النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11371 الثلاثاء 26 مايو 2020 الموافق 3 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

كتاب الايام

وزير الداخلية ينال التقدير في العاصمة التونسية

رابط مختصر
العدد 11286 الثلاثاء 3 مارس 2020 الموافق 8 رجب 1441

التكريم الذي ناله وزير الداخلية الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة جاء للجهد الكبير الذي يقوم به معاليه ضمن مسؤولياته الأمنية، ليس فقط على مستوى الأمن الوطني ولكن كذلك الأمن الخليجي والعربي، فوزير الداخلية له بصمات كبيرة لتعزيز الأمن والاستقرار الاقليمي.

بمؤتمر وزراء الداخلية العرب بالعاصمة التونسية في دورته السابعة والثلاثين، والذي خرج بمجموعة من التوصيات، مُنح وسام الأمير نايف للأمن العربي من الدرجة الأولى إلى الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية لما له من دور متميز وفعال في الأمن العربي.

إن وزارة الداخلية والمسؤولية الأمنية بالبحرين تشهد تطورًا كبيرًا منذ تولي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزارة الداخلية في العام 2004م، فقد أصبحت رؤية ورسالة وزارة الداخلية واضحة للجميع ويمكن الاضطلاع عليها من خلال موقع وزارة الداخلية الإلكتروني، وتحت شعار «المحافظة على الأمن والنظام العام والسلامة وفرض القانون» وضعت وزارة الداخلية الاستراتيجية العامة للوزارة ومنسبيها، فتم التحديث والتطوير في جميع قطاعات الأمن العام، ورفع مستوى الأداء لمنتسبي وزارة الداخلية، واستخدام التقنيات والنظم الحديثة التي تساعد على توفير الجهد والوقت وتحسين مستوى الخدمات المقدمة.

فقد سعت الوزارة خلال الستة عشر السنة الماضية إلى تحقيق الأهداف ومنها: تطوير الموارد البشرية، وتنمية الصفات الشرطية، والقدرة على التصرف السليم، وتبني معايير احتراف عالية المستوى، والتفكير المرن وتقبل الانتقاد، وتوفير بيئة مناسبة للنمو والتطور، ومنع وردع الجريمة، وتأمين السلامة العامة لجميع المواطنين والمقيمين والزوار، والجاهزية الأمنية لفرض القانون والمحافظة على النظام العام وغيرها.

والمتابع للعمل الأمني يرى انخفاضًا كبيرًا في الظواهر السلبية بالمجتمع مثل حيازة وتداول المخدرات، والأعمال الإرهابية والعنفية، وقد تحققت تلك بمبدأ الشراكة المجتمعية التي دشنها وزير الداخلية، فتم تقوية العلاقات بين رجال الأمن من جهة ومؤسسات المجتمع من خلال إقامة الفعاليات الوطنية وزيارة المجالس الأهلية وفتح الخطوط الهاتفية المباشرة وغيرها مما ساهمت في انخفاض معدلات الجريمة.

فالإنجازات التي حققتها وزارة الداخلية كثيرة ولا تزال تتوالى، وهذا دليل كبير على التطور الذي تشهده وزارة الداخلية، كما ويتم التنسيق مع دول مجلس التعاون الخليجي لما بينهم من مصير مشترك، لذا سعى وزير الداخلية إلى تعزيز العلاقات مع وزراء الداخلية بمجلس التعاون الخليجي لتحقيق رؤية قادة مجلس التعاون، ودفع مسيرة العمل التعاوني لتحقيق الرفاه لدول المجلس وشعوبها!.

لقد جاء تكريم وزير الداخلية الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة للجهود الأمنية الكبيرة التي قدمها للدول العربية، وإسهاماته بما يعزز مكانة رجال الأمن والشرطة للحفاظ على الاستقرار بالمنظومة العربية، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تشهدها المنطقة العربية بعد أن أطلّت فتنة العصر وخرج دعاة العنف والتطرف من جحورهم، مستغلين وسائل التواصل الحديث لنشر سمومهم وأفكارهم المتطرفة، لذا كان من الأهمية مواجهتهم بتحديث الأجهزة الأمنية وتزويدهم بالتقنيات الحديثة.

في المؤتمر نفسه (مؤتمر وزراء الداخلية العرب الذي أنعقد في العاصمة التونسية) دشّن وزير الداخلية منظومة الخدمات الإلكترونية والتي أعدّتها وزارة الداخلية بالبحرين للأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب، وقد اشتملت تلك المنظومة على الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي والنسخة الإلكترونية التفاعلية لمجلة أصداء الأمانة، وهذه إسهامات البحرين للمنظومة العربية لنشر الوعي الأمني والتواصل المجتمعي.

إن هذا الوسام وذلك التقدير قد رفعه وزير الداخلية إلى جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وهو وسام تقدير وشكر للعمل الذي قام به وزير الداخلية، ووسام فخر واعتزاز لكل الفعاليات المجتمعية التي تقف مع أمن واستقرار البحرين ودول المنطقة، وليس أجمل من أن يأتي الوسام العربي للأمن والبحرين تحتفل بمئوية العمل الشرطي الذي انطلق في العام 1920.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها