النسخة الورقية
العدد 11092 الخميس 22 أغسطس 2019 الموافق 21 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:08PM
  • العشاء
    7:38PM

كتاب الايام

بنهاية المسلسلات جدل العاصوف وحظر شيخ الحارة

رابط مختصر
العدد 11016 الجمعة 7 يونيو 2019 الموافق 4 شوال 1440

بنهاية الشهر الكريم أُسدل الستار على كمٍ وعددٍ كبيرٍ من المسلسلات العربية تزاحمت وتنافست طوال الشهر حتى ضاع البعضُ منها وسط هذا الكمّ والعدد الكبير.
مواقع التواصل الاجتماعي بوصفها جزءاً من المشهد المجتمعي العام ومعبرةً إلى حدٍ كبيرٍ عن آراء المتابعين والمشاهدين، فقد حظي مسلسل العاصوف لناصر القصبي بمساحة متابعة كبيرة كعادة مسلسلات القصبي في رمضان منذ سنوات.
هذه المرة كما المرة السابقة، فالعاصوف في جزئيه الأول والثاني أثار جدلاً واسعاً بين معجب بلا حدود وبين ساخطٍ بلا حدود، وما بين الشكلين تقف شريحة أخرى أكثر موضوعية وتفاؤلاً بالنقلة الجديدة في المسلسلات السعودية.
أما البرامج، فقد فقدت روح الجدل النقدي وإن كان برنامج الليوان لعبدالله المديفر برز كبرنامج آثار جدلاً شبيهاً هو الآخر بما أثاره العاصوف بين ساخط وبين معجب، ولعل المديفر مرتاح وسعيد بهذا الجدل ويعتبره دليل نجاح برنامجه وسط البرامج الاعتيادية مثل برنامج علي العلي، الذي يتجاوز الساعة لكنه برنامج مكرر في نسخة المقابلات العادية غير المثيرة لحاسة النقد والمشاركة عند المتلقي والمشاهد، وهو ما يبحث عنه مشاهد زماننا وفترتنا الحالية، فهو لا يبحث عن برامج يشاهدها وهو يمزمز اللب ولكنه يريد برامج تحركه وتدفعه للتفاعل والافتعال معها.
برنامج شيخ الحارة لبسمه وهبه تعرَّض للإيقاف والحظر بقرار من المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام الذي أصبح راصداً يملك سلطة الحظر لكثير من البرامج والمواد التلفزيونية والسينمائية التي تتجاوز اللوائح والقوانين والأنظمة التي يعمل المجلس تحت مظلتها.
مشكلة بعض البرامج كمشكلة بعض المسلسلات، فوسط العدد الكبير الحجم من البرامج والفضائيات ومنصات السوشال ميديا ببرامج قنوات الفيديو، أصبحت تحتاج إلى إثارة تترك وراءها جدلاً يجذب لها المشاهدين.
وهنا يقع بعضها في المحظور حين يتجاوز المعقول والمقبول، فتثور العواصف بوجهه سواء كان برنامجاً أم مسلسلاً ويتعرَّض للحظر وقرارات الإيقاف والمنع.
بعض الفضائيات خرجت طبعاً من المنافسة او بالأدق لم تدخل المنافسة الرمضانية المعتادة سواء في برامجها أم في مسلسلاتها المعروضة، وبالنتيجة انحسر مدخولها الإعلاني.
والشهر الكريم فرصة ذهبية للإعلان والإعلانات، وبعض الفضائيات كان لديها فائض إعلاني ملحوظ بحيث أن إعلاناتها مجتمعةً تفوق طولاً وعرضاً مسلسلاتها، فمساحة الإعلانات فيها أكبر من مساحة حلقة المسلسل المتخم بالإعلانات، واللهم لا حسد.
الحمد لله انتهت ظاهرة الضرب والركل تتلقاه المرأة والأطفال في ظاهرة مسلسلاتنا الخليجية بعد تعرضها لوابلٍ من النقد والهجوم والرفض.
أما مسلسل دفعة القاهرة فقد بدأ بشكل وانتهى بشكل آخر، بدأ بتفاؤل الدخول على خط المنافسة، ولكن خلطته الدرامية التي كانت أشبه بخلطة سمك لبن تمر هندي، فهو مصري النكهة خليجي اللهجة هندي الطبخة أمريكي التقديم، وهذه الخلطة هي التي أفقدته هويته فأضاع مشيته.
البحريني الفنان جمال القائد برز من بين الأسماء في عدد من المسلسلات بموسيقاه المميزة الجميلة التي وضعها لعدد من المسلسلات كموسيقى تصويرية حازت على إعجاب المشاهدين وكانت متنافسة، وأثبتت حضورها في المشاهد، ولم تكن مجرد تكملة كما كان سائداً في السابق، وهذا ما يحسب لجمال.
والممثل البحريني الذي أتاحت له الظروف المشاركة في مسلسلات هذا العام تميز في العموم بالخروج عن النمطية، ولعل الممثلة البحرينية ريم رحمة في مشاركتها هذا العام في أحد المسلسلات فقد كانت طبيعية في أدائها ومتميزة.
وفي النهاية هي مجرد نظرة بانورامية واسعة مع قليلٍ من الانطباعات الشخصية بوصفي مشاهداً عادياً، سجلتها سريعاً، وهي ليست نقداً فنياً او أكاديمياً بقدر ما هي خواطر فنية من مشاهداتٍ مشاهد، ولنا بطبيعة الحال تفاؤل في القادم الخليجي فنياً وإبداعاً.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها