النسخة الورقية
العدد 11149 الجمعة 18 أكتوبر 2019 الموافق 18 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40PM
  • المغرب
    5:07PM
  • العشاء
    6:37PM

كتاب الايام

ضالــــة الفوضـى في غيــــاب الأمـن!!

رابط مختصر
العدد 8412 السبت 21 إبريل 2012 الموافق 29 جمادى الأولى 1433

تحية من القلب.. لا أستثني أحدا في قسم أمراض الدم.. لهم من القلب تحية حب بلا حدود.. لأنهم وقفوا وقفة نبيلة وإنسانية مع زوجتي فترة محنتها الصعبة مع تكسر صفائح الدم.. أشكرهم من القلب وفي مقدمتهم الدكتور الرائع عبدالله العجمي والدكتور الفاحص والنشط والمتابع أيضا جعفر آل طوق وصديق المشورة الذي هيأ استقبال زوجتي للعلاج الدكتور محمد عبدالخالق والصديق الذي وجهني بحنو إلى موقع علاج زوجتي في مركز السلمانية الطبي الدكتور اسماعيل القصاب.. وتحية كبيرة لمن نصحني بالتوجه إلى الدكتور عبدالله العجمي وهو محمد عبدالخالق الصديق الودود.. كما أشكر كل أصدقاء وصديقات النصيحة والتجربة الذين مروا بهذه التجربة الصعبة.. ولكل من سأل عن زوجتي فترة تعافيها من أهلي في العائلتين الذي أحرجني وأخجلني وقوفهم الإنساني الرائع معي ومع زوجتي والصديقات من المدرسات وغير المدرسات والطالبات اللواتي تسبق دموعهن كلامهن قلقا وفرحا حين السؤال عنها، وإلى كل الأصدقاء والصديقات في البحرين وخارجها.. لقد غمرتمونا بحبكم وفائض ودكم.. نحبكم.. ********* الديموطائفية !! من أمر الأمور وأزعجها على النفس أن يأتي أحد المحسوبين على التقدمية والعلمانية ليبرر التجمعات الطائفية التي تستهدف الوطن وتشتم قياداته ورموزه علنا وبحضور من يمثلها في مناسبة فرح أو عزاء، على أنها ممارسات ديمقراطية، ولم يسأل نفسه لماذا كف قادة المآتم التي زارها واحد يعد من رموز القيادة عن دعوة هؤلاء الذين في المسيرة عن ممارسة هذه الشتائم والسباب التي باتت لا تؤمن بأي شيء له علاقة بالديمقراطية؟ هل هي الديموطائفية التي نمت وتعملقت بفضل من يدافع ويستميت عن الطائفية؟! ********* مجرد شعور !! لا أعرف لماذا بدأ ينتاب الكثير من أهل الوطن شعور محبط حين يسافرون، بأنهم لا يودون أن يعودوا للوطن ويرونه على حاله الفوضوية التي غادروها.. خلاف قبل هذه الفوضى، كان الشعور مقرونا بشوق وحنين غير عادي للعودة للوطن.. ما الذي تغير؟ ومتى يتغير مثل هذا الشعور الجاثم بثقله على القلب والصدر؟ ********* ضالة الفوضى في غياب الأمن!! من يريد إنعاش الثقافة والاقتصاد والحياة في الوطن يحافظ على الأماكن الحيوية والهامة التي تنتعش فيها، أما أن تترك هذه الأماكن لضالة الفوضى الذين عاثوا تخريبا في أهمها ومنها باب البحرين الذي هرب منه المتسوقون والسياح وأغلقت الأماكن وأوقفت الفعاليات الثقافية فيه، فتلك مصيبة ولا تستقيم مع الطمأنة الرسمية للناس بأنه كل شيء بخير والأمن مستتب.. إن الطمأنة ينبغي أن تحدث فعلاً لا قولا، وأن تحدث قبل أن يحدث أي شيء من الفوضى والتخريب.. ما رأيكم؟ ******* كفى طبطبة!! من يتمادى في تأجيج نار الفوضى والتخريب والإرهاب في البلد، لا يحتاج إلى تماد أكبر من قبل الجهات الرسمية في الطبطبة على ممارسته هذه الفوضى تحت ظن أنه يمكن أن يعقل ويثوب إلى رشده بينما الطرف الآخر يرى في هذه الطبطبة خوفا منه فيمارس بفوضاه ضغوطا أكبر على الجهات الرسمية وعلى مشاعر الناس التي تكره التمادي في الفوضى والطبطبة معا.. كفى طبطبة.. القانون هو ما نحتاجه لأنه يحسم أمر أي قضية وأية فوضى.. وإلا سيكون شعار المرحلة القادمة وربما كان هو «مزيدا من الفوضى.. تسقط الطبطبة ويسقط القانون»!! ********* حرقة الحربان!! في أمسية الفجري للفنان والباحث جاسم محمد بن حربان التي أقامتها أسرة الأدباء والكتاب بنادي الخريجين الأحد الماضي، طرح الحربان في ساحة البحث عدة قضايا مهمة جديرة بالاهتمام في مجال البحث التراثي في هذا الفن، ومنها إهمال الجهات المعنية بالثقافة للفنون التراثية الأصيلة ومنها فن الفجري وعدم دعم الفرق والدور الشعبية التي أوشكت أن تندثر، عاقدا مقارنة بين اهتمام وإعجاب اليونسكو والشعوب الأوربية بهذه الفنون عندما قدمت في أوائل الثمانينيات، وبين إهمال الجهات المعنية بهذه الفنون في وطنها وعدم ترويجها لها وكما لو أنها فنون مغيبة أو منقرضة ولا يمكن إحيائها إلا عبر من اغترب عنها أو أسهم في تغريبها وإقصائها عن تربتها الأصل.. قتلتني حرقتك أيها الحربان على هذه الفنون التي وصل الحد ببعض من تطرف إلى تكفير من يمارسها، وكم أسعدتني وأنت تحييها بفرقتك الحميمة بوصفها فنونا لا يمكن أن تندثر طالما ورائها من يسكن قلبه ووجدانه تراث وطنه وكنوزه.. ********* التفتوا يا أهل الثقافة لأبناء الوطن!! ينتابني فرح كبير لا يضاهى بأي إنجاز فني ثقافي إبداعي يحققه فنانونا ومثقفونا ومبدعونا في الفعاليات والمهرجانات التي تقام في خليجنا العربي أو في وطننا العربي أو في العالم، ذلك أنهم يشكلون منجزاتهم المتميزة بمشقة ومعاناة وبجهود ذاتية في الغالب، وأملنا كبير في أن تلتفت الجهات المعنية بالثقافة في الوطن لهذه الجهود الإبداعية المتميزة وتنظر لها باحترام وتقدير لا بمكابرة أو بعدم ثقة، ادفعوا عجلة الإبداع في الوطن ففي الوطن لآليء ودرر لا تقدر بثمن.. نحبكم يا أبناء الوطن ولنا فيكم كبير الثقة والأمل في كل ما تنجزونه.. وبالمناسبة فإنه من المهم أن نحيي السينمائيين محمد بوعلي ومحمد ابراهيم فوزهما في مهرجان الخليج السينمائي الذي أقيم في دبي مؤخرا.. ونبارك لهما هذا الفوز.. ******** في حضرة المسرح.. في حضرة المسرح وهيبته تنتفي الأستاذية تماما عن كل من يتجسد في المسرح أو تجسد فيه، سواء كان مؤلفا أو مخرجا أو ممثلا أو سينوغرافيا أو ناقدا أو باحثا أو أو أو، لأن المسرح هو معلمنا جميعا ونحن نظل وسنظل تلاميذ شغفهم الأساسي أن ينهلوا من معين هذا المسرح العملاق المهيب الذي تتضاءل أمام هيبته كل الأسماء والأفعال، وقرين المسرح هو من تواضع أمام هيبته لا من كابر عليه واعتقد أنه حجة المسرحيين وإمامهم في المسرح، لذا سيظل أمثال شكسبير وستانسلافسكي وأبسن وغروتوفسكي وبريخت والمبدعين من أمثالهم ، عظماء كبار لأنهم علمونا كيف نتواضع أمام المسرح ومتى نكون جديرين بلقب المبدعين في حضرته.. ********** جبروت المهزومين!! كل المهزومين يهددون ويتوعدون لأنهم يدركون نهايتهم حتما، وليس لهم سلاحا يلوذون إليه غير الهرطقات والتهديد المجاني البائس، ظنا منهم أنهم بهذا التهديد يمكنهم أن يؤجلوا نهايتهم المحسومة سلفا برفض المجتمع الدولي كل سلوكياتهم وممارساتهم الفتكية الحمقاء التي ضلت بوصلتها، وما تهديد الأسد الجبان لأمير قطر وقبله رؤساء ومنظمات عربية ودولية، إلا نموذج فاقع للهزيمة السياسية التي وقع في شباكها..!! ********** يوم الشهيد!! أي زمن هذا.. حتى الشهداء طئفنوا ليكون أمر يوم الشهيد بيد طائفة واحدة بعينها!! ********* ما في ها البلد إلا ها البلد؟! كلٌ ترك مشاكل ومصائب وكوارث دولته وقصد مملكة البحرين دفاعا عن (ثوار) الفوضى الخلاقة.. إلى هذه الدرجة أصبحت البحرين مهمة ومؤثرة على العالم كله حتى يقصدها من تخلى عن مهام إصلاح وضع دولته واعوجاجه؟! ********* فوضى الإنتاج!! الفوضى الخلاقة أنتجت في أوروبا كبار المفكرين والفلاسفة والساسة والاقتصاديين، أنتجت صروح التقدم والحضارة التي أثرت محيطها والعالم كله، أنتجت رؤى وأحلاما صبت جميعها في مختبر رفاه الشعوب وتقدمها، أما الفوضى التي تكتسح كل جميل ومتحضر ومتقدم في هذا الوطن، فإنها لم تنتج سوى الفوضى فحسب!! ********** صياغة الوطن!! الفوضى الخلاقة يعني أن تعيد صياغة الوطن بعقل راجح، يدرك أهمية ومعنى التطور والمستقبل، ما يحدث لدينا هنا سعي حثيث وراء حرق وتدمير كل شيء، إنها الفوضى غير الخلاقة، حيث يقود زمام الأمور في هذه الفوضى من غاب لعقل عن رأسه وتربع التخلف على عرش دفته وبوصلته.. ********* متى يا مثقفون؟! آن الأوان يا مثقفون ويا مؤسسات مجتمع مدني محسوبة على الوعي الاستناري، لإصدار بيان شعبي شامل يتم التنديد فيه بالخراب الذي يطال الوطن ويشل اقتصاده ويعرض أهله والمقيمين فيه لأخطار غير محمودة، ليس كافيا أو مقنعا مواجهة مثل هذه المحنة بأصوات فردية تائهة بوصلتها ومشتت وعيها، ينبغي أن يكون هناك ثمة حراك حقيقي لحل المشكلة واستتباب الأمن في الوطن ، حل يرضي جميع الأطراف دون فرز طائفي أو حمق سياسي يروم تمزيق الوطن لا لحمته!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها