النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11378 الثلاثاء 2 يونيو 2020 الموافق 10 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:13AM
  • الظهر
    11:36AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:26PM
  • العشاء
    7:56PM

كتاب الايام

فض الظلام

الصوم عن الكتابة

رابط مختصر
العدد 8154 الأحد 7 اغسطس 2011 الموافق 7 رمضان 1432

للصمت أسس دينية في الشرائع السماوية فقد صمتت البتول أم اليسوع عن الكلام بعدما وضعت طفلها وعندما سألها قومها عن الطفل الذي تحمله بين ذراعيها لم تجب وجاءت الآية القرآنية تقول: ( ... إني نذرت للرحمن صوماً فلن أكلم اليوم إنسياً... ). وها هو النبي زكريا يصمت عن الكلام ثلاثة أيام كآية لقدوم النبي يحيى عليه السلام. لقد مارس الأنبياء الاعتكاف عن الناس والصمت لفترات طويلة ليأتوا لقومهم بما هو قيم لفض الظلمات وليهدوا الناس إلى الصراط المستقيم. الصمت هو حالة شعورية عالية المقام وهو السبيل المؤدي للخلوة بين الروح والنفس فهو يدفع الإنسان للمزيد من العمل والكثير من التأمل في أدق تفاصيل الحياة، فلا أروع من أن يمارس الكاتب بين الحين والآخر الصوم عن الكلام والانقطاع عن الكتابة بغية لملمة شتات، وإعادة تقييم الحالة الفكرية من كل جوانبها للوصول إلى نسيان ما كتبه والدخول إلى مرحلة جديدة من العطاء الفكري وممارسة فعل الكتابة بشغف أكبر وبتميز أكثر لتحقيق التمييز والإبداع الفكري المتجدد. الأمر بحاجة إلى الصمت والابتعاد قليلاً عن ممارسة فعل الكتابة. يرافق الصمت السكون وانكماش الحواس للداخل ونشوء علاقة حميمة مع تلابيب الروح. فها هي الأشجار والزهور وأغصان السنابل تنمو بصمت. وها هو الجنين ينمو ويعيش شهوراً طوالاً في حالة صمت تام. والشمس تشرق على العالم بصمت والقمر والنجوم تضيء الليالي بصمت. والمرجان بتنوعها وجمال ألوانها وأشكالها تزين مياه البحار والمحيطات بصمت وبمنتهى السكون. كل هذه الكائنات تعلم الإنسان كيف يكون إنسانا كونيا وكيف تمتزج إنسانية البشر مع النظام الكوني لخلق تناغم في سلسلة الحياة. صدقت مريم نور حين قالت: الصمت لغة اللغات... لغة أهل الذكر وأحباب العطر. فلنتعلم متى نتكلم ومتى نصمت؟ ومتى نتقدم خطوة ومتى نتراجع؟ ومتى نكتب ومتى ننقطع عن الكتابة؟ انها إحدى فنون الحياة التي تحفظ النفس من الضياع وتجعل الإنسان في انسجام تام مع الطبيعة. فالصمت هو لغة الحكماء ولغة أغصان القمح. فلنصمت كثيراً ونتأمل طويلاً.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها