النسخة الورقية
العدد 11095 الأحد 25 أغسطس 2019 الموافق 24 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

كتاب الايام

رسالة من لاعب الوطن

رابط مختصر
العدد 9423 الأثنين 26 يناير 2015 الموافق 4 ربيع الآخر 1436

شاركت دولة الإمارات العربية المتحدة في أكبر وفد يقدم التعزية باسم الدولة إلى القيادة السياسية في الملكة العربية السعودية الشقيقة الكبرى فقد عبرت المؤسسات الرياضية بالدولة عن عزائها ومواساتها لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولولي العهد وللشعب السعودي والأمتين الإسلامية والعربية في وفاة الملك عبدالله عبدالعزيز «رحمه الله» فجميع قطاع شباب الوطن العربي عامة والإماراتي خاصة يتقدمون بخالص العزاء والمواساة للقيادة الرشيدة، والشعب السعودي الكريم، بعد مسيرة نجاح شهدت إنجازات مميزة على كل الأصعدة نتوقف هنا في شأن القطاع الشبابي والرياضي حيث كرس ملك الإنسانية والإصلاح الراحل جهوده من أجل دعم مسيرة الشباب وحمايتهم الإرهاب الفكري والتطرف من خلال متابعته ومشاركته في جميع المحافل الرياضية كان آخرها حضوره نهائي الكأس وافتتاح ستاد الملك عبدالله بجدة وغيرها من الانشطة والفعاليات التي سيظل يتذكرها التاريخ لما قام به تجاه أبناء أمته ووطنه فقد كان يرحمه الله قريباً من أبناء شعبه حريصاً على تلبية احتياجاتهم وتحقيق تطلعاتهم من خلال مشاريع شبابية ومنشآت عملاقة تجسد الاهتمام والعناية والرعاية التي حظي بها القطاعان الشبابي والرياضي في عهده وظلت محبته في قلوب الجميع بإنسانيته وقربه الشديد من شعبه الذي عاش معه التحول الكبير والنهضة التي شهدتها هذه الأرض المباركة بالبذل والعطاء، وتقديم مصلحة الوطن والمواطن قبل كل شيء ليشهد الجميع سواسية نهضة غير مسبوقة في كل المجالات فكان رجل الإصلاح والتنمية "وبما ان المشاركة الكروية الاولى للكرة الاماراتية حيث انطلقت من الارض المباركة عبر دورة الخليج الثانية لما تمثل الدورة من أهمية كواحدة من البطولات" ومنذ وضع أبناؤنا الرياضيون أقدامهم على أرض المملكة ونحن نتذكر البدايات حيث بدأت بزيارات فرق الدولة بعد قيام الاتحاد بسنة حيث قامت فرق العروبة بالشارقة والأهلي بدبي للعب هناك مع الفرق السعودية وأسهمت بدرجة كبيرة من الناحية الفنية والجماهيرية وزادت من علاقاتنا الرياضية بل نعتبر أرض الرياض بكل المقاييس بداية حقيقية لانتقال لاعبينا والتعرف عن قرب للتطور الذي شهدته العلاقة الرياضية بيننا مع الاشقاء في الجانب الكروي خاصة.. ومن هذا المنطلق فقد قدم لاعب الوطن علي مبخوت رسالة واضحة وهامة تبين عمق العلاقة القوية بيننا فقد لفت الانتباه واهتمت الصحف السعودية بالانتصار التاريخي للأبيض على حساب حامل اللقب الياباني في ربع نهائي كأس آسيا الجمعة الماضية، وأشارت إلى أن مواصلة المشوارمن جانب منتخب عربي خليجي يؤكد أن الكرة العربية لازالت تسجل حضورها على الساحة وكان من اللافت تفاعل الصحف الشقيقة إشادتها بما فعله هداف ونجم العرب علي مبخوت الذي رفض الاحتفال بهدفه في مرمى اليابان تعبيراً عن حالة الحزن بعد وفاة الملك، حيث رفض مهاجم منتخبنا الاحتفال بهدف التقدم الذي سجله في شباك اليابان في مواجهة المنتخبين ضمن ربع نهائي البطولة الآسيوية المقامة في أستراليا وهو الهدف الرابع له في النهائيات في تصرف ورسالة واضحة من لاعب كبير أراد التعبير من خلاله عن تأثره برحيل قائد كبير حيث اكتفى مبخوت برفع يده للجماهير الحاضرة في ملعب المباراة، لاقت هذه اللقطة إعجاباً وتقديراً كبيراً في أوساط السعوديين والخليجيين على حد سواء، وأبدت الجماهير احترامها لمهاجمنا الموهوب وتقديراً لتصرفه الذي بدا بمثابة رسالة ضمنية تؤكد على الوحدة الخليجية والتقارب السعودي الإماراتي الكبير ولله الحمد فقد عبر لاعبو المنتخب عن بالغ حزنهم لوفاة الملك عبدالله في موقف نبيل عبر عن المشاعر الإماراتية المتبادلة مع أشقائهم السعوديين في مصابهم بوفاة فقيد الأمة .. والله من وراء القصد

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها