النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12131 السبت 25 يونيو 2022 الموافق 26 ذو القعدة 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:15AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:06PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:03PM

كتاب الايام

لِروحِكَ السلام ولِقَلَمِكَ الخلود

رابط مختصر
العدد 12129 الخميس 23 يونيو 2022 الموافق 24 ذو القعدة 1443

 عرفتك أوّل ما عرفتك صوتًا إذاعيًا ووجهًا تلفزيونيًا محلّلاً للأحداث السياسية المحلية في فترة عصيبة من تاريخ البلاد... شدّني صوتك، نظراتك إلى الكاميرا، قدرتك على تفكيك الفكرة ونقدها... انسيابيتك في الحديث... نفاذك إلى عقول المتابعين وقلوبهم.. شيء ما مختلف عن الموجود في بلد يعجّ بالقامات الإعلامية.

ثمّ عرفتك، ولو بعد حين، كاتبًا صحفيًا قديرًا، أقرأ لك بين الحين والحين وأنت تصول وتجول بقلمك فارسًا للكلمة في الداخل والخارج بما توفّر لديك من أدوات فهم وتحليل وقناعات قد يتّفق معك فيها البعض وقد يختلف.. لا يهمّ! بل هذا طبيعي وصحي جدّا.. فلا أحد يملك الحقيقة... لكن يُقاس صدق المرء بمدى تمسّكه بقناعاته.. وقد كنتَ شديد التمسّك بوطنيتك وعروبتك.

 ثمّ عرفتُك، عن قرب أكثر فأكثر، وقد ساقتني الأيام إلى صحيفة «الأيام» منذ العام 2017 لأساهم في صفحات الرأي ببعض المقالات بعد أن تقرأَها أنتَ، وتوافق عليها أنت، وتأذن أنت بنشرها... وإنّه لشرف لي أنك لم تردّ لي مقالاً ولم تغير لي عنوانًا...

 واليوم نودّعك يا صاحب القلم المدرار وفارس الكلمة المغوار... وتبقى فينا كلماتك الصادقة الصامدة وحبك للصحافة وسهرك على أدائها بمهنية ووطنية متلازمتين..

تودّعك مملكة البحرين ابنًا بارّا وقلمًا حرًّا حارًّا.. 

تودّعك دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والأسرة الإعلامية العربية الموسّعة رمزًا من رموز الصحافة العربية والخليجية... 

تودّعك مهنة الإعلام قامةً صحافية نحتت اسمها بأحرف من جدّ واجتهاد وإخلاص... 

تودّعك بعد مسيرة حافلة ثرَّيْتَ فيها العمل الصحفي والإعلامي والإذاعي...

 نودّعك يا سيدَ القلم النابض وصاحب الصوت الخافق.. 

نعم، إياك أعني سعيد عبدالله الحمد.. 

فَلِروحِك السّلام والسّعادة في الفردوس الأعلى بإذن الله، ولقلمك الخلود هذه الأرض، أرض الجدود، أرض الخلود.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها