النسخة الورقية
العدد 11120 الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:05AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:38PM
  • العشاء
    7:08PM

كتاب الايام

أبعـــــاد

أن نعـــــــــرف أكثـــر..

رابط مختصر
العدد 9035 السبت 4 يناير 2014 الموافق 2 ربيع الأول 1435

عمليات تهريب الأسلحة الى البحرين وتهريب مطلوبين للعدالة ومحكومين قضائياً واكتشاف مخبأ للأسلحة وتفكيك سيارة مفخخة بمنطقة حيوية وعادةً ما تكون مزدحمة بالمواطنين والمقيمين والزوار جميعاً عمليات ارهابية بامتياز وخطيرة في نوعيتها ما يستحق معها مزيداً من اليقظة والحذر والتعاون من المواطنين. وإذا كان التعاون مطلوباً وهو بالأصل موجود ومتحقق ولله الحمد فإن وضع المواطنين في تفاصيل ودقائق صورة هذه العمليات الارهابية مطلوب بشكل ملح بل وهو حق من حقوق المواطنين المتلهفين لمعرفة الكثير والكثير عن هذه العمليات ومن يقف وراءها بالأسماء والجهات والأحزاب والتنظيمات. ومطلوب كشف الأهداف بالتحديد إن كانت أهدافاً محلية أو خليجية وهو احتمال وارد يعززه ما قاله نائب رئيس مجلس الوزراء بدولة الإمارات «ما حققه الأمن البحريني من انجاز يُعد مكسباً لدول التعاون» بما يعني بالأمن التخطيط ربما استهدف دولاً خليجية شقيقة. عدم نشر تفاصيل بعينها، لكن في المقابل ثمة تفاصيل لن تضر بسير التحقيق ولن تمس الأمن القومي وينبغي نشرها وإطلاع المواطنين عليها. ليس النشر وإطلاع المواطنين من باب الفضول ولكنه يفيد. ويقوم بدور اساسي وكبير فيما تطلبه الجهات المعنية من تحوط وحذر ويقظة وتعاون، وبالنتجة فإن المواطن اذا ما عرف حجم العمليات ومداها ومخططها ومن يقف وراءها في الداخل والخارج بوضع النقاط على الحروف وكشف الاسماء والاشخاص والتنظيمات والاحزاب كل ذلك سيحفره للحيطة والحذر والتعاون. عصرنا اليوم عصر الميديا والاعلام والخبر بتفاصيل التفاصيل والتحفظ اذا كان مبرراً في السنوات السابقة على دخولنا عصر الميديا وانتشار وسائل الاتصال الاجتماعي فإنه اليوم غير مقبول ويأتي بنتائج عكسية تماماً تضر بك وبقضيتك وحتى بمصداقيتك وإن كنت مستهدفاً بالاعتداء والارهاب والتفجير والتدمير. ذلك لأنك لا تنشر بالصوت والصورة وبالاسم والعنوان التفاصيل للعالم من حولك وهو عالم لا يصدق إلا بالادلة والبراهين، وهي لديك وسوف تنتصر في ساحة الميديا والفضائيات والاعلام اذا ما عرضت كل ما لديك من تلك الادلة الدافعة. بعد المحنة المريرة خرجنا بدروس وعبر علينا ان نستثمرها وأن نستفيد من هذه الدروس وفي مقدمتها ان لا نكتفي بأننا على حق فقط بل ان نقدّم للعالم من حولنا كل دليل على حقنا وعلى تمردهم وعنفهم وإرهابهم. ويشمل ذلك نشر الاسماء ونشر الجهات ونشر التنظيمات وكل التفاصيل التي نملك فيها برهان الحق. لا نريد ان نكون اصحاب قضية عادلة ومحامينا فاشل والمحامي هنا هو الدلائل والاثباتات والبراهين التي لن تنفع معها حملاتهم الاعلامية في تكذبينا وستكشف ادعاء أنهم وأكاذيبهم كلما عرضنا ما لدنيا من أدلة وإثباتات وبراهين، متذكرين أننا في عصر الميديا والفضائيات في عصر تحكمه شبكات التواصل الاجتماعي على مدار الساعة، فلماذا لا نستفيد منها ونستغلها ونضع المواطن في قلب الصورة؟ اكتب هذا الكلام شاكراً باسم جميع المواطنين الشرفاء والمخلصين يقظة رجال الأمن في مملكتنا وبواسل قوات خفر السواحل وجميع قوات حفظ النظام الذين نقدّر لأصغر الرتب فيها قبل الكبيرة هذه الجهود الشجاعة والجبارة التي بذلوها ويبذلونها لاسيما في السنوات الثلاث الأخيرة. وأخيراً نأمل ان تكون هذه السطور محل عناية المسؤولين المعنيين ونحن على ثقة من ذلك.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها