النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

احتدام آسيوي.. ما بعد الرئيس!!

رابط مختصر
العدد 9458 الأثنين 2 مارس 2015 الموافق 11 جمادى الاول 1436

حسن فعل اعضاء الهيئة العامة الاسيوية لكرة القدم او مايسمى بالكونغرس الكروي الاسيوي، بترشيح وفوز الشيخ سلمان بن ابراهيم رئيسا جديدا ونائبا لرئيس الاتحاد الاسيوي بالتزكية، في مرحلة مهمة من تاريخنا الكروي، لا اسلط فيها المديح لسيرة الرجل خلال مدة خلت، بل انظر للموضوع من زاوية اخرى، اجد ان الاستقرار وضرورة التناغم بين اعضاء اي فريق مكلف لقيادة الكرة الاسيوية في سنواتها المقبل، من اجل الانسجام والانتقال لبحث عن مرحلة تقديم الافضل، في مدة يتوقع من خلالها ان يكون التنافس محتدم على المواقع الاخرى بالاتحاد الاسيوي، بوقت انجزت فيه اهم المناصب المتمثلة بكرس الرئاسة الذي جدد وصوت لرئيسه الحالي البحريني بن ابراهيم في خطوة يفهم منها جدية العمل والاستعداد لسنواته المقبلة بصورة اكثر نشاطا وثقة، لاسيما بفسحة الزمن المتاحة التي قد تشكل فرصة اخرى للشيخ من اجل اتمام مشروعه والانطلاقة بقوة نحو تحقيق واكمال مناهج وخطط، يفترض ان ننتظر خلال السنوات القريبة المقبلة نتاجها على كل الصعد المتعلقة بمياديننا الكروية الصفراء.. في الوقت الذي اتفق فيه الجميع على شخصية الشيخ سلمان زعيما للكرة الاسيوية للسنوات الاربع القادمة، وايضا لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، يستمر السباق على الجانب الاخر للفوز بعضوية المكتب التنفيذي الاسيوي، وايضا عضوية تنفيذي الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث سينتظر الجميع يوم الـ 30 من ابريل القادم، للتعرف على الهوية الجديدة، والأسماء التي ستتشرف بثقة الغالبية. وعلى مايبدو فإن المنافسة ستكون حامية الوطيس بمعزل عما يجري من ترتيبات او توافقات او استشارات قبل صراعات متوقعة في الصناديق، قد تفضي الى ترشيحات وربما انسحابات قبل الشروع بعملية الانتخاب، كما هو متوقع ويحصل بكل انتخابات وهي مسألة طبيعية طيعة تنسجم مع الواقع.. بعد ان اكد الاتحاد العماني لكرة القدم ترشح رئيسه خالد بن حمد البوسعيدي لعضوية المكتبين التنفيذي للاتحادين الدولي والاسيوي. لينضم البوسعيدي «51 عاما» الى قائمة المرشحين عن القارة الاسيوية مع الكويتي الشيخ احمد الفهد الصباح رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي والقطري سعود المهندي والياباني كوزو تاكاشيما والماليزي الأمير عبدالله شاه والتايلاندي واراوي ماكودي والكوري الجنوبي تشونغ مونغ جيو. وهذه الاسماء بمعزل عن احقية ورغبتنا بفوز اي منهم، فانها اسماء كبيرة على الصعيد الاسيوي وتتمتع بحظوظ وقوة، وما يهمنا كإعلام او متابعين للشأن الاسيوي، لاسيما بعد ان حسم منصب الرئيس بسهولة ويسر يبشر بخير، ان تأتي هيئة ادارية منسجمة فاعلة قادرة على تحقيق رغبات كروي اسيا بكل الاستحقاقات المطلوبة خلال سنوات خلت، التي بعضها لم يرَ النور حتى الان، مما يجعل الامال معقودة على رئاسة الشيخ بن ابراهيم وما حققه من قوة وحضور خلال مدة وجزية مع فريق عمل نامل ان يات متكامل منسجم لنكون اقرب للواقع لتحقيق طموحاتنا الكروية في عالم اصبح كرويًا حد العظم ونحتاج فيه رئاسة وادارة قوية فعلا وهذا ما نتمناه..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها