النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12180 السبت 13 أغسطس 2022 الموافق 15 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:44AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:16PM
  • العشاء
    7:46PM

كتاب الايام

العقاريون المتخصّصون

رابط مختصر
العدد 12173 السبت 6 أغسطس 2022 الموافق 8 محرم 1444

عندما يرغب أحد أصحاب الأعمال في توظيف مؤهلين فإنه بطبيعة الحال يتجه لوزارة العمل للاستعانة بها في الحصول على كوارد في المجال الذي يستهدفه، لكننا في القطاع العقاري إذا ما أردنا توظيف بحرينيين متخصصين في الوساطة العقارية أو إدارة الأملاك العقارية أو إدارة اتحاد الملاك أو التحليل العقاري وغير ذلك فإننا لا نجد غالبًا خريجين في هذا المجال.

وليس خافياً على أحد في السوق بأن غالبية الذين يشتغلون في القطاع العقاري في مملكة البحرين يعملون فيه من واقع خبراتهم، ولذلك فإنهم يفتقدون إلى المهنية والابتكار.

ولو أن أحدًا شكك في كلامي هذا فليقم بالإعلان عن شواغر في مهن عقارية تطرح حصرًا لحملة الشهادات في هذا المجال فإنه لن يجد من يتقدم لها.

ولعل أحد الأسباب المباشرة لغياب الكوادر المتخصصة في المهن العقارية المختلفة هو عدم وجود برنامج بكالوريوس متخصص في الشأن العقاري في البحرين، فغاية ما هو موجود بكالوريوس في العمارة أو الهندسة المدنية أو عمارة البيئة، وهي برامج جيدة لكنها لا تخرِّج طلبة متخصصين في الجانب العقاري. وذلك يجعل من العقاريين المتخصصين «عملة نادرة».

قبل نحو سنة أعلنت جامعة البحرين عن طرح برنامج الماجستير في التطوير العقاري وإدارة الممتلكات الذي ويهدف البرنامج إلى تحقيق الريادة في تعليم ونشر المعرفة في مجال التطوير العقاري

وبحسب مسؤولي الجامعة الوطنية فإن البرنامج يسهم في إعداد مختصين في مجال التطوير العقاري والتثمين والدراسة العقارية التحليلية للسوق العقاري الحالي والمستقبلي بمملكة البحرين. 

وإنني بدوري أجد أن من المهم للشركات والمكاتب العقارية تشجيع موظفيها على تطوير أنفسهم، والالتحاق بالفرص الأكاديمية التي تتناسب مع مسارهم الوظيفي في المجال العقاري، فبعد أن يقضي الموظف سنوات في المجال العقاري هو بحاجة إلى تحديث معلوماته، والاطلاع على الجديد في الأبعاد الأكاديمية والسوقية.

إن برنامج الماجستير قد لا يغني عن طرح برنامج بكالوريوس في المهن العقارية لكنه بلاشك يعد خيارًا مناسبًا للكثير من الراغبين في تطوير أنفسهم، لكننا إذا ما أردنا تطوير السوق وجعله أكثر ابتكارًا وإبداعًا فإننا بحاجة إلى مهنيين ينتظمون في برامج للبكالوريوس أو لا أقل دبلومات تخصصية دقيقة في المجال العقاري.

 

*مدير شركة الفرصة العقارية

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها