النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11383 الأحد 7 يونيو 2020 الموافق 15 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:37AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:29PM
  • العشاء
    7:59PM

كتاب الايام

فض الظلام

المـــرأة والألــــم

رابط مختصر
العدد 8519 الإثنين 6 أغسطس 2012 الموافق 18 رمضان 1433

كم يحيرني هذا المخلوق الاستئناثي الذي كلما اقتربت منه وقفت أمامه بكل فخر وإجلال، فحياة المرأة سلسلة من المتاعب والألم الممزوجة باللذة. وهاهي الأسئلة تطاردني كما الأشباح في دياجير الليل ترى هل تألمت المرأة عندما خلقها الله؟ هل خلق العالم من الألم؟ أم خلق الألم من العالم؟ ما هي علاقة السرير بالألم؟ فالمرأة تتألم عند أول لقائها بشريكها، ويتجمع ألم الدنيا كله في حالة المخاض، ألم كبير بوسع الحياة يقابله شرف كبير أن تمنح النساء الحياة. ترى كيف يكون شكل الألم ومذاقه عند خروج الجنين من بطن أمه؟ إنه الألم الأول في الحياة ولكن الأقدار تعد الإنسان بسلسلة من الآلام بأشكال مختلفة ومرات متغيرة. قد تحتضر المرأة على السرير فيا ترى كيف يكون ألم الاحتضار؟ ما علاقة الكتابة بالسرير؟ وكيف لي أن اترك العالم ولا تأتي شهوة الكتابة إلا على السرير؟ حينما يقترن الألم بالحزن تزداد الأوجاع. وحينما يمتزج الألم باللذة يصبح تجرعه كالنبيذ. وحينما يختلط الألم بالسرير تتفجر الشهوات. فهناك آلام تقوى وآلام تضعف وهناك آلام تفرح وآلام تبكي وأقسى أنواع الآلام هي من تجعل دموع العين تتحجر. كذلك هي الحياة آلامها متعددة المذاقات، فالإنسان يتعلم من ألمه ويكتسب منه التجارب والخبرات ويستيقظ من غفلته فالألم هو بوابة المعرفة. تعاني المرأة في المجتمعات من النظرة السلبية لها، يخنقها التمييز وتقتلها النظرة الدونية لها ويكفي أن تشعرها القوانين أنها مواطنة من الدرجة الثانية. وهاهو الإرث الديني يصور المرأة أنها نصف إنسان وهذا ما يجعل المرأة تلد من رحم الألم، ألمٌ دفع الكثير من النساء إلى المقاومة وإلى التحدي واثبات الذات. فكم هو جميل هذا الألم الذي يصنع المعجزات.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها