النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11555 الخميس 26 نوفمبر 2020 الموافق 11 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:41AM
  • الظهر
    11:25AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

مخرجات الأكاديمية الأولمبية البحرينية

رابط مختصر
العدد 11391 الإثنين 15 يونيو 2020 الموافق 23 شوال 1441

تعتبر الأكاديمية الأولمبية البحرينية امتدادا لمعهد البحرين الرياضي الذي أنشئ في عام 1981 بمبادرة من صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، عندما كان جلالته وليا للعهد ورئيسا للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، وتحول فيما بعد إلى مركز التأهيل الرياضي في عام 1990، ثم إلى قسم التدريب والتطوير الرياضي، وأخيرا تحول إلى الأكاديمية الأولمبية البحرينية في عام 2017.

إن المكانة العلمية الكبيرة التي تتمتع بها الأكاديمية الأولمبية البحرينية من حيث انتقاء العديد من البرامج التدريبية عالية المستوى التي تعمل على خلق التميز لدى الكوادر الرياضية، فضلا عن تطوير العديد من البرامج التأهيلية وورش العمل والندوات التي تستهدف صقل وتطوير الكوادر الفنية والإدارية العاملة في الحقل الرياضي، بالتعاون مع نخبة من المعاهد والأكاديميات الدولية الرياضية المتخصصة في هذا المجال، لتواصل الأكاديمية الأولمبية دورها الرائد كمصدر إشعاع علمي ومعرفي بالقطاع الرياضي في مملكة البحرين، وبما يتناسب مع الرؤية الاقتصادية 2030 لجعل مملكة البحرين في مصاف الدول العالمية على المستوى الرياضي.

تعد دورة الإدارة الرياضية المتقدمة واحدة من أهم الدورات الإدارية، بما تحتويه من مواضيع مختلفة في مجال التخطيط الاستراتيجي وتنظيم المؤسسات والتسويق والإدارة والموارد المالية والموارد البشرية وتنظيم الفعاليات، إذ إن تلك المحاور قادرة على أن تجعل من مخرجات الدورة كوادر إدارية وطنية تسهم في عملية تصحيح وتطوير العمل الإداري في الأندية والاتحادات، من خلال إعطائهم الفرصة الرسمية في تنفيذ وتطبيق الفكر العلمي الرياضي على أرض الميدان.

إن الرياضة البحرينية باتت اليوم أكثر انفتاحا على مثيلاتها من الدول العالمية، ودائما ما تسعى إلى تحقيق أقصى درجات التطور في مختلف منظومتها الإدارية والفنية عبر ترسيخ مفهوم الفكر الإداري الرياضي الحديث، وأيضا من خلال المبادرات المميزة التي يتبناها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة وتطلعات سموه إلى ربط العلم بالرياضة، إيمانا من سموه بتعزيز مخرجات الرياضة البحرينية في مجال الإدارة الرياضية، ولا ننسى الدعم والمتابعة المستمرة من سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية لما تقوم به الأكاديمية الأولمبية البحرينية من تطوير العمل الإداري والفني بالقطاع الرياضي. 

ختاما للكلمة حق وللحق كلمة، ودمتم على خير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها