النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11729 الاربعاء 19 مايو 2021 الموافق 7 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:20AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

لا تخترعوا لنا تاريخًا بديلًا بل اعتذروا من حاضركم

رابط مختصر
العدد 11694 الأربعاء 14 ابريل 2021 الموافق 2 رمضان 1442

  • تصالحوا مع أنفسكم وتطهروا عن أدران دواركم باعتذاركم من حاضركم

 

بدلاً من تدافعكم بالمناكب وانشغالات «عركاتكم» المفتعلة في فراغات أوقاتكم التي بدّدها وأهدرها زمن دوار العار فرحتم «تخترعون» لنا تاريخًا فئويًا وطائفيًا لإزاحة تاريخنا الوطني البحريني، نتمنى عليكم أن تعتذروا من حاضركم لعلّه يصفح بعض الشيء وأن كان لن ينسى ما صدر منكم بحقه.

هروبكم إلى الماضي ولن أقول «التاريخ» إذا كان هروبًا إلى الخلف فهو في كل الأحوال لن يُسدل ستائر النسيان على حاضر لنا انغرست فيه مخالب دار العار وأدمت الوطن من عشرٍ خلت.

تاريخنا الوطني ليس ميدانًا لبعثكم وأخطر أشكال العبث عبث المثقفين الطارئين والمتخمين حتى النخاع وحدود الشبع بنظريات الطأفنة ومقولاتها وشعارات المظلومية ولطمياتها.

وتشويه التاريخ أخطر من تزويده، فتشويه التاريخ فيه غواية ومكر المثقفين الذين يستندون في صفحات التشويه إلى شهادات الأجنبي باعتبارها «شهادات منزّلة» أو مقدسة لا تقبل الشك ويروّجون لها باعتبارها «الحقيقة» لا يأتيها الباطل من خلفها أو أمامها فمتى كان الأجنبي شاهدكم؟؟

ولن تنزلق إلى جدلكم المفتعل هذه الأيام الذي ابتدعته مجموعة الخارج لتصفية حساباتٍ لها مع مجموعة الداخل، لكننا نقولها لكم جميعًا في الداخل والخارج، اعتذروا من حاضركم، وبعدها لكل حادثٍ حديث ودعكم من الهروب إلى الماضي.

التصالح مع الحاضر لن يتحقق بطريقتكم في نبش الماضي بهذا العبث والنزق الذي يذكرنا بمحاولات سابقة لليسار الطفولي كما سمّاه لينين أو اليسار المتطرف الراديكالي كما نعرفه اليوم تعيش بيننا وتعبث في الظلام بنزق طفولتها اليسارية بعباراتها الشعاراتية الزاعقة التي ما قتلت ذبابة بتعبير الراحل نزار قباني.

نقترح عليكم أن تكتبوا لنا تاريخ حزب الدعوة - فرع البحرين، وكيف نشأ وأين ومن أسّسه وأشرف عليه وما هي نشاطاته وأفكاره وخطاباته وارتباطاته ومن يصنع قراراته، فأنتم أقرب إلى هذا الحزب «الدعوة» من تاريخنا الوطني، وأنتم أدرى بدهاليز وكواليس حزب الدعوة «فرع البحرين» وخلافاته في السجون والمنافي التي اختارها والأنشطة والأعمال التي قام بها في إيران والعراق ولبنان وسوريا السيدة زينب.

مع الوقت تأريخًا وتسجيلاً وتوثيقًا لعلاقات حزب الدعوة «فرع البحرين» مع تيار الشيرازيين «فرع البحرين» وماذا جرى بين الأخوة الأعداء في إيران منذ العام 1979 إلى التسعينات بسردياتها وذكرياتها وحقائقها، وأنتم الأجدر وأنتم محل ثقة شهودها.

هذا «التاريخ» مطلوب منكم تسجيله والتفرغ لتوثيقه بدقة وأمانة بدلاً من محاولة نسيانه ونسيان تفاصيله التي تلقي الأضواء وتكشف حقيقة الأوراق.

لو تفرغتم لهذا المشروع وتعاونتم فيما بينكم كفرق بحثية سجلتم بأمانة وضمير يتجاوز النوازع والعواطف والانحيازات والحسابات الخاصة، لأسديتم للجيل القادم من الباحثين خدمةً جليلة، بدلاً من تنازعكم تاريخنا الوطني وإعادة كتابته بعين طائفية اخترعت لنا تاريخًا لا نعرفه.

وقبل هذا وذاك تصالحوا مع أنفسكم وتطهروا عن أدران دواركم باعتذاركم من حاضركم، ودعكم من مقاربات الماضي، فهو لن تعدو هروبًا من حاضر لا مهرب منه.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها