النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12143 الخميس 7 يوليو 2022 الموافق 8 ذو الحجة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:03PM

كتاب الايام

استعدوا للتحديات والفرص القادمة (1)

رابط مختصر
العدد 12096 السبت 21 مايو 2022 الموافق 20 شوال 1443

على الرغم من التفاؤل بالوضع العقاري الذي استبشرنا فيه خيرا بعد الانفراج الأخير، ورجوع أشقائنا السياح من الخليج وتدفق السياحة من جسر الملك فهد مع انحسار أزمة فيروس كورونا التي حدت من قدرة الناس والسائحين على الحركة، غير أن المعروض في السوق العقاري من الشقق التي تستهدف الموظفين والعمال الأجانب لا يزال فائضا مقارنة بالطلب، وذلك لأسباب عديدة، من أهمها: ارتفاع التكلفة المعيشية، وتضخم الأسعار، وانخفاض السيولة المالية لدى شريحة كبيرة من المستفيدين والتي ستزيد الطين بلة مع استئناف دفع الأقساط البنكية المتوقفة منذ أكثر من سنتين للتخفيف من تداعيات الإغلاق الاحترازي والتي بلا شك ستربك ميزانية المستهلكين عند العودة لدفع الأقساط، وسوف تقلل من حركة المال في سوق التجزئة.

وتتزامن هذه التحديات المختلفة مع توقعات بشأن انخفاض القدرة الشرائية المستقبلية، خصوصًا مع اقتراب تطبيق نظام التأمين الصحي الإجباري على الجميع، والذي سيرفع من التكلفة التشغيلية في المؤسسات والشركات للموظفين الأجانب، ومن الجانب الآخر سوف تزيد نسبة مدفوعات التأمين للتقاعد الاجتماعي للموظف البحريني، والذي يلقي بظلاله بنمو السلبي للكوادر البشرية في المؤسسات.

 جاءت هذه التحديات وغيرها مع اضطرابات ارتفاع تكلفة مواد البناء المستمرة في الصعود منذ عودة الأسواق وشح بعض المواد.

وقد بدا الأمر أكثر تعقيدًا بعد اندلاع الحرب الاوكرانية الروسية المستمرة التي تبدو أن جراحها لن تلتئم في فترة قصيرة، تاركة خلفها أزمة لوجستية تتعلق بالإمدادات، وصعود في تكاليف الطاقة والشحن والتأمين والتسبب في تضخم عالمي أدى لدفع اغلب البنوك المركزية لرفع سعر الفائدة لكبح الصعود.

ولا شك أن ارتفاع الفائدة يجعل المطورين في حيرة بشأن الاقتراض لتمويل المشاريع الجديدة، وربما يجعلهم يؤجلون بعض المشروعات.

جميع المؤشرات والملاحظات السابقة تؤكد أن الوضع القادم يحتاج لوقفة تأمل والتخطيط بحكمة للمستقبل، وهذا ما سوف نشرحه في المقالة القادمة مع سرد الخطوات البديلة لاستغلال الفرص.

 

* المدير التنفيذي لشركة راكوون للخدمات

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها