النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11795 السبت 24 يوليو 2021 الموافق 14 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:30AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:29PM
  • العشاء
    7:59PM

كتاب الايام

القمر الصناعيّ التونسي «تحدّي 1»

رابط مختصر
العدد 11675 الجمعة 26 مارس 2021 الموافق 12 شعبان 1442

 أرادت تونس أن تحتفل هذا العام بعيدها الوطني الخامس والستين، بشكل مختلف نوعا ما، حيث كان من المزمع إطلاق القمر الصناعي التونسي «تحدّي واحد» في ذكرى عيد الاستقلال 20 مارس الماضي، لكن لأسباب مناخية تأجّل ذلك. وأُطلق صباح اليوم الاثنين 22مارس 2021، عبر المركبة الفضائية سيوز2 التي أقلّته إلى مداره حول الأرض، من منصة الإطلاق بالقاعدة الفضائية «بايكانور» بكازاخستان التابعة لوكالة الفضاء الروسية «روس كوسموس».

ولا شكّ أن المركبة قد حملت العديد من الأقمار الصناعية، من 18 دولة منها تونس واليابان وكوريا الجنوبية وألمانيا وكندا والمملكة المتحدة وإسبانيا وإيطاليا والامارات والمملكة العربية السعودية. غير أنّ ما يميّز القمر الصناعي التونسي أنّه إنجاز نوعيّ غير مسبوق، فالقمر الصناعي «challenge 1» هو أوّل قمر صناعي عربيّ مصنّع بإمكانات وخبرات (عربية) تونسية محلية 100% من خلال جهود شركة «تالنات» التونسية التي يرأس إدارتها السيد محمد فريخة، لتدخل بذلك تونس نادي الفضاء العالمي وتضع لها موطئ قدم تمهيدًا لأخذ مكانة بين الدول المتقدمة في هذا المجال. 

وبإطلاقه، تضرب تونس موعدا مع التاريخ من جديد لتكون أول دولة عربية تطلق قمرا صناعيا تونسي التصنيع من مرحلة التصميم إلى مرحلة التنفيذ والإنتاج. فهذا القمر الصناعي تونسي مئة بالمئة، كما يؤكّد السيد محمد فريخة مدير عام مجمع «تلنات» المختص بالتكنولوجيا والبرمجيات والأنشطة الهندسية، صاحب المشروع، إذْ أُنجِز بخبرات وكفاءات محلية لنحو عشرين مهندساً ومهندسة تونسية يعملون بالمؤسسة، وأضاف فريخة: «استطعنا إنجاز هذا القمر بدعم من بعض الخبرات التونسية الموجودة في وكالات فضاء دولية على غرار المهندس محمد عبيد من وكالة الفضاء الأمريكية ناسا». 

واعتمد في تصنيع القمر الصناعي «تحدي واحد» المختص في إنترنت الأشياء Internet Of Things، على تطوير بروتوكول «لورا LoRa» الذي يتم استخدامه في الاتصالات الأرضية في سياق المدن الذكية والمراقبة الصناعية والزراعة الذكية. وتستغرق مهمة القمر الصناعي التونسي «تحدي1»، من 5 الى 7 سنوات وسيغطي المناطق البيضاء بمعنى باقي مساحة الأرض غير المغطاة بانترنات إلى حدّ اليوم وتبلغ سرعة هذا القمر الصناعي 7.5 كلم في الثانية، وسيتم وضعه في مدار أرضي منخفض على بعد 550 كلم. 

وسيكون لهذا القمر استعمالات أخرى عديدة لها انعكاس مباشر على الإنسان، حيث سيستعمل في تبادل معطيات في عدة مجالات منها الرقابة والنقل والفلاحة واللوجستيك والطقس وذلك من خلال استقباله المعطيات وإرسالها إلى المزودين عبر مختلف الدول بالكرة الأرضية. ويتميّز «تحدّي واحد» باستهلاكه المنخفض للطاقة. 

ويعوّل على هذا القمر الصناعي أن يكون فاتحة لإرسال الشركة مجموعة أخرى من الأقمار الصناعية المماثلة، حيث أكّد رئيس مدير عام مجمع تلنات محمد فريخة تقدّم المشاورات بشأن تطوير الشراكة بين المجمع ووكالة الفضاء الروسية حتى تصبح تونس قطبًا في مجال مساعدة الدول الأفريقية على تصنيع أقمارها الصناعية وتصدير تجربتها في المجال، لتكون همزة وصل بين عالم الفضاء والدول الأفريقية. 

 هكذا احتفى التوانسة بعيدهم الوطني: أَرجلٌ ثابتة على الأرض وعيون حالمة في السماء من خلال جهود مجموعة من الخبرات الوطنية من المهندسين الشبان الذين صنعوا الحدث في الذكري 65 لاستقلال تونس، فكان العيد عيدين، عيد في الأرض وعيد في السماء، في القمة الشمّاء مصداقا لقول أبي القاسم الشابي شاعر الخضراء:

سأعيش رغم الداء والأعداء.. كالنسر فوق القمة الشماء

نعم رغم الداء والأعداء، وما أكثرهم! فكأنه يحكي واقع تونس اليوم، تونس التي تعاني من تعثّر سياسي بلغ حدّا غير مسبوق في تاريخها، تونس التي تتعاظم فيها الفرقة بين الفاعلين السياسيين إلى درجة لا تبشّر بخير.. تونس التي تداخلت فيها مصالح القوى الإقليمية حتّى تضاربت... 

تونس ما بعد 14 يناير 2011، تونس التحدّي تأتي بالإنجاز العلمي العظيم ليرسم شبابها وعلماؤها البسمة على وجوه التونسيين، فترفع رأسها عاليا بين الأمم. ومثل هذا الإنجاز قد حان وقته في العديد من الدول العربية، ويمكن أن يتحقق شرط أن يجد الشباب العربي الدعم والتأطير، وليس هذا بالمستحيل.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها