النسخة الورقية
العدد 11055 الثلاثاء 16 يوليو 2019 الموافق 13 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

كتاب الايام

مطلوب وزارة للأطفال.. وفسحة للأمل..

رابط مختصر
العدد 8604 الثلاثاء 30 أكتوبر 2012 الموافق 14 ذو الحجة 1433

في الوقت الذي تدشن فيه بريطانيا وزارة للأطفال تتسلم حقيبتها بيفرلي هيوز، تلك المرأة التي اختصت في شؤون الطفل، وأولته اهتماما كبيرا باعتباره الركيزة الأولى للمستقبل الذي ينبغي أن تهيئ له الحكومة البريطانية كافة الخدمات الصحية والتعليمية، بجانب فتح المجال واسعا أمامه لاختيار ما سوف يكون فيه وعليه في الحاضر والمستقبل، محاطا بكافة الحقوق التي تحمي اختياراته وتحترم عقله وتطلعاته، في الوقت الذي تعي فيه الحكومة البريطانية أهمية تشكيل وزارة للطفل وماذا تعني هذه الوزارة بالنسبة للطفل ومؤسسات المجتمع المدني وأفراد المجتمع برمته، في الوقت الذي ـ للأسف الشديد ـ نجد فيه أطفالنا ـ منذ سالف الأزمان وحتى واقع الحال ـ مشتتين بين خمسين ألف مؤسسة حكومية وخاصة وأهلية، خصوصا أننا لا نعرف بالضبط أي المؤسسات صاحبة الشأن الأول والمعنية مباشرة بالطفل، ولا أي المؤسسات المعنية برسم خططه المستقبلية ولا أي المؤسسات المسؤولة عن حقوقه وحمايته من الضياع والعنف والعمالة المبكرة، ولا أي المؤسسات التي تحدد أولوياته التعليمية والفنية والنشاطية والاجتماعية والصحية والعقلية والنفسية، ولا أي المؤسسات التي من الممكن أن يلجأ إليها الطفل في حالة تعرضه لمشكلة أو في حالة ازدحام رأسه بأسئلة تتعلق بمصيره الحياتي والإنساني .. أطفالنا منذ سالف الأزمان وحتى واقع الحال لم تدرج قضاياهم ومصائرهم في جدول أعمال مجلس النواب ومؤسسات المجتمع المدني، باستثناء اجتهادات وجهود مجلس الشورى عبر لجنته المعنية بالطفل بجانب أفراد ومؤسسات وقتية محدودة وعلى صعد مختلفة من خلال برامجهم المؤازرة لأنشطتها الاجتماعية والفكرية، عدا عن ذلك يبقى الاهتمام بأطفالنا حسب التعبير الشائع «لعب أطفال» .. في المجتمعات المتقدمة، في بريطانيا تحديدا، إذا أردت أن تتعرف على مستوى تطورها وتقدمها ومواكبتها للعصر وللمستقبل، فالتفت قليلا نحو اهتمامها البالغ بالطفل أولا وأخيرا .. وبعدR38;.. R36;أما آن الأوان لتشكيل وزارة للأطفال أسوة بمن نمتثل بقوانينهم ودساتيرهم؟R38;!R36; فسحة الأمل ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل .. ولكن للأسف هناك بشر يتعاملون مع الأمل بوصفه عدوا لدودا ولذا ينبغي مواجهته بالحمق والتخريب والفوضى، لا يأبهون بالأمل ولا يفكرون بنتائجه على أنفسهم وحياتهم ، يقودهم العماء نحو الكارثة وهم مستسلمون لها وكأنها فيض من الجمال الخالد .. الأمل يعني أن تنتظر القادم بروح ملؤها التفاؤل، أن تسأل نفسك: هل ما سوف يأتي جميلا كما أتصور؟ وكلما أمعنت في هذا السؤال ورحت تفتش في معانيه بروح إيجابية اكتشفت أنك الأمل ذاته ولست بانتظاره .. الأمل أن تكون أنت .. الأمل لا يمنح وإنما يعاش .. الأمل أفق مضيء يخطف أبصارنا كلما اتجهت إليه .. كم من أمل قتله العماء العقائدي ؟ كم من أمل سرقت برعم طفولته وزهرة شبابه قيادة الفوضى وغسيل الدماغ ؟ كم من أمل جنت عليه هذه القيادة العمياء والحمقاء حتى صار أشبه بفيروس فتاك ينقل عدواه إلى أقرب روح ربما كانت يوما تتشبث ببعض أمل ؟ الأمل أن تقول لليأس الواقف أمامك: دعنا من ترهاتك وكوارثك وافسح الدرب أمام الحب كي يحيا وينتعش وينتشي .. الأمل أن تقاضي هذا اليأس المجرم بما أوتيت من ضمير .. إنهم يدفعونهم إلى أمل الفوضى لممارسة الموت اليومي ليكتشفوا في نهاية المطاف أنهم مدفوعون نحو هاوية اليأس، وهم للأسف أول من يتبرأ من هؤلاء المنقادين وأول من يستخدمهم كشماعة يعلق عليها بطولاته المزيفة والخرقاء .. آه أيها الأمل كم من الجرائم ترتكب باسمك!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها