النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11452 السبت 15 أغسطس 2020 الموافق 25 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:14PM
  • العشاء
    7:44PM

كتاب الايام

الأدوار المهمة لمديرية شرطة المحرق

رابط مختصر
العدد 11277 الأحد 23 فبراير 2020 الموافق 29 جمادى الثاني 1441

في جلسة حوارية هامة في مكتب الأخ والصديق الوجيه فؤاد بن حسين شويطر صاحب الحلوى البحرينية الشهيرة، التقينا يوم الأربعاء الماضي بالعميد صالح بن راشد الدوسري مدير عام مديرية شرطة المحرق الذي جاء بدعوة من الأخ «بو مهنا» للاستماع إلى بعض المشاكل والملاحظات من رواد المكتب حول ما يعاني منه سوق المحرق في الوقت الراهن، وكانت ردود العميد والضباط الذين جاؤوا معه واضحة وصريحة وضعت الكثير من النقاط على الحروف.

ولعل أهم هذه المشاكل التي أثارها الأخ فؤاد شويطر مشكلة عدم وجود عدادات الوقوف من مدخل سوق المنتزه إلى داخل منطقة قلب السوق، ما يؤدي إلى وقوف سيارات الجاليات الآسيوية لمدد طويلة دون حسيب أو رقيب، بالإضافة إلى حجز سيارات نقل البضائع الكبيرة لمواقف السوق لفترات طويلة بحيث لا تتحرك هذه السيارات إلا عندما تأتي سيارة أخرى فتتسبب هذه السيارات الكبيرة الحجم في عرقلة السير وازدحام السيارات.

وأكد العميد صالح الدوسري أنهم سيحاولون حل هذه المشاكل بالاتصال الفوري بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني.

كما أثار الأخ فؤاد شويطر ظاهرة كثرة المتسولين بالسوق، وخاصة من بعض الجاليات الآسيوية والعربية من الجنسين، حتى أن بعض النساء المتسولات يدخلن علينا داخل مكاتبنا بمعرفة أزواجهن الذين يراقبنهن من بعيد.

وقد أكد العميد الدوسري أن أجهزة الأمن تراقب هذه الظاهرة وقد ألقت القبض على العديد من المتسولين والمتسولات الأجانب وأمرت بإبعادهم عن البلاد، أما المتسولون البحرينيون من الشباب فيحالون إلى مراكز الرعاية لإعادة تأهيلهم ودفعهم إلى سوق العمل.

وطالب البعض بإعداد حملات للقبض على العمالة السائبة التي تخصصت في بيع الفواكه والخضروات التالفة، مع ما تسببه من ضرر على صحة المواطنين، وأكدوا أن «الفيزا المرنة» أضرت بالمواطنين البحرينيين.

وقالوا إن بعض «التيلرات» الطويلة والكبيرة الحجم تدخل للوقوف في أحياء مدينة المحرق ما تسبب في عدم حصول المواطنين على مواقف لسياراتهم، كما طالب البعض بعدم تغيير شرطة المرور في منطقة سوق المحرق لأنهم يعرفون مشاكل المنطقة، وهم أقدر من غيرهم على حل هذه المشاكل.

ومن المشاكل التي أثارها الحضور عدم وجود كاميرات أمنية بالسوق وطالبوا بوجودها حتى ترصد وتصور المخالفات المرورية التي تتسبب في مشاكل كثيرة بمنطقة السوق.

وتطرق الأخ فؤاد شويطر إلى قضية دخول سيارات سلندرات الغاز إلى المناطق بالمحرق لتزويد المحلات المرخصة لبيع السلندرات، وأكد أن هذه من الأمور الخطرة جدًا على أرواح المواطنين والمقيمين، فانفجار (سلندر) واحد لأي سبب من الأسباب داخل السوق، قد يؤدي إلى سقوط ضحايا أو نشوب حرائق كبيرة.

هذا غيض من فيض، مما حفل به اللقاء مع العميد صالح بن راشد الدوسري مدير عام مديرية شرطة المحرق، وشكرًا للأخ والصديق فؤاد بن حسين شويطر الذي نظم هذا اللقاء المثمر والمفيد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها