النسخة الورقية
العدد 11004 الأحد 26 مايو 2019 الموافق 21 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:16AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

كتاب الايام

أبعـــــاد

المواطن «بوريشه»!!

رابط مختصر
العدد 9030 الإثنين 30 ديسمبر 2013 الموافق 26 صفر 1435

«بوريشه» هو تعبير وتوصيف شعبي بحريني قديم، كناية يُقصد بها المواطن الذي فوق القوانين والانظمة والاعراف.. وهو ما يبدو ان جماعة علي سلمان يريدونه مواطناً فوق القوانين وانظمة البلاد فيسبغون عليه شيئاً من «القدسية» بحيث لا يُسأل عما يفعل ويقول فيصبح مواطناً استثنائياً أو مستثنى من تطبيق القوانين والالتزام بالاعراف المجتمعية وحتى الدستورية في المملكة. وهذا الزعيق وتلك الاعمال الخارجة عن القوانين التي جاءت كردة فعل الغوغائيين بعد استدعاء علي سلمان للتحقيقات الجنائية قد تصاعدت مع ترحيله إلى النيابة وفق القوانين التي تكفل لها ذلك وبأسلوب غاية في الحضارية والالتزام بنص المواد القانونية وبحضور محامين تم التحقيق معه في النيابة العامة ثم اخلي سبيله بضمان محل اقامته وفق ما هو معمول به في أرقى الديمقراطيات.. فلماذا كل هذا التهيج والتهريج؟ ولماذا كل هذا القذف والشتم والسباب وكل هذه البيانات الصاخبة التي ان دلت على شيء فإنما تدل على هذه الجماعات وهي ترفع شعار دولة القانون وتطبيق القانون وترفض في ذات الوقت ان يطبق عليها وان يستثنى من تطبيقه زعماؤها وآباؤها الروحيون في حركة تمييز غير مفهومة وغير مستحقة وتتناقض مع شعارات هذه الجماعة. ثم لا ندري لماذا تداعت الجمعيات الذيلية فتداعت إلى اجتماع استثنائي طارئ كما أعلنت قياداتها في حين ان اجراءات التحقيق في النيابة لم تنته والتي ما ان انتهت حتى تم اخلاء سبيله.. فلماذا لم تنتظر وذهبت إلى التصعيد والتهييج وتوتير الشارع على شيء عادي. ولعلها ليست صدفة على الاطلاق ان يتم تفكيك سيارة مفخخة بشارع المعارض في الوقت الذي كانت النيابة فيه تجري تحقيقها مع علي سلمان بتهمة التحريض في خطابه يوم الجمعة بما يُعطي دليلاً آخر مضافاً إلى دليل تفجير العبوة الذي اصابت شرطيين بإصابات بليغة كادت ان تودي بحياتهما وايضاً بعد خطاب علي سلمان الذي رأت فيه الجهات الامنية خطاباً تحريضياً بامتياز فاقعا وواضحا..!!. في كل الدول والبلدان يحدث مثلما حدث من استدعاء امين عام حزب سياسي يمارس السياسة في كل يوم بل كل ساعة.. فلماذا كل هذه الاستنكارات ورفض تطبيق القانون. ولا ندري بأي صفة اقحم حزب الشيطان نفسه في موضوع استدعاء قانوني لرجل يمارس السياسة فأصدر بياناً موتوراً و»محملاً السلطات البحرينية المسؤولية الكاملة عن اي اذى جسدي او نفسي قد يتعرض له» وهو تدخل فج في الشأن البحريني لا مبرر ولا مسوغ له ابداً فمثل هذا الاجراء الروتيني يتم اتخاذه في كل مكان وفي لبنان تحديداً عشرات المرات في اليوم الواحد. ثم لفت انتباهي ما ورد في بيان حزب الشيطان من عبارة «اعتقال العالم الجليل سماحة الشيخ علي سلمان» وهو خلط للديني بالسياسي.. فعلي سلمان تم استدعاؤه وليس اعتقاله بصفته زعيماً واميناً عاماً لحزب سياسي وليس بصفته الدينية التي لا يمكن لها ايضاً ومهما كانت الاسباب ان تكون «حصانة» له تمنع استدعاءه والتحقيق معه ومحاكمته اذا ما ارتكب جرم التحريض والتجييش وتمزيق النسيج الوطني باللعب على اوتار الطائفية والعصبوية والفرقة بين المجتمع الواحد. ثم يقع حزب الشيطان في نكتة من صنعه جعلته محل سخرية وتنذر عندما قال بيانه «داعياً لاوسع حملة تضامن مع سماحة الشيخ المعتقل» فعن اي اعتقال يتحدث البيان وإلى اي حملة يدعو هذا الحزب الشيطاني. هل هي فرصة لهذا الحزب الدعي ان يشن حملة على البحرين التي ما انفك يشنها منذ ثلاثة اعوام؟؟. ونقول لهذا الحزب ان البحرين لن تخضع للابتزاز ولن يحرك فيها شعرة واحدة تهدديكم ووعيدكم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها