النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11317 الجمعة 3 ابريل 2020 الموافق 10 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

النوم المبكر.. فوائده وأسراره

رابط مختصر
العدد 11263 الأحد 9 فبراير 2020 الموافق 15 جمادى الثاني 1441

عندما أخرج إلى المسجد القريب من منزلنا بديار المحرق لصلاة الفجر حوالي الساعة الخامسة صباحا، أجد وأسمع زقزقات العصافير على أغصان الأشجار وقد سبقتنا للتسبيح بحمد الله.. فلماذا لا نتعلم البكور في أيامنا من هذه العصافير لما لهذا البكور من بركة كبرى في حياتنا الدنيا؟

رسولنا الكريم (ص) يقول في حديث شريف له: «اللهم بارك لأمتي في بكورها»، لكننا – للأسف – ننسى أو نتناسى هذا التوجيه النبوي الكريم، فلا ننام مبكرين، بل يمتد بنا السهر إلى ساعات متأخرة من الليل فتفوتنا صلاة الفجر بالمسجد ويفوتنا الذهاب إلى العمل مبكرين، وربما حصل الكثيرون منا على الإخطارات أو الإنذارات بسبب هذا التأخير.

بل إن هذه العادة السيئة انتقلت إلى أولادنا وبناتنا الصغار فنراهم يقضون ليلهم مع «الجات» ولا يلقون «الآيباد» من أياديهم حتى ساعات متأخرة، فينعكس هذا السهر على تحصيلهم الدراسي، وربما وصل الأمر بهم إلى النوم في الفصل أثناء شرح المدرسين لموادهم الدراسية.

أعرف أُسرًا كثيرة لا تقبل بهذا الوضع أبدا فهم ينامون مبكرين ويجبرون أولادهم وبناتهم على النوم بعد صلاة العشاء مباشرة فيصحون مبكرين تملؤهم الحيوية والنشاط لاستقبال يومهم الجديد.

 لذا وجب علينا أن نراجع أسلوب حياتنا ومعيشتنا أفرادا وجماعات، ولا بد من قرارات حاسمة للفرد في تغيير أسلوب حياته، فالمسلم الحق هو الذي يكيف حياته ونظامه وفق تعاليم الإسلام، بحيث لا يدع نشاطا من أنشطة حياته إلا ويجعله سائرا على منهج الله بلا إفراط ولا تفريط.

ولعل أهم فوائد الاستيقاظ مبكرا أنه يساعد على الحفاظ على نظام غذائي صحي، فالإفطار هو من الأولويات بالنسبة لكل شخص، لكن المتأخر في الاستيقاظ فإنه قد يستبدل إفطاره بالوجبات السريعة في العمل مع ما فيها من ضرر على صحته. 

كما أن الاستيقاظ مبكرا يعطيك فرصة لممارسة بعض أنواع الرياضة الخفيفة التي تجعلك مستيقظا طوال النهار. علاوة على أن ذلك يحسن مستويات التركيز عندك، ويحسن صحتك العقلية والعاطفية والجسدية 

ومن فوائد النوم المبكر للجسم تقوية الجهاز المناعي لجسم الإنسان، وبالتالي جعله أكثر قدرة على التصدي للأمراض كافة والوقاية من الإصابة بالأورام الخبيثة إذ إنّ النوم المبكر يريح الخلايا كما يسمح لها بتجديد نفسها بسرعة وسهولة والتخلص من المشاعر السلبية التي تتمثل بالاكتئاب والقلق والتوتر وغيرها، حيث إنّ الإنسان خلال نومه يفرز هرمونات تبعث على السعادة والراحة والتفاؤل، وخاصة إذا كان النوم في غرفة مظلمة، والتأخير من ظهور علامات التقدم في السن، والتي تتمثل في التجاعيد والخطوط الرفيعة حول العينين والفم وعلى الجبين، بالإضافة إلى السواد تحت العينين وغيرها وذلك بسبب حصول الجسم على قسط كافٍ من الراحة، بالإضافة إلى المساهمة في القضاء على الحبوب والبثور التي تظهر عليها، فقد تبين أنّ النوم مبكرا ينظم عمل وإفراز الهرمونات في الجسم والتقليل من خطر الإصابة بالأمراض الخطيرة مثل النوبات القلبية أو السكتات الدماغية وأمراض الشرايين الدموية، ويعود ذلك إلى الراحة التي يحظى بها الجسم خلال نومه والمساعدة على التخلص من الوزن الزائد؛ وذلك لأنّ السهر لساعات متأخرة خلال الليل يفتح الشهية، كما يشجع الإنسان على تناول المزيد من الطعام.. كما أن النوم المبكر يعمل على تحسين عمل الدماغ، وزيادة القدرة على التفكير والتركيز، حيث تبين أنّ للنوم فائدة عظيمة على الجهاز العصبي، من أجل ذلك يُنصح طلاب المدارس والجامعات بالنوم الباكر قبل مواعيد الامتحانات. كما أن النوم المبكر ينظم نسبة السكر في الدم، وبالتالي فإنّ النوم المبكر يعد مفيدا جدا لمرضى السكري ولتسريع عملية الشفاء من الأمراض أو الندوب أو الجروح، وتقوية جميع العضلات في جسم الإنسان، وبالتالي يجب على الراغبين في تنميتها وتقويتها النوم مبكرا وتجميل مظهر العيون، بالإضافة إلى جعلها أكثر بريقا وشبابا، والمساعدة على النمو واكتساب الطول خاصةً لدى الأطفال الصغار، حيث إنّ النوم المبكر يزيد نسبة إفراز هرمون النمو، بالإضافة إلى أهميته الكبيرة للكبار في السن أيضا والتخلص من السموم والأوساخ المتراكمة في الدم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها