النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11925 الأربعاء 1 ديسمبر 2021 الموافق 26 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:44AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

مع الناس

المُحْــــــــــــــــرَم!

رابط مختصر
العدد 8739 الخميس 14 مارس 2013 الموافق 2 جمادي الأولى 1434

المُحْرَم كلمة غائرة الدلالة في فقه القرون الوسطى عند العرب.. وهي كلمة تشتق من المنع والرفض في مقدس الدين والعقيدة! وحرمه الشيء منعه اياه.. ومنه اشتقت كلمة حرم فلان اي ما يخص فلان من نساء دون غيره.. وكلمة حرام نقيض لكلمة حلال.. فما هو حلال عند هذا.. حرام عند ذاك! وعندما تغدو حرية الانسان رهن حلال وحرام فقه القرون الوسطى.. تشخص لعنة ماضي القديم البائد في الحاضر الجديد المتجدد في الحداثة والتحديث.. استحرم الشيء عّده حراما والحرم ما يحميه الرجل ويدافع عنه.. وما لا يحل انتهاكه.. والحرمة هي الذمة المهابة وما وجب القيام به من حقوق الله وحرم التفريط به.. وحرمة الرجل حرمه واهله ومنها اشتقت كلمة حريم الرجل ومنه سميت نساء الرجال بالحريم.. والحريم تعدد النساء لرجل واحد! وانه من الحزن بمكان يوم ان نتلفت يمينا وشمالا نجد اننا مازلنا نغط حتى مفارق رؤوسنا في فقه حريم السلطان.. ونحن نتوالج منتصف القرن الواحد والعشرين.. وحياة اوطاننا ما زالت تعفرها مخازي السفر خارج الوطن للدراسة دون محرم.. فالطالبة وفقا لتقاليد القرون الوسطى في فقه تابو الحلال والحرام.. لا تسافر وحدها دون محرم.. فالمرأة عورة وناقصة عقل ودين.. فكيف تترك وحدها السفر دون رجل محرم من اهلها يحمي ويصون حرماتها.. فهي امرأة غير موثوقة العقل والدين ان تترك وحدها! يا الهي ما اشد خزي فقه ظلام القرون الوسطى! طبيبات واكاديميات انهين مراحلهن الجامعية بنجاح وتفوق من طالبات العلوم الاكاديمية اللاتي يحزمن حقائبهن للدراسة خارج الوطن ضمن مشروع خادم الحرمين الشريفين الطموح في ضرب معاقل الجهل والعنف والتخلف الضارب في مفاصل نساء الوطن حتى العظم.. تراهن تعترض طريقهن عوائق فقه القرون الوسطى فيما يعرف بالمحرم.. فالثقة فيهن يزعزعها السيد (المحرم) الذي يطل بخزيه على نساء الوطن من بين شقوق تابو الحلال والحرام ويصب سواد الذل وعنف الحرام على المرأة. الدولة الالمانية ترفع شعار الفيتو ضد (المحرم) الذي يرافق الطالبات للدراسة.. وترفض باباء اعطاء فيزة (محرم) يرافق طالبة للدراسة عندها.. يقول موظف السفارة الالمانية – عن حق – دبلوماسيتنا تقوم على مبادئ حضارية وليست رجعية متخلفة.. يبتسم موظف السفارة الالمانية – ايضا – عن حق قائلا: الخضوع لمبدئية اذلال المرأة يعني تكريس مثل هذه المبدئية الضاربة في تخلف القرون الوسطى تجاه المرأة فيما يعرف بذكورية المحرم الامين على انوثية المحرمة.. محرم ومحرمة.. أي لغة قميئة بائسة تتلفت بيننا ونحن ننظر بحسرة اوجاع تخلفنا تجاه نهضة نساء العالم في الحرية والعدالة الاجتماعية والمساواة.. ولعنة عبودية المحرم تخنق طالبات الوطن وهن على مقاعد المعاهد الجامعية! اقول: قولي هذا واستغفر الله من كل محرم الا محرم الغدو والرواح لنساء الوطن ولطلبة العلم في السفر من والى ارض الوطن! وعلينا وعلى من يهمه امر مشروع خادم الحرمين الشريفين الاكاديمي ان يحثوا التراب في افواه المتشددين والمتطرفين الذين ما زالوا ينهلون من فقه القرون الوسطى ويعيقون مسار النهضة التعليمية بحلال وحرام ما يناهض حرية المرأة وتعليمها ومساواتها بالرجل! اقول: قولي هذا ونساء الدنيا تحتفل باليوم العالمي للمرأة متضافرات متضامنات متعاضدات متعاهدات نساء ورجالا من اجل فك اسار خزي الذل والعار في العنف ضد المرأة.. عنف المحرم! لقد اذاب الرجل جسد المرأة وروح المرأة وانسانية المرأة وجمالية المرأة عنفا وابادة وتنكيلا ولننهض جميعا من اجل حرية المرأة وضد عنف المرأة.. انه الثامن من مارس يوم المرأة العالمي!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها