النسخة الورقية
العدد 11181 الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 الموافق 22 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:36AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

كتاب الايام

إلهان عمر وفوزي جوليد ما أشبه هذا بذاك

رابط مختصر
العدد 11072 الجمعة 2 أغسطس 2019 الموافق غرة ذو الحجة 1440

ليس لأنهما صوماليا المولد، وليس لأنهما أمريكيا الجنسية، ولكن لأنهما اجتمعا على موقفٍ واحد سيئ من السعودية والإمارات والبحرين.

فوزي جوليد وبدون مقدمات ومع تباشير انطلاق مشروعنا الاصلاحي، وبداية الحراك الانتخابي حطَّ في بلادنا على حين غرة، لكنه كان يعرف دربه ويعرف مهمته.

فتح جسوراً سريعة مع الوفاق، وصار الصديق الصدوق لهم، والمخطط الاستراتيجي لحراكهم الانتخابي، فقد كان يعرف مهمته جيداً بوصفه مبعوثاً لما يسمى بالمعهد الديمقراطي الأمريكي «N.D.I» التابع للحزب الديمقراطي الأمريكي.

لم يحاول ولم يستجب للاتصال بأي جهة سياسية او مدنية سوى الوفاق، وإن حدث وإن التقى فلابد أن يستشير أصحابه والثقة من رفاق الوفاق.

تمادى الرجل الأسمر حتى طُرد غير مأسوفٍ عليه من بلادنا، وخرج صامتاً دون أن يعلق فهو يعرف جرمه.

اختفى من ذاكرتنا حتى خرجت لنا من واشنطن هذه المرة وعلى حين غرة، إلهان عمر عضو الكونغرس عن الحزب الديمقراطي الأمريكي، وسبحان الذي جمعهما على ذات الطريق هي ومواطنها جوليد.

وبدون مقدمات فتحت النار على السعودية والإمارات والبحرين، وراحت تزايد علينا بالقضية الفلسطينية، ورفعت قميص «الكضية» في كل محفلٍ يتحدث عن العرب.

لا بأس إلهان زايدي كما شاء لك الهوى القطري الاخواني أن تزايدي، وغردي ما شئت، لكن لماذا التطاول على بلداننا، وأنت لا تعرفين عنها وعن تاريخها وعن سيرتها ومسيرتها ومواقفها شيئاً.

أضاؤوا لك الضوء الأخضر فرحت تردحين ضدنا كما ردحت في الشوارع مع المثليين يا إلهان، وأنت التي تحوم شبهات الزواج من شقيقك حولك، كما غمز من قناتك الرئيس ترامب شخصياً، ودعا إلى التحقيق في هذه المسألة.

فوزي جوليد مواطنك في الأصل والجنسية، أثار الريبة حين روَّج ومعه الوفاق وجمعية وعد المنحلتان لما أطلقوا عليه «خلوة المغرب»..!!.

أجل «خلوة» ولماذا المغرب وليس في البحرين التي ينشطون فيها جميعاً لا ندري، ولماذا ليس عاصمةً من العواصم الخليجية القريبة، لا ندري، ولماذا.. ولماذا حتى تكشفت أمور وبان المستور بل «خلوة جوليد والوفاق ووعد».

وأخيراً يسقط القناع الفلسطيني الذي تقنعت به إلهان عمر عضو الكونغرس، حين فضحها الايراني الغامض محمد توحيدي الذي ألبسه العمامة خميني ذات يوم، ثم جندته قطر لخدمة أجندتها في أستراليا والغرب.

هذا الايراني الغامض ولأسبابه فضح قطر، وفضح عملاءها في الكونغرس من الديمقراطيين تحديداً، وفي مقدمتهم إلهان المتزوجة من شقيقها، حين تحدث عن ارتباط إلهان عمر مع قطر عبر مدير مكتب الاتصال الحكومي «سيف آل ثاني».

توحيدي أكد امتلاكه لوثائق ضلوع إلهان ومعها عضو آخر رشيدة طليب، في المخطط الذي يستهدف السعودية والإمارات والبحرين.

والنائبتان المذكورتان بحسب توحيدي تتعاونان في التخطيط والتنفيذ مع الفلسطينية ليندا سرسور، لترويج الاشاعات وفبركة الأكاذيب ضد الدول المذكورة والمستهدفة من الأجندة القطرية.

وقد انكشفت اللعبة في النيل من بلداننا حين تفرغت الجزيرة وخصصت مساحة مهمة من جدول نشراتها الإخبارية ومن تقاريرها ولقاءاتها للثلاثي إلهان ورشيدة وليندا. لماذا هذا الثلاثي؟ لأن التنسيق بينهن وبين مكتب الاتصال الحكومي القطري حدّد لهن الهدف ووضع استراتيجية الكذب وبث الاشاعات ضدنا.

وإلهان عمر من بينهن «الثلاثي» لم تكن معنية بما يواجهها من هجمات حتى من الرئيس ترامب او من الصحف ووسائل الإعلام فهي «قائد الحملة» وأكثرهن حماساً وتطاولاً وتمادياً في التطاول، وبث الاشاعات وتوليف الأكاذيب وإغواء الرأي العام وشحنه وتعبئته ضد الرياض، كونها تتلقى دعماً مالياً سخياً وضخماً من حكومة الدوحة كما قال توحيدي الذي خدم الدوحة، ويبدو أنه لم يستلم ما استلمته إلهان عمر، وهو ما حرك في نفسه نوازع الانتقام بالفضح والكشف العلني.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها