النسخة الورقية
العدد 11056 الأربعاء 17 يوليو 2019 الموافق 14 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

كتاب الايام

الداعشيون!

رابط مختصر
العدد 11008 الخميس 30 مايو 2019 الموافق 25 رمضان 1440

تضعنا وكالة الانباء (رويتر) امام صدقية وقائع تفيض باستمرار الدعم والتسليح الايراني للحوثيين عبر بحر العرب الذي اصبح خط امداد لتسليح ميلشيات الحوثي وطغمة علي صالح الموالية لإيران، وذلك عبر نقل الاسلحة على متن قوارب من ايران إلى اليمن مروراً بالمياه الصومالية، وقد اعتمد تقرير الدعم الايراني بالسلاح والعتاد للحوثيين كما تشير وكالة (رويتر) لنتائج عمليات تفتيش بحرية تمت بين فبراير ومارس 2016 تولتهما سفينة استرالية وفرقاطة فرنسية في اطار مهمة لمراقبة الملاحة، ليتبين ان السفينة الاسترالية ضبطت اكثر من الفي قطعة سلاح بينهما رشاشات كلاشنكوف و100 قاذفة صواريخ إيرانية الصنع على متن قارب كانت وجهته النهائية اليمن. اما الفرقاطة الفرنسية فقد ضبطت على متن قارب آخر 2000 بندقية آلية صناعة ايرانية و64 بندقية قناص من طراز (هوشدرار - ام) ايرانية الصنع حسب التقرير الذي اشار إلى مُصادرة (9) صواريخ موجهة مضادة للدروع، وبحسب التقرير فقد أكدت الامارات انها عثرت في اليمن على صاروخ كورنيت يحمل رقماً متسلسلاً ينتمي إلى نفس سلسلة أرقام الصواريخ الايرانية، مما يؤكد بأن الاسلحة اتت من إيران، وقد استند التقرير أيضاً إلى عملية تفتيش قامت بها في مارس البحرية الامريكية وضبطت خلالها رشاشات كلاشنكوف وقاذفات صواريخ ومدافع رشاشة مصدرها إيران ومرسلة إلى اليمن (!).

ورغم نفي إيران انها لا تقوم بتقديم اسلحة للحوثيين في اليمن الا ان الوقائع تدحض ذلك بجانب تصريحات الرئيس اليمني المخلوع علي صالح: «ان ايران تقدم مساعدات انسانية ومن ضمنها اسلحة تنحصر في الدفاع عن النفس»، ومعلوم ان المساعدات العسكرية التي تقدمها ايران الى الحوثيين والمخلوع علي عبدالله صالح ترتبط باستراتيجية ولاية الفقيه على المستوى العالمي في اقامة حكومة اسلامية عالمية خاضعة للإدارة الايرانية، وفي تصريح يحيى رحيم صفوي كبير المستشارين العسكريين للمرشد الأعلى الايراني علي خامنئي ان العالم يتجه نحو اقامة حكومة اسلامية عالمية بإدارة ايران، في خطاب يوحي بالتنافس مع خطاب تنظيم (داعش) الذي يدعو إلى دولة اسلامية عالمية. وقال صفوي كما تنقل دبي العربية-نت وهو قائد سابق للحرس الثوري لعشر سنوات (1997-2007) في كلمة ألقاها الاثنين: «ان الولايات المتحدة الامريكية بدأت بالتراجع على الصعيدين السياسي والعسكري»، مؤكداً ان يشهد القرن الحالي اقامة حكومة اسلامية عالمية تكون ايران محورها، ووفقاً لوكالة (فارس) فقد اعتبر صفوي ان شباب العالم الاسلامي في اليمن والعراق يحتذون نموذج شبان ايران في اشارة إلى تأسيس مليشيات ومجاميع واحزاب تابعة لنظام ولاية الفقيه في طهران، وكما قال صفوي ان سياسة امريكا وقادتها العسكريين عاجزون عن اتخاذ قرار بشأن الهجوم العسكري على إيران على حد تعبيره، وتكشف تصريحات كبير مستشار خامنئي ان النظام الايراني يُريد اقامة دولة اسلامية بقيادة شيعية في تنافس مع ما يطرحه تنظيم (داعش) الارهابي منذ ظهوره على الساحتين الاقليمية والدولية حول تأسيس دولة اسلامية عالمية بزعامة داعش (!).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها