النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11523 الأحد 25 أكتوبر 2020 الموافق 8 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:01PM
  • العشاء
    6:31PM

كتاب الايام

الأحمر عايش.. إيران بوابته للتأهل!!

رابط مختصر
العدد 9402 الأثنين 5 يناير 2015 الموافق 14 ربيع الأول 1436

بعد مباراة إيران والعراق التي جرت امس استعداد لنهائيات اسيا في استراليا، التي انتهت بفوز المنتخب الايراني بهدف وحيد، اضاع بها يونس محمود ضربة جزاء، سئلت من قبل قناتين رياضيتين عراقيتين، عن رأيي بالخسارة الجديدة التي فشلنا فيها من تحقيق الفوز بأربع مباريات، وما انعكاس ذلك على الفريق، فاجبت: (الحقيقية أن المباريات التجريبية لها مهمة اساسية قبل النتيجة والاداء، تتمثل بضرورة تأكد المدرب من أدواتهم وكيفية توظيفهم وجاهزيتهم والاطلاع على السلبيات لتجاوزها وتصحيح الاخطاء وتعزيز الإيجابيات قبل المواجهات الرسمية، التي لا تقبل القسمة ولا تحتمل التعويض، أي بمعنى أن التجريب هي مباراة رؤية للمدرب، بعيدا عن اي نتيجة فالأهم المباريات الرسمية، وهذا ما يفرض، ان لا يكون الفوز بوابة للغرور والارتخاء او الخسارة بوابة للتشاؤم والانهزام، فالعامل المعنوي والنفسي مهم جدا خلال التجريبيات).. المنتخب البحرين سجل فوزاً فوزاً معنوياً مهماً على الأردن «1-0»في المباراة الودية في آخر بروفة للأحمر قبل في بطولة أمم آسيا لكرة القدم التي تنطلق الجمعة المقبل. وأحرز هدف الفوز الثمين نجم منتخب البحرين فوزي عايش بالدقيقة «84»، وهو الفوز الثاني لها على التوالي بعدما حقق الأحمر البحريني في اللقاء السابق الفوز أيضاً على السعودية «4-1». صحيح أن الأردن خسر للمرة الخامسة تجريبياً، إلا أن ذلك لا يعني نهاية مشواره الاسيوي مبكرا، بل العكس هو الصحيح فان الخسارات قد كشفت كل الأوراق المستخبية وأصبح المنتخب بعين المدرب وليكنز بشكل مؤكد يستطيع معه ان يقدم افضل ما لديه، فيما المنتخب الاحمر الشقيق وهو يحقق فوزاً معنوياً جديداً بعد رباعية السعودية، وقد شكل لاعبو الخبرة مع امتزاج الشباب توليفة جيدة مع نتيجة مشجعة لان يلعب الاحمر بثقة شريطة ان لا تكون مفرطة بمجموعته الصعبة. البحرين ستكون بمواجهة المنتخب الايراني القوي الذي فاز على العراق بهدف لا شيء في تشكيلة ربما لم تكن الاساسية، اذ يحاول كيروش عدم كشف كل أوراقه، إلا أن الفريق بدا ببنية جسمانية قوية ولياقة عالية مع جاهزية فنية واسماء خبرة تلعب محترفة بدوريات قوية، واعتقد ان الاحمر ستكون مباراته الاولى أمام إيران هي مفتاح التواصل في البطولة، وعلى مرجان عيد أن لا يجازف وأن يكون واقعياً، فان منتخب إيران قوي ويجيد اقتناص الهجمات المرتدة السريعة، لكنه ليس عصي، وعلى مرجان أن ينظم دفاعاته بشكل جيد ويمتن منطقة الوسط مع الاعتماد على الهجمات المرتدة ومن ثم اللعب بروح مطمئن لا ينجر لأسلوب لعب المنافس الخشن الذي قد يستفز اللاعبين ويصعب مهمة الاحمر، واعتقد ان النقطة تعتبر شيئا جيدا وسقف مقبول ممكن السعي اليه ومن ثم محاولة الاستقتال واللعب بحرية اكبر امام الشقيقين الاماراتي وقطر، فان الخطورة حسب رأيي المتواضع ستكون بمواجهة ايران مع اني أؤكد على عدم بعبعيته، شريطة ان يلعب الاحمر باحتراس وثقة وتنظيم دفاعي لا يتزعز تحت اي ظروف وهنا تكمن اهمية الجانب النفسي والخططي.. ومن الله التوفيق..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها