النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11317 الجمعة 3 ابريل 2020 الموافق 10 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

متطلبات عيد الإعلام!

رابط مختصر
العدد 9381 الأثنين 15 ديسمبر 2014 الموافق 23 صفر 1436

ينتظر اعلامنا الرياضي العربي بكافة الوانه المعروفة، المقروءة والمرئية والالكترونية والمسموعة احتفالية عيدهم الثامن المزمع عقده بأحضان العاصمة البحرينية المنامة خلال المدة من 21-23 الشهر الحالي، بصورة تفيد كل الانباء وتؤكد كل الشواهد بان الاخوة في البحرين من المسؤولين والمعنيين بالاحتفالية والقائمين على ادارتها يعدون العدة للخروج باحتفالية متميزة ناجحة بكل المواصفات، كما عهدناهم في مناسبات عدة، وبالشكل اللائق بالاعلام العربي وما ينتظر من دور في ظل احتفاليته السنوية التي نتطلع باذن الله لان تخرج بنتائج بمستوى الحدث وبالشكل الذي يلبي تطلعات الاعلام العربي ويليق بدوره الكبير في ظل ما بلغته الرياضة وقطاعها الشبابي المتابع والميداني.. اللجنة المنظمة كما ينشر ونقرأ ونسمع من خلال الاخبار المنشورة في المنامة تعمل خلية نحل منذ مدة طويلة لاتخاذ على عاتقها النجاح وبلوغ الاهداف المطلوبة، مما جعلها تحضر بشكل جيد وتاخذ ابعاد المؤتمر والمؤتمرين كممثلين لمؤسساتهم العاملة وما يتطلب ان نخرج به خلال المدة المقبلة، كي يرتقي اعلامنا وينافس بقية الاعلام العالمي الذي بلغ حدا اصبح لا يقل اهمية مجتمعية او وكل ما يمت بصلة للراي العام، بعد ان اخذت الرياضة عامة وكرة القدم خاصة دورا كبيرا لا يقل عن الادوار السياسية والاقتصادية والامنية بشيء، الا اللهم من خلال التسمية، في ظل عولمة كل شيء وتطور اليات العمل الاعلامي، الذي اصبح الاعلام الشخصي فيه اداة جماهيرية تواصلية فاعلة مؤثرة، لدرجة بلغ التعاطي معها يتحمل مسؤولية كبيرة ويتطلب درجة مهنية عالية غاية في الاهمية وبحاجة ماسة الى ان يكون الاعلامي متطور مع الحدث وان يتزود بالمستجدات العلمية والتقنية والمعرفية الخاصة سواء بالاعلام المتخصص او الثقافة العامة بمناحي الحياة وانعكاسات العولمة عليها.. من هنا فاننا نامل من السادة المسؤولين عن الاحتفالية بما تحمله من مضامين وامال عريضة وما تمثله من اهمية قصوى، تتطلع اليها اعين الإعلاميين العرب ومن خلال منامتنا العزيزة، ان يتوسع برنامج الاحتفال وان لا يقتصر على التكريم مع اهميته وان يفسح المجال لطرح الاراء بمختلف توجهاتها وان تسمع الاقتراحات وان تقرء البحوث والدراسات الخاصة بتطوير العمل الاعلامي الرياضي العربي الشخصي والمؤسساتي حتى يكون اعلامنا وإعلامينا امام واقع عربي جديد يمكن ان يخلق جيل ومؤسسة اعلامية قادرة على ان تتطور وتعمل وفقا لما معمول به في العالم وبالشكل الذي يمكن ان يخدم قضيتنا الرياضية العربية وان يزود جمهورنا العربي بكل ما هو جديد ويستطيع من خلاله لا لسحب البساط من الاعلام العالمي الاخر فحسب، بقدر ما نامل ان يكون الاعلام العربي مزود بالتقنية والامكانية والحرية والشرعية والمؤسسة الحاضنة التي تتيح له الابداع وتفسح له المجال ان يعيش واقعه الاعلامي بالقدر الذي يؤمن حمايته ويشجعه ويحفزه على الانطلاق بمشروع ورؤية اعلامية عربية واضحة متميزة بكل شيء.. والله ولي التوفيق..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها