النسخة الورقية
العدد 11118 الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

كتاب الايام

أبعــــــاد

استذكار لبعض النشاطات الثقافية

رابط مختصر
العدد 9272 الجمعة 29 أغسطس 2014 الموافق 3 ذو القعدة 1435

عندما تفتّح وعينا لم يحدث قطع مع الجيل السابق وإنما كنا امتداداً له.. ولأن الطبقة الوسطى كانت متسيّدة المشهد فقد انعكس اهتمامها ونشاطها الثقافي والفكري والفني الإبداعي في وجدان جيلنا الستيني. وقد استطاعت المدينة أن تؤثر في الفضاء المجتمعي العام بثقافتها وانفتاحها وتعدديتها وتنوع النشاط الثقافي والفني والفكري العام.. قرأنا الروايات والقصص ودواوين الشعر وشاهدنا السينما وحرصنا على المجلات بدون محظورات وبدون ممنوعات يصدرها المجتمع أو سلطة المجتمع في فرمانات وفتاوى منع وقطع.. ولذا فقد نشطت أندية الفرجان في تقديم ألوان من الثقافة فقدمت المسرحيات والتمثيليات وكونت الفرق الموسيقية وكان لها مكتباتها المتواضعة.. ومن هذه الاندية البسيطة والفقيرة برزت اسماء في عالم الثقافة والادب قاسم حداد وعلي عبدالله خليفة وعبدالله خليفة وعشرات غيرهم.. وفي المسرح برز ممثلون ومخرجون سامي القوز وعبدالله يوسف ويوسف بوهلول وعبدالله وليد وعبدالرحمن بركات البنعلي وعشرات لا تحضرني اسماؤهم. نادي المحرق «وهو نادٍ غير نادي المحرق المعروف والمشهور» عرف مبكراً اسماء كتبت ومثلت اسكتشات جميلة وأذكر احمد خليفة الفايز والمرحوم مهنا حمد السليطي وفي الفن برز المطرب الشعبي المرحوم محمد بوشقر صاحب الصوت الشعبي العذب والاداء الذي يذكرنا بالمطربين الشعبيين الاوائل محمد بن فارس وضاحي ومن فريق النصر بشمال المحرق برز المطرب الشعبي سلطان حمد وغيره من الفنانين مثل احمد الجميري ومحمد جمال. كانت الاندية خليات نحل ثقافية وكان الجيل الذي سبقنا هو الذي حفر في عقولنا ووعينا حب الثقافة.. فكان نادي البحرين والنادي الأهلي ونادي العروبة اندية صاحبة تاريخ في النشاط الثقافي والمسرحي ومن هذه الاندية برزت اسماء ثقافية منها المرحوم محمود المردي والاستاذ علي سيار اطال الله في عمره وإبراهيم كانو رحمة الله عليه والمرحوم يوسف قاسم الخاجة. كان جيلاً مهتماً بالثقافة المدنية ان صحّت التسمية فأقبل على قراءة النتاج العربي لمحمود العقاد وطه حسين ولطفي السيد وأحمد حسن الزيات وأحمد شوقي وعزيز أباظه بل ان نادي البحرين انتدب المرحوم المحامي محمد الحسن إلى مصر للتفاوض والتفاهم مع الشاعر عزيز أباظه لتقديم احدى مسرحياته الشعرية على خشبة مسرح نادي البحرين. صحيح أننا جئنا في فترة كان قد توقف فيها النشاط الفني والثقافي لتلك الاندية الكبيرة.. لكنها كانت قد تركت اثرها في المشهد، الامر الذي واصلت معه الاندية الصغيرة في المدن ذلك الطريق بكل انفتاح جميل. كنا نتبادل الكتب والروايات والدواوين.. ولابد من الذهاب كل اسبوع إلى المكتبة العامة لاستعارة الكتب.. كان ذلك جزءاً من برنامجنا الاسبوعي.. كان المناخ الاجتماعي العام يشجع على الثقافة والقراءة ولا يستنكرها او يمنعها او يقاطعها.. وبالتالي فبيئة المدينة كانت بيئة ثقافة منفتحة بروح مدنية عالية. ومن هنا فقد تأثرت بيئة القرية بهذا المناخ الديني والمدني فنشطت انديتها وشبابها في الفضاء الثقافي المدني ومنها خرجت اسماء جميلة في الفن والشعر والمسرح والموسيقى والغناء وغيره من فنون تشكيلية. كان الاستاذ المرحوم احمد يتيم والمرحوم عتيق سعيد والاستاذ محمد ابراهيم العمال والاستاذ صالح عبدالغفار يشجعوننا على القراءة، وكذلك فعل غيرهم من اساتذة ذلك الزمن الذي لم يتكرر فكان طلابهم طلبة ثقافة. كان لا يمكن ان تمر مناسبة كالاعياد دون ان تكون هناك مسرحية او حفلة في اندية الفرجان الصغيرة وكانت حفلة منوعة تحوي جميع اشكال الفن والابداع ما شجع الجميع على الانخراط في اجواء الثقافة والابداع والقراءة المفتوحة على كل الآفاق العربية والعالمية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها