النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11932 الأربعاء 8 ديسمبر 2021 الموافق 3 جمادى الأولى 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    5:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

مع الناس

فيفا كوبا

رابط مختصر
العدد 8130 الخميس 14 يوليو 2011 الموافق 13 شعبان 1432

أن تغص القاعة حتى انفاس انفاسها من البحرينيين والبحرينيات في الصالة الثقافية.. والارواح تتفاعل في جذلٍ منقطع النظير على ايقاع الفلامنكو: فهذا ما اجدني في دهشة متأملاً دهشة هذا الحضور. ان هذا الحضور البحريني الذي تلهب ايديه القاعة عاصفة دهشة اعجاب تصفيق يعني شيئا مثيراً للتأمل والانتباه تجاه خاصية شعب يستجلي ايقاع تراثه الدلموني الحضاري عبر الموسيقى في استشراف الحياة. وعلى ايقاع مزيج من الفلامنكو والبالية الاخاذ في ايقاعه.. تتناهى دهشة الانسان في ايقاع الجسد في عمق الموسيقى.. وايقاع الموسيقى في عمق الجسد حتى يتماهى الايقاع روح ميلوديا موسيقية في رفيف ميلوديا الجسد!! كل شيء في الموسيقى يتحرك جسدا كل شيء في الجسد يتحرك موسيقى: شيء من العبقربة الفنية الموسيقية المستوحاة من التراث الأفريقي – الكوبي.. ما فجرته بوحا موسيقيا راقصا متألقا السيدة الكوبية الجميلة (ليزت الفرنسو) في فرقتها الفنية الراقصة «دانس كوبا». الموسيقى مزيج عالمي في ايقاع خصوصية فنية.. وهي مشاعة الحرية في المزج والابتكار.. الا ان روح خصوصية محليتها تحتفظ بنكهتها القومية رغم توجساتها العالمية.. وكان همس ايقاع الباليه في قوة ايقاع همس الفلامنكو في همس الجسد.. هذا الجسد الكوبي الجميل. الذي وجد في الحياة راقصا على ايقاع الموسيقى منذ الازل!! حركة الجسد في ايقاع حركة الموسيقى.. الجسد يستبيح روح الموسيقى والموسيقى تستبيح روح الجسد في ايقاع دهشة الحياة!! فخر الجسد وكرامة الجسد.. وانسانية الجسد وحرية الجسد في فخر وكرامة وانسانية وحرية الموسيقى. وكان فخر الموسيقى الكوبية في فخر جسدها النابض بالرقص من اجل الحياة وعلى ايقاع نبض الجسد والموسيقى يتشكل نبض الوطن في الحياة. وكانت كوبا الذي رفع رايتها كاسترو العظيم تحت شعار النصر أو الموت اراها في فرقتها الفنية بيننا في الصالة الثقافية على ايقاع تجاذب رقصتي الفلامنكو والباليه!! الجسد ينتظم ايقاعا في نوتة الموسيقى.. والموسيقى تنتظم ايقاعا في نوتة الجسد.. تلكم ايقاع بانوراما قوس قزحية ايماءة موسيقى وجسد تتلاهب ايقاع لون احمر خلاب يماوج لطف حروف نوتة الجسد.. في لطف حروف نوتة الموسيقى.. يا للطف تلك الليلة التي تجاوزت فيه نفوس الحضور اوجاع الطائفية البغيضة.. وتضمخت الانفاس بفرح الموسيقى وابتهاج الجسد.. كأن مملكة البحرين برمتها تضج بفرح الموسيقى. وعندما اباحت الموسيقى ايقاع مسك الختام.. انثالت الصبايا عقد ياقوت قان في جلل حضور بحريني جميل.. وشقت قائدة الفرقة «ليزت الفونسو» شامخة في لون فجر بياض فستان صبحها الحريري.. والتهبت القاعة موجا صغيرا وتصفيق اعجاب وكأن احد الحضور ارتفع صوتا (فيفا كوبا فيفا كاسترو) دلالة فرحة وعي جسد في فرحة وعي موسيقى!! وكانت ليلة من ليالي فرح الاعجاب.. واعجاب الفرح.. شكراً على حسن الاختيار.. شكراً وزارة الثقافة! ويعتبر هذا العرض الكوبي الجميل الثاني في جدول عروض مهرجان صيف البحرين 2011 ويشمل هذا المهرجان الصيفي 12 عرضا ويشكل فرصة مميزة للتعرف على ثقافة مختلف ثقافة الشعوب في جميع ارجاء الارض شهراً كاملا اضافة الى فعاليات وانشطة ثقافية مجانية في خيمة (نخول) بالقرب من قلعة عراد للأطفال وعائلاتهم يوميا من الخامسة الى العاشرة مساء.. وكلها انشطة ثقافية جميلة علها تروّح عن النفوس المضغوطة بالأحداث المأساوية التي تمر بها مملكة البحرين!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها