النسخة الورقية
العدد 11036 الخميس 27 يونيو 2019 الموافق 24 شوال 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:13AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:06PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

كتاب الايام

تصريح مقتدى التوقيت والأهداف

رابط مختصر
العدد 10981 الجمعة 3 مايو 2019 الموافق 28 شعبان 1440

سيبدو تطاول مقتدى وتدخله الفظ في الشأن البحريني مفاجئا لبعض المراقبين فقد جاء بلا مقدمات وبلا مناسبة وكأنه هذيان زهايمر.

لكنهم في الواقع اختاروه «مقتدى» على وجه التحديد لإطلاق تصريح احمق مستفز بشكل مقصود، لان هذا «المقتدى» اداة تنفيذ لأوامر طبيعة كونها أداة لا تملك من أمر عقلها شيئا حتى وان كان هذا الامر الصادر لها ضد نفسها وضد جماعتها وضد مركزها الذي ورثته فلم تحسن الحفاظ عليه، وكيف تحافظ على مركز بلا أهلية عقلية تستطيع من خلالها تقدير الأمور وموازنتها.

نقول هذا الكلام وبين ايدينا مقال لشخصية اعلامية متعاطفة ومنحازة لخط الولي الفقيه ولقم وللنظام الإيراني.

غسان بن جدو صاحب فضائية الميادين الناطقة باسم النظام الايراني والمدافعة بانحياز عن كل الميليشيات والاذرع والمنصات التي اسسها النظام الايراني فتمويل هذه الفضائية ايراني المصدر.

وبالتالي فالشهادة من واحد من أهلها من اصحاب الخط الذي يسير عليه مقتدى، فانظروا واقرؤا معنا ما كتبه بن جدو وما سجله من انطباع عن مقتدى بعد حوار تلفزيوني اجراه معه عام 2009 والمقال نشر في صحيفة الشرق الأردنية.

استعرض بن جدو المتاعب والصعوبات التي تعرض لها حتى وصل إلى مقر مقتدى، وكان يتصور انه في سبيله للقاء شخصية سياسية وازنة وكبيرة لكنه والكلام منقول بالحرف من مقال بن جدو «لم أرَ اي جانب مؤثر في شخصية مقتدى بل على العكس كان مقتدى شخصية سطحية وليس له أي بعد نظر على مستوى الجانب السياسي».

هذا انطباع كتبه غسان بن جدو الذي تشيع في السنوات الأخيرة بعد زواجه من شيعية من جنوب لبنان«الضاحية»وبعد ان اسست له قم قناة الميادين.

هذه شهادة لا يمكن التشكيك فيها وفي ولاء قائلها للتوجهات التي يمثلها مقتدى، وبالتالي فنحن بحاجة لاستكمال ما جاء فيها بوصفها وثيقة تكشف ذهنية ومستوى تفكير وعقل مقتدى المتخلف، يقول بن جدو«تفاجأت من قلة المعلومات التي كان يمتلكها مقتدى وهي معلومات يملكها أي تلميذ في المراحل الابتدائية».

سأل بن جدو مقتدى قبل تسجيل اللقاء ونقل هذا الكلام من مقالة بن جدو، عن الشرق الاوسط وتأثير احداثه على العراق، فقال مقتدى «الشرق الأوسط بعيد جدا عن العراق ولا اعتقد ان احداثه ستؤثر على العراق».

هذه الشهادة تقودنا إذن إلى الاسباب التي من أجلها اختارت قم هذا المقتدى ليخلط الأوراق بافتعال ازمة مع البحرين لعل هذه الأزمة وتصاعداتها تخفف الضغط على إيران وهي تتعرض لسلسلة عقوبات مستمرة انهكتها وتبحث عن مخرج يخفف عليها فكان تصريح مقتدى محاولة فاشلة لكنها بلاشك مستفزة وحمقاء بشكل لا يوصف.

كما ان هذا التصريح الذي صاغه النظام الايراني ودفع به لمقتدى يسعى لعرقلة وتعطيل التقارب السعودي العراقي الاخير الذي تسعى فيه السعودية لإعادة العراق للحاضنة العربية ومحيطه وإقليمه العربي مما أفزع النظام الايراني وضاعف من الضغوطات التي يتعرض لها هذا النظام فكان تصريح مقتدى خلطًا للأوراق مقصودا الهدف منه تعطيل وتخريب التقارب الخليجي العربي مع العراق.

التصريح تم حصاره بردود حاسمة ولم تتجاوز أو فلنقل لم يستطع استفزاز مقتدى ان يجر ردات الفعل لأزمة اكبر كان يسعى لها النظام الايراني، فسقط السيناريو وتعثر المخطط التآمري قبل ان يبدأ، وتلقى مقتدى ما يستحقه من ردات فعل شعبية بحرينية قوية ومن ردات فعل شعبية خليجية مخلصة لعروبتها ولمحيطها الخليجي العربي، فكفت ووفت وأخرست مقتدى وأفشلت سيناريو عمائم قم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها