبذب العام الذي تعيشه الفرق تكون الخسارة هنا مؤلمة وتسبب إحباطاً سيدفع الفريق الخاسر ثمنه. وأخيراً نتمنى من جماهير وروابط الفرق التي وصلت للدور النصف النهائي أن تكون حاضرة لكي تقف خلف فرقها، وجميعنا يعلم مدى أهمية الجماهير في دعم فرقها، كما للجماهير نكهة خاصة تضيف الكثير والكثير على خروج المباريات بشكل أفضل، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها