النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11700 الثلاثاء 20 ابريل 2021 الموافق 8 رمضان 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:37AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:04PM
  • العشاء
    7:34PM

كتاب الايام

فينا خير لوطن الخير

رابط مختصر
العدد 11335 الإثنين 20 ابريل 2020 الموافق 26 شعبان 1441

  • لنؤجل كل الاشادات والخطابات بالمساهمة في مبادرة  فينا خير بالخير

 

«الدنيا بخير» تلك الجملة الأروع في تفاؤلها وفي إيجابيتها، سمعناها من القائد بوسلمان ومن شيخ الشباب بوحمد.

واليوم يطلق شيخ شباب البحرين سمو الشيخ ناصر بن حمد مبادرته الأعمق في المعنى والدلالة العملية «فينا خير»، فلن يجسدها ولن يحققها في الواقع الملموس والمعاش، ولن يشعر بها الآخرون والناس إلا اذا رأوا بأم أعينهم كيف نبادر للخير لأعز وأغلى ما في الوجود «للوطن».

«فينا خير» ليست شعارًا نكتبه بخطٍ جميلٍ ونبروزه ونعلقه على الجدران الصامتة، ولكنه عمل وتجسيد وتحقيق واقعي للعبارة يراه الناس رأْيَ العين.

«وفينا خير» ليست مبادرة مشروطة بل هي مفتوحة بلا حدود وبلا سقف وبلا شروط وبلا أرقام، فالخير لا يتأطر ولا يحدد ولا شروط له لأنه «خير».

وبصراحة متجردة وموضوعية نقولها من منطلق حب الوطن، لا ننتظر خطابات وإشادات ومدائح ومقولات ومطولات وأحاديث من فوق المنابر والمنصات، ولكننا ننتظر من الجميع بلا استثناء «خيرًا» بما تجود به أنفسهم لوطنهم.

فهم لن يقدموه لأحدٍ، ولكنه للوطن، الجميع يقف اليوم أمام مبادرة «فينا خير» لقياس قيمة الوطن عنده، وبالتالي المشاركة عمليًا في مبادرة «فينا خير».

المبادرة الأعمق لشيخ الشباب ناصر بن حمد، لا تحتاج لمن يشيد بها في خطابات مدبجة بمعسول الكلام، فعنوانها يكفي والوطن يستحق والبحرين تستاهل.

وحين نقول «تستاهل» فهي تستاهل منا ومنكم المشاركة العملية في المبادرة كي تكونوا مثالاً ونموذجًا في الولاء والانتماء للوطن والوقوف بجانبه عمليًا وقت الكوارث، فهكذا هم أهل البحرين أهل «فزعة».

وفزعة الخير اليوم هي التي ستجسد وتحقق وتظهر علنًا إن «فينا خير» حقيقة معاشة وملموسة في الأفعال قبل الأقوال؟.

لا وقت اليوم وأمام الجائحة العالمية لخطابات عرمرمية صاخبة ومتشنجة تلقي علينا دروسًا مكررة، وتستعيد قصائد وأناشيد محفوظة في حب الوطن، لكنه وقت العمل لا وقت القول، باختصار من يود ويرغب أن يُعطي الآخرين درسًا بليغًا وقويًا في حب الخير للوطن في هذا المنعطف فليقدم خيره عمليًا، وهو الذي سيتحدث عنه وسيقول هذا الخير منه كل الذي يمكن أن يُقال ويكفي ويفي ليصبح نموذجًا أمام أهل البحرين.

«فينا خير» ليست تحديًا وليست استعطافًا وليست استجداءً، فحب الوطن والولاء والانتماء الحقيقي له تأتي في عمل الخير له، وهكذا هي مبادرة شيخ الشباب، «فينا خير» تبدأ من صاحب المبادرة سمو الشيخ ناصر فهو «قول وفعل».

الشيخ ناصر بن حمد بارك الله فينا به وفي مبادرته هو فعلاً وحقيقةً «قول وفعل» وهكذا هو المعنى العميق في مبادرة سموه تحتاج فعلاً قبل القول.

لنؤجل كل الإشادات والخطابات ونسبقها بتجسيد وتحقيق هذه الإشادات الشخصية بالمساهمة في مبادرة فينا خير بالخير، فخيركم سيشيد بكم وبالمبادرة وسيقدم للآخرين مثالاً حيًا للوقوف بجانبها بل للوقوف بجانب الوطن.

وللتطوع أشكال عديدة، فأن تتبرع فأنت تتطوع لتكون في خندق وطنك في هذه اللحظة الفارقة التي لا تحتمل القسمة على اثنين، فالأفعال قبل الأقوال.

لا مجال الآن للوقوف خارج دائرة الفعل، ولا مجال الآن لاستهلاك الوقت وتبديد الطاقات والإمكانيات على الهوامش، فالوطن يحتاج الآن عملنا الحقيقي بكل أشكال العمل ولنتجاوز الخطابات الرنانة، ولنقف جميعًا بدون استثناء في دائرة فعل الخير للوطن.

البحرين تستاهل هي العبارة التي أوجزت ما تنتظر من أبنائها، وهي فرصتنا لأن يُسجل التاريخ لنا موقفًا سيظل في ذاكرة الوطن المفعمة والمتخمة بمبادرات الخير للبحرين، للوطن الأغلى والوطن الأعز.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها